• الإثنين 30 نوفمبر 2020
  • 04:25 am

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
نواب البرلمان
img img-responsive

المستقلون الاقوى فى انتخابات النواب بكفرالشيخ و150 مرشحا يتنافسون للفوز ب10 مقاعد

يصل مارثون انتخابات مجلس النواب بكفرالشيخ خلال ساعات قليلة  الى محطته قبل الاخيرة يومى السبت والاحد القامدين لتعلن اللجنة المشرفة على الانتخابات بكفرالشيخ خوض 20 مرشحا للجولة الاخيرة فى الاعادة ويخفق 130 مرشحاحيث يتنافس 150 مرشحا على نظام الفردى و9 مرشحين قائمة فى 4 دوائر انتخابية على مستوى ال10 مراكز و3 مدن فى محافظة مترامية الاطراففى الدائرة الاولى كفرالشيخ وقلين يتنافس فيها 49 مرشحا لاختيار 3 فائزين فى نهاية الجولتين الاولى والثانية ومن اقوى المرشحين البارزين فيها الصحفى احمد طنطاوى ابن مدينة قلين وهو صوت الشباب وتحت قبة البرلمان ونائب سابق فى الدورة المنتهية من ايام وله شعبية بين الشباب واستطاع من خلال دعايته المترجله فى شوارع مدينة كفرالشيخ سواء على الكافيهات اوالمحال التجارية او الوحدات السكنية والاحياء الشعبية ان يغرد منفردا على قمة المنافسة وياتى من حيث الشعبية الشبابية المهندس باسم حجازى فى المرتبة الثانية ويعتمد على اصوات قريته واصوات شباب المهندسين نظرا لفوزه فى انتخابات نقابة المهندسين الاخيرة ويملك دعاية انتخابية كبيرة فى شوارع مدينة كفرالشيخ ومداخل القرىويقترب يوما بعد يوم ياسر منير ابن قرية المرازقة مركز قلين والبرلمانى السابق من منافسة اهل القمة ليدخل الاعادة وهو ممن يشار اليهم بالبنان انهم الاقرب للمواطن ولكل ذى حاجة او طلب عند المسئولينكما يمتلك المقدم حسام عزت يونس شعبية مماثلة بعدما استطاع تنظيم عددا من المؤتمرات فى وقت قصير استطاع خلالها اقناع رجل الشارع والشباب ليقترب من خوض الاعادة على المقاعد الثلاثةواستطاع ايمن الاتربى مرشح حزب مستقبل وطن ان يزيد من شعبيته ومؤيدية من الشباب لوجودة بين اعضاء هيئة تدريس  معهد الخدمة الاجتماعية بكفرالشيخ وهو قيادة شبابية مشهود لها بالحكمة والسعى الدؤب لقضاء مصالح الناسويناور عن قرب الحاج سيد شمس الدين رجل الاعمال المعروف والبرلمانى السابق ابن قرية شنو الاكثر انتشارا على مستوى المحافظة كما ينافس محى القطان مرشح حزب مستقبل وطن وابن قرية شباس عمير بمركز قلين والبرلمانى السابق للالحاق باهل القمة فى المنافسة على خوض الاعادة كما يمتلك محمد عبدالحميد عرابى ابن قرية متبول ومدير البنك الاهلى بكفرالشيخ قاعدة تصويتيه كبيرة فى قريته والقرى المجاورة وعملاء البنك من المواطنين وتاريخ والده البرلمانى السابقدائرة مركز سيدى سالم والرياضالبرلمانيون السابقون ورجال الاعمالتعد الدائرة الثانية من اقوى الدوائر تنافسا لانها تضم المخضرمين من البرلمانيين ومن رجال الاعمال حيث يتنافس فيها 24 مرشحا بالدائرة  بينهم  6 نواب سابقين هم العميد سيداحمد والحاج ماهر المصرى وعبدالفتاح الشرنوبى وعلى احمد على ومحمد هاشم واللواء شكرى الجندى والاقرب لخوض للاعادة الحاج على احمد على البرلمانى ابن البرلمانى  معتمدا على خدماته وخدمات والده وقاعدته الشعبية العريقة التى ثبتت خلال مسيرته الاخيرة فى شوارع مدينة سيدى سالم وضمت الاف المؤيدين الذين يسيرون على الاقدام لدعوة الناخبين للمشاركةكما ينافس بقوة مرشح حزب النور والبرلمانى الحالى المحاسب محمد فيصل عبيدى وله خدماته التى تؤهله لنيل رضا الناخب وفريق عمله من اعضاء حزب النور وشباب الدعوة السلفية وعائلته عبيدى المجامله للجميع والمتواجدة وسط الناس كما يمشى بخطى ثابته وشعبية حقيقية المهندس محمد مفتاح رئيس مجلس ادارة شركة مياه الشرب والصرف الصحى بكفرالشيخ معتمدا على خدماته ورجال شركة المياه من موظفين وقيادات بجانب دعم قريته "الرصيف" وقد يكون مغردا منفردا فى مركز الرياض بجانب محمد عبدالجليل بسطويسى المنافس القوى وعبدالفتاح الشرنوبى ابن قرية الحصفة والبرلمانى السابق كما ينافس الحاج ماهر المصرى البرلمانى السابق لخوض الاعادة بدعايته المتوازنة مابين الاقناع والتودد الى الناخب بعلاقات ومناصب اخوته واهلهوقد يفعلها محمد هاشم ابن قرية دمروا صاحبة مايتعدى عن ال20 الف صوت لتؤهله لخوض الاعادة اذا خرج الاهل لمؤازرته بجانب مؤيدية فى عدد من القرى ومنها بعض قرى مركز الرياض ويعتبر عادل سعيد ابوالحمد ابن قرية الورق صاحبة ال12 الف صوت الحصان الاسود لسباق الدائرة الثانية رغم اعلانه الترشح فى وقت قصير  الدائرة الثالثة" بيلا والحامول وبلطيم والبرلس " يتنافس فيها 29 مرشحا ابرزهم عصام عبدالغفار البرلمانى السابق وابن مدينة الحامول وشقيق المحاسب حاتم عبدالغفار رئيس الغرفة التجارية بكفرالشيخ وهو مرشح حزب مستقبل وطن وله شعبية من خلال الجلسات العرفية التى تعقد فى عدد من قرى الدائرة لنزع فتيل اى ازمة نشبت بين المتخاصمين فى القضايا وهو برلمانى مخضرمكما يحتل الصحفي محمد زكى نائب رئيس تحرير جريدة الاهرام شعبية شبابية كبيرة فى الدائرة واستطاع ان يقنع الناخب بالنزول للمشاركة لينافس على الاعادةكما ينافس بقوة اللواء فؤاد عبدالدايم صاحب الاعادة فى الانتخابات السابقة وهو يمتلك قاعدة شعبية فى مسقط راسه قرية الجرايدة مركز بيلا والقرى المجاورةويمتلك يونس عبدالرازق صوت الشباب ومرشح حزب مستقبل وطن شعبية بين الشباب وبين اهالى مدينة ومركز بلطيم مما يؤهله لخوض الاعادةكما يقترب رويدا رويدا  محمد جادالله النائب الحالى عن حزب النور السلفى من دخول الاعادة رغم بعده عن الساحة وينافس الدكتور عبدالعزيز حمودة النائب الحالى والصيدلى المشهور وابن مدينة الحامول من خلال شعبيته وادارته لجمعية خيرية فى المدينة كانت قبلة الكثيرين وينافس ياسين متولى  المحامى من خلال عصبيته القبلية فى قرية الشهابية شمال المحافظة وتواجده الدائم مع المواطنين الدائرة الرابعة دسوق ويتنافس فيها 48 مرشحا للفوز ب 3 مقاعد وتضم مراكز دسوق، فوه ومطوبس   والاقرب فيها للاعادة محمد عبدالعليم داوود  ومحمد عبدالرحمن الشهاوى وسيداحمد عيسى واللواء عمرو الخولى واللواء سعد سليط وعلاء سلام

img img-responsive

النائب القصاص يطالب الخارجية بالافراج عن مصرى محتجز فى السعودية من4 سنوات

توجه النائب إبراهيم القصاص، عضو مجلس النواب عن دائرة بيلا والحامول التابعة لمحافظة كفر الشيخ، ببيان عاجل إلى رئيس البرلمان، موجه إلى وزير الخارجية سامح شكري، ووزيرة شؤون المصريين في الخارج، نبيلة مكرم، بشأن احتجاز مواطن مصري في السعودية لأكثر من 4 سنوات.وطالب القصاص، السلطات المصرية بسرعة التدخل للسطات السعودية للإفراج عن المواطن المصري يدعى" كريم إبراهيم عبدالقادر"، والوقوف على أسباب حبسه والعمل على إخلاء سبيله وإعادته إلى أرض الوطن.كما طالب القصاص، القنصلية العامة في جدة، بالتواصل مع المواطن المذكور، ومتابعة سير الإجراءات المتخذة ضده، وسرعة إطلاق سراحه بأي ضمانات قانونية.وشدد عضو مجلس النواب، على أن كرامة المصريين في الخارج في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، خط أحمر لايمكن المساس بهم أو الأعتداء عليهم أو النيل من حقوقهم، مؤكدًا على أن كرامة أي مصري في الخارج، من كرامة مصر وشعبها.

img
img img-responsive

محافظ كفرالشيخ يناقش طلبات المواطنين مع النائب فتحي الشرقاوي

ناقش الدكتور إسماعيل عبد الحميد طه، محافظ كفرالشيخ، اليوم الثلاثاء، عدد من طلبات وشكاوي المواطنين بمدينتي فوه ومطوبس، مع النائب فتحي الشرقاوي، عضو مجلس النواب عن دائرة فوه ومطوبس، وذلك للوقوف علي أفضل الحلول بما يخدم مصلحة المواطنين، ووضع الاستراتيجية المناسبة لحلها.كما تم بحث آليات التعاون والتواصل المستمر بين الجهاز التنفيذي ونواب كفرالشيخ ومتابعة كل ما يفيد المواطن من مشروعات جديدة وخدمات في جميع المجالات والرؤية المستقبلية للمحافظة بالإضافة إلى التنسيق لعرض المشاكل التي تعانى منها مدينتي فوه ومطوبس. وأعرب محافظ كفرالشيخ، عن أمله في المزيد من التعاون من أجل أبناء المحافظة والصالح العام ، قائلاً: " أننا جميعًا مشاركين في المسئولية وكلنا شركاء سواء الأجهزة التنفيذية والسياسية والشعبية ونعمل بكل جهد واجتهاد من أجل هذا الشعب الأصيل وتحقيق التنمية الشاملة على أرض محافظة كفرالشيخ.

img img-responsive

محافظ كفرالشيخ يتابع طلبات المواطنين ببيلا والحامول مع اللواء أيمن عبدالله

تابع الدكتور إسماعيل عبدالحميد طه، محافظ كفرالشيخ، اليوم الاثنين، عدد من طلبات وشكاوي المواطنين بالحامول بيلا مع اللواء أيمن عبدالله، عضو مجلس النواب عن دائرة الحامول وبيلا، وذلك لدراسة طلبات المواطنين والوقوف علي الاستراتيجية الأنسب لحلها وخدمة المواطنين، كما تم عرض مشكلة أرض الهمة، وكلف المحافظ بالمتابعة والتواصل مع المواطنين للخروج بحل لتلك المشكلة والعمل علي إرضاء جميع الجهات المعنية، كما تم عرض طريق بيلا حاذق .كما أعرب محافظ كفرالشيخ، عن أمله في المزيد من التعاون من أجل أبناء المحافظة والصالح العام ، قائلاً: " أننا جميعًا مشاركين في المسئولية وكلنا شركاء سواء الأجهزة التنفيذية والسياسية والشعبية ونعمل بكل جهد واجتهاد من أجل هذا الشعب الأصيل وتحقيق التنمية الشاملة على أرض محافظة كفرالشيخ.ومن جانبه أكد اللواء أيمن عبدالله، عضو مجلس النواب، على تواصله مع المحافظة لمتابعة مشاكل المواطنين ودعمه المستمر من أجل خدمة أهالي محافظة كفرالشيخ، وكذا في التعامل مع كافة الوزارات لاستكمال المشروعات التي تم البدء فيها وحل المشكلات التي تتعلق بالمحافظة.

img img-responsive

النائب أحمد طنطاوي:إنفراجة في أزمة المحتجزين بأوغندا

قال أحمد طنطاوي، عضو مجلس النواب عن دائرة دسوق وقلين في كفر الشيخ، إن هناك إنفراجة في أزمة المصريين المحتجزين لدى السلطات الأوغندية، بعد إنهاء مشكلة مجموعة منهم، وجاري عودتهم إلى الأراضي المصرية خلال ساعات مقبلة، وفق نبأ تلقاه منالسفير مصطفى القوني، مساعد وزير الخارجية، وذلك في إطار متابعته اليومية معه بخصوص الأزمة. وأكد عضو مجلس النواب، عن دائرة دسوق وقلين في كفرالشيخ، في تصريحات خاصة لـ"كفر الشيخ اليوم"، أنه بعد تواصله مع السفير المصري لدى أوغندا طارق سلام، تبين اقتراب حل مشاكل الباقين، وسبب تأخر حل مشكلتهم يعود لإجراء السلطات الأوغندية تحقيقات موسعة حول كيفية منحهم تأشيرة دخول مزورة في البلاد الأوغندية.وكشف طنطاوي، عن بداية الأزمة وتتمثل في القاء القبض على 14 مصريًا من أبناء قرية شباس عمير، التابعة لمركز قلين بمحافظة كفر الشيخ، بسبب مخالفة اشتراطات الإقامة في البلاد الأوغندية، حتى أرتفع عدد المصريين جميعًا من جرى القاء القبض عليهم في أوغندا 42 شخصًا لغاية الآن لاتهامهم بإرتكاب نفس المخالفات، نظرًا لوجود قوانين خاصة بالدولة نفسها.وأوضح لـ"كفر الشيخ اليوم"، أن مشاكل المصريين في أوغندا يجرى حلها بالطرق الودية نظرًا للعلاقات الطيبة والدبلوماسية التي تجمع بين مصر وأوغندا، ووفق ذلك جرى تدخل النائب البرلماني مصطفى الجندي، ممثل شمال إفريقيا في البرلمان الإفريقي، حيث يرتبط بعلاقات طيبة مع مسئولين أوغنديين، سعيًا لحل مشاكل المصريين في أوغندا، عقب تواصله معه وعرض المشكلة عليه.ولفت طنطاوي، إلى أن التواصل مع مساعد وزير الخارجية السفير مصطفى القوني، والسفير حمدي سند لوزا نائب وزير الخارجية للشئون الإفريقية، وسفير مصر لدى أوغندا، طارق سلام، من أجل السعي لحل مشاكل 42 مصريًا ينتمون لعدة أماكن في مصر بينهم من ينتمون لقرية شباس عمير، في كفر الشيخ، والأمر لا يقتصر على حل مشاكل أبناء كفر الشيخ فقط بل أبناء مصر جميعهم. 

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company