• الجمعة 13 ديسمبر 2019
  • 01:39 pm

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img img-responsive
img

"بلغ عن تجار الحشيش"..حكاية قرية في كفر الشيخ يحارب أهلها المخدرات

على بعد 9 كيلو مترًا من مركز بيلا بمحافظة كفر الشيخ، تقع قرية أبوبدوي إحدى القرى التابعة للمركز ويقطن فيها نسبة سكنية عالية من بينهم علماء وأئمة ومفكرين ومثقفين وقام بعضهم بالبدء في عمل حملة عن مكافحة المخدرات وتجارتها ودعوة الشباب بالابتعاد عنها والإبلاغ عن أي شخص يعمل بها.

هشتاج الحملة

"محمد شعبان، أحد شباب قرية أبو بدوي، التابعة لمركز بيلا في كفر الشيخ، وقائد حملة مكافحة المخدرات وتجارتها بالقرية، قال لـ"كفر الشيخ اليوم"، إن الحملة جرى تدشينها بعدما لوحظ في القرية مؤخرًا إقبال بعض الشباب على تعاطي مخدر الحشيش، وهم أبناء أسر مشهود لهم بحسن الخلق ومن هنا جاء طرح فكرة محاربة المخدرات وتجارتها حفاظًا على شباب القرية.


وأكد شعبان، أنه جرى الوضع في الحسبان إن الشاب المتعاطي للمخدرات ربما يكون ضحية لتجارها من خلال استقطابهم لذلك ومن أجل نزيف أموالهم في تلك الأعمال المشبوهة، فهناك أمثلة كثيرة على ذلك من بينها شابًا أصبح محترف في مجال السرقة بسبب تعاطيه لمخدر الحشيش بعدما كان معروف عنه الاحترام والأبتعاد عن اي معصية لولا أصحاب السوء المستفيدين من وراء ذلك.

الشيخ محمد عجور إمام وخطيب مسجد أبوبدوي الشرقي

وأوضح أن الحملة بدأت فعليًا منذ أيام قليلة ماضية وكان إنطلاقها من مسجد قرية أبوبدوي الشرقي، عن طريق خطيب المسجد الشيخ محمد عجور، من خلال القاء دروس خصوصية بالمسجد عن الحملة وغرضها وحث المواطنين على الإيجابية للابلاغ عن ممارسة تلك الأعمال المشبوهة والمستفيدين منها، كما أن هناك تنسيقًا مع رجال الشرطة نحو مهام الحملة والتعاون مع اعضاء الحملة أثناء رصد تجار مخدرات.


وقال الشيخ محمد عجور، إمام وخطيب مسجد أبوبدوي الشرقي، في تصريحات لـ"كفر الشيخ اليوم"، إن الحملة كان بداية إنطلاقها من المسجد من خلال القاء دروس عقب الصلوات عن المخدرات وأضرارها ومدى تأثيرها وسلبيتها على الشباب وحجم الخسائر التي تعرض لها كل مدمن أقبل عليها.


ولفت إمام وخطيب مسجد أبوبدوي الشرقي، إلى أن الحملة جرى عمل هاشتاج لها به بعض العبارات التي تدعو وتحث المواطنين على الإيجابية مع الحملة مثل "خليك إيجابي وبلغ عن تجار الحشيش"، وهناك بانرات وملصقات أخرى خاصة بالحملة سوف يجرى توزيعها ووضعها في كل أنحاء القرية تدعو المواطنين بالتعاون مع الحملة.


وأوضح أن قائد الحملة محمد شعبان، نسق مع رجال الشرطة المختصين في المجال في حالة رصد أي تاجر حشيش أو مخدرات تسبب في أذى أي شخص من أبناء القرية أو غيرها قد تفاعلوا مع الحملة للابلاغ عنه وفق أهداف الحملة ويأتي ذلك وفق الأهداف التي يجري السعي عليها في الحملة أو المبادرة نفسها. 


img
التعليقات

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company