• الأربعاء 21 إبريل 2021
  • 09:38 am

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
تقارير وتحقيقات
img img-responsive

ترع كفرالشيخ تتحول إلى مجارى للصرف الصحى

تحولت الترع فى محافظة كفرالشيخ إلى مقالب للقمامة ومصارف للصرف الصحى لقلة مياه الرى فى الترع بسبب وقوع محافظة كفرالشيخ نهاية رى الجمهورية.وأدى غياب الرقابة الصحية وغياب الوعى لدى المواطنين إلى انتشار ظاهرة فتح الصرف الصحى والطرنشات المنزلية فى مياه الترع، مما زاد من انتشار الامراض والاوبئة فى محافظة كفرالشيخ الاكثر اصابة بامراض الفشل الكلوى والتهابات الكبد والتيفود على مستوى الجمهورية، خاصة وانها محافظة تعتمد اعتمادا كليا على الزراعة خاصة زراعة الارز الذى يحتاج كميات كبيرة من المياه يوميا.وقد صرح السيد “معروف”، أمين منظمة مصر الحرة لحقوق الإنسان بدسوق :ان قرية البدالة التابعة للوحدة المحلية بشباس الملح بمركز دسوق تلقى بمياه الصرف الصحى فى ترعة الجنابية التى يروى منها المزارعون الاف الافدنة على مستوى مركز دسوق وسيدى سالم.وأضاف معروف عندما توجهنا لرئيس القرية وعرض المشكلة عليه قال: ” لموا فلوس من بعض واعملوا الصرف ماليش دعوة”.وأشار مصطفى على نصير من قرية الورق مركز سيدى سالم بأن: القرية يختلط بها مياه الشرب بالصرف الصحى نتيجة عمل شبكات المياه بجوار مواسير الصرف الصحى واذا قلت مياه الشرب فى المواسير تسحب من مياه الصرف الصحى لان معظم المواسير تم عملها بمعرفة الاهالى، مما يعرض حياة الناس للخطر وتحولت الترع الى مقالب للقمامة نظرا لعدم وجود صناديق قمامة فى شوارع القرى علاوة على عدم وجود مجمعات للقمامة او جرارات لحمل القمامة إلى مناطق اخرى.وأضاف “معتز زين عمر”: ان الدولة تبنت مشروع يسمى خفض المنسوب وقامت بتشغيل شبكة للصرف الصحى بمواسبر قطر 8 بوصة فقط لقرية تعداد سكانها تعدوا الـ15 الف نسمة والمواسير لاتتحمل الضغط عليها ويعرضها للانسداد الدائم وللاسف يقوم المسئولين فى الوحدة المحلية بفتح الصرف فى الترعة التى تروى الارض الزراعية ،مما يؤدى إلى تلوثها وانبعاث روائح كريهة منها.كما ينتشر الباعوض والحشرات بسبب تلوث مياه الترع وتتعرض حياة الفلاحين الذين يزرعوا الارض بمحصول الارز للامراض بسبب تعاملهم اليومى مع مياه الصرف الصحى لرى الارض الزراعية.الدكتور “رمضان خميس” اخصائى الباطنة قال: ان معظم حالات الاصابة بالتيفود نتيجة اختلاط مياه الشرب بمياه الصرف الصحى.وأضاف ان الاهمال والتلوث هما احد الاسباب القوية للاصابة بالملاريا نتيجة لانتشار الباعوض فى القرى نتيجة للتلوث والمياه الغير نظيفة، مما يؤدى إلى الاصابة بارتفاع درجة حرارة الجسم للكثير من الحالات التى ترد إلى العيادة

img img-responsive

مبنى تضامن سيدى سالم يعرض حياة الموظفين للامراض

تتعرض صحة العاملين فى ادارة التضامن الاجتماعى بكفرالشيخ للامراض والاوبئة جراء عملهم فى مكان مؤجر حتى يتم الانتهاء من انشاء المبنى الجديد الذى صدر له قرار تخصيص من اللواء السيد نصر محافظ كفرالشيخ الشهر الماضىحيث تنبعث الروائح الكريهة من دورات المياه التى تنخفض عن مستوى الشارع علاوة على تهالك المبنى  وسقوط اجزاء من حوائطة وتسرب الرطوبة الى جدرانه 

img
img img-responsive

أولياء أمور مدرسة الزهور بمدينة كفر الشيخ: نبحث عن فصول دراسية لأبنائنا

اتهم عددًا من أولياء أمور تلاميذ وطلاب مدرسة الزهور الرسمية للغات التابعة لإدارة شرق كفر الشيخ التعليمية، وكيل الوزارة صلاح عثمان، بعرقلة تأشيرة وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقى، المتضمنة توجيهه نقل تلاميذ وطلاب هذه المدرسة، إلى مدرسة التجارة بنين، لوجود فصول دراسية بها مغلقة، وذلك مجاملة لإدارة التعليم الفنى بالمديرية، ومسئولى المدرسة.وأكد المهندس محمد عز الدين، أحد أولياء الأمور، لـ"كفر الشيخ اليوم"، أن مدرسة الزهور الرسمية للغات، تعانى من عدم وجود فصول دراسية لتلاميذ، وطلاب المرحلتين، الإعدادية، والثانوية، وانتهاء الدراسة فقط عند الصف السادس الإبتدائى، وبسبب ذلك لجأ تلاميذ وطلاب المرحلتين الإعدادية، والثانوية، إلى الجلوس فى فناء المدرسة، وأصبح أولياء الأمور يبحثون عن فصول دراسية لأبنائهم من تلاميذ وطلاب المرحلتين، بحسب قوله.ولفت عز الدين إلى أن الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم، وجه من خلال تأشيرة رسمية، بتاريخ 26 / 9 / 2017، وكيل الوزارة بكفر الشيخ، ومدير عام إدارة شرق كفر الشيخ التعليمية بتنفيذ المقترحات التى عرضها كتاب محافظ كفر الشيخ، حمل رقم 1211 بتاريخ 24 / 8 / 2017، والمتضمن الحلول المقترحة، لمواجهة الكثافة العددية للطلاب بعدد من المدارس، بناء على لجنة من أعضاء مجلس النواب عن دائرة بندر كفر الشيخ، وضمت أعضاء مجلس الأمناء، ومدير عام إدارة شرق كفر الشيخ التعليمية.وأشار ولى الأمر إلى أنه من ضمن هذه الأقتراحات، الموجه تنفيذها من قبل الوزير، لمسئولى التعليم بكفر الشيخ، استضافة مدرسة كفر الشيخ التجارية بنين، لمدرسة الزهور الرسمية للغات، بعد توزيع طلاب المدرسة التجارية بنين، على مدارس التجارة بنات، وتخصص لطالبات المدارس التجارية، بكثافة 40 طالبة، فى الفصل الواحد بنظام الفترة الواحدة.من جانب آخر كشفت مذكرة صُدرت من مكتب وكيل وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ، للعرض على محافظ الإقليم اللواء السيد نصر، تفيد مواجهة إدارة شرق كفر الشيخ التعليمية، العديد من المشاكل، وهى ارتفاع كثافة الفصول الدراسية، فى مدرسة تجريبية المعلمات الإبتدائية، ومدرسة الزهراء الإبتدائية، ومدرسة الوحدة العربية الإبتدائية، حيث وصلت الكثافة إلى 70 طالبًا فى الفصل الواحد.كما تضمنت المذكرة مواجهة نفس الإدارة التعليمية، مشكلة ارتفاع الكثافة العددية للطلاب، داخل مدارس اللغات التى تتبع الإدارة، فى جميع المراحل رياض أطفال، التعليم الإبتدائى، التعليم الإعدادى، وكذا انتهاء الدراسة بمدرسة الزهور للغات، عند الصف السادس الإبتدائى، ولا توجد أماكن للمرحلتين الإعدادية، والثانوية فى هذه المدرسة.

img img-responsive

بالفيديو :بسبب الصرف الصحى .. ماكينات الرى فى كفرالشيخ تخرج رغاوى كمساحيق الغسيل

تسبب رى الارض الزراعية فى كفرالشيخ من مياه الصرف الصحى فى تكوين رغاوى أمام ماكينات الرى بعدما أصبح الصرف الصحى  بديلا لمياه الرى فى ترع المحافظة خاصة فى ترع نهايات الرى فى مراكز " الرياض وبلطيم والحامول وسيدى سالم" وبحسب مصدر فى ابحاث الاراضى قال ان رى الارض بالصرف الصحى على المدى الطويل سيتسبب فى اصابة الارض بالتصحرولاتصبح صالحة للزراعة  وقال الدكتور رمضان خميس اخصائى الباطنة بكفرالشيخ ان الفلاحين الذين يتعاملون مع مياه الصرف فى اعمالهم اليومية فى الارض الزراعية يتعرضوا للاصابة بالامراض منها الملاريا والتيفود والفيروسات بالاضافة الى الامراض الجلدية واضاف عويس فرج من قرية الورق بسيدى سالم ان الترعة لاتزورها مياه الرى المعتادة واصبح الرى من خلال فتح خطوط الصرف المغطى فى الترع بالاضافة الى قيام الرى بتركيب ماكينات لرفع مياه الصرف الصحى والزراعى من مصرف نشرت السفلى للضخ فى الترع لرى الارض الزراعية مما يعرض حياتنا للامراض والارض الى البوار 

img img-responsive

بعد انقطاع الكهرباء يومين متتاليين ..أهالى محلة أبوعلى بدسوق:عايشين فى الظلام

سيطرت حالة من الغضب الشديد، على أهالى قرية محلة أبوعلى، التابعة لمركز دسوق بكفر الشيخ، بسبب انقطاع التيار الكهربائى عن القرية، يومين متتالين، دون سابق إنذار بإنقطاعة، ما أدى إلى تعطل الأعمال الخاصة بالمواطنين من أهالى القرية، فى الورش الصناعية، والحرفية، والمحال التجارية.أشرف عجوه، محام، ومن أهالى القرية، قال لـ"كفر الشيخ اليوم"، إن القرية منقطع عنها التيار الكهربائى، يومين  متتاليين، منذ باكر أمس، دون سابق إنذار، من الشركة، أو من قطاع الوحدة المحلية، يفيد بمواعيد إنقطاع التيار الكهربائى، حتى يستطيع كل مواطن، إعادة حساباته، لمواجهة إنقطاع التيار الكهربائى.وأكد سعيد حبيب، محام، من أهالى القرية، أن هناك أعمال خاصة بمواطنين، تعطلت، بسبب إنقطاع التيار الكهربائى، فهناك ورش حرفية مختلفة فى القرية، توقفت أعمالها تمامًا، كما حدث ارتباك بين أولياء الأمور، لعدم استطاعة ابنائهم مذاكرة دروسهم، والسبب عدم صدور، نشرات إعلانية، من الكهرباء، عن طريق الوحدة المحلية لمركز ومدينة دسوق، تفيد بإنقطاع التيار الكهربائى، كما تعودوا.وأشار على محمود، تاجر، إلى أن تجارته فى اللحوم المجمدة، تعرضت للتلف، بسبب إنقطاع التيار الكهربائى، وعندما لجأ لمسئولى كهرباء دسوق، كمثل أهالى قرية محلة أبوعلى، للاستفسار عن أسباب انقطاع التيار الكهربائى، فى وقت فوجئ الأهالى، بانقطاع مفاجئ للتيار الكهربائى، دون سابق إنذار بالأنقطاع، فكان الرد الوحيد "معلش استحملونا ..إحنا بنعمل صيانة".من جانبه، قال المهندس محمد شتا، مدير عام هندسة كهرباء دسوق بكفر الشيخ، فى تصريحات خاصة لـ"كفر الشيخ اليوم"، إن هناك أعمال صيانة كانت تجرى، بالمحول الكهربائى، المغذى لقري محلة أبوعلى، وجماجمون، وكفر إبراهيم، وجرى الأنتهاء منها، والقضاء على تلك المشاكل، مضيفًا أن إنقطاع التيار الكهربائى، كان فى مناطق محدودة بقرية محلة أبوعلى، وليس فى القرية بأكملها، كما يدعى الأهالى، بحسب قوله.وأكد مدير عام هندسة كهرباء دسوق، أن الهندسة بدورها، أخطرت الوحدة المحلية لمركز ومدينة دسوق، بشأن إنقطاع التيار الكهربائى، بسبب إجراء أعمال صيانة، فى المغذى الكهربائى للقرية، فيما نفى علاء فودة مسئول الإعلام، بالوحدة المحلية لمركز ومدينة دسوق، بشأن تلقيه أى توجيهات، تفيد نشر بيان بخصوص إنقطاع التيار الكهربائى عن قرية محلة أبوعلى، بعد تعدد شكاوى المواطنين حول هذا الأمر.

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company