• الأحد 17 يناير 2021
  • 10:32 am

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
تقارير وتحقيقات
img img-responsive

"كان بيحصل فيها دعارة ورقص".. مدرسة شالما البلد بكفرالشيخ الأهالي عايزينها حضانة - (صور)

على مساحة حوالي 200 مترًا توجد مدرسة إبتدائي قديمة بقرية شالما البلد التابعة لمركز سيدي سالم في كفرالشيخ، صدر لها قرار إزالة منذ أعوام ماضية ولم ينفذ إلى الآن وخلال هذه الأعوام بعد هجرها وخلوها من ممارسة التعليم فيها تحولت لأفتعال العديد من المحرمات بها مثل الدعارة وتناول المخدرات وغيرها من أفعال محرمة بحسب كلام أهالي القرية.واجهة مبني مدرسة شالما البلد الغبتدائية القديمة"إحنا أغلقنا المدرسة الإبتدائي عشان اللي كان بيحصل فيها ..إحنا عايزن نعملها حضانة "، بتلك الكلمات بدأ "سامي مشعل زكي"، 35 سنة، إمام وخطيب، وأحد أهالي قرية شالما البلد التابعة لمركز سيدي سالم في كفرالشيخ، حديثه لـ"كفرالشيخ اليوم"، راصدًا ما حدث في مدرسة القرية الإبتدائية خلال أعوام ماضية منذ صدور قرار إزالتها.ووفق مشعل صدر قرار إزالة للمدرسة عام 1995 أي منذ 23 عامًا وتعد من أقدم المدارس الموجودة في القرية وجرى إنشاؤها في السبعينيات وبناء على صدور قرار الإزالة أخليت من ممارسة كافة الأمور التعليمية وفي ظل حالة البطء في تنفيذ قرار الإزالة أقدم بلطجيًا وسئ السمعة على الإقامة فيها تحت علم وسمع من مسئولي الجمعية الزراعية والتي كانت تقام المدرسة على ملكية تتبع الجمعية بالقرية.لافتة قديمة تحمل اسم مدرسة شالما البلد الإبتدائية وقال إنه بعد إقامة البلطجي فيها منذ 10 سنوات ماضية تحولت المدرسة خلال هذه الفترة إلى منبع للدعارة وممارسة الفحشاء فيها في ظل هجرها وعدم تنفيذ قرار الإزالة الصادر لها حيث كان يصطحب أصدقاء البلطجي الفتيات والسيدات سيئة السمعة وتجرى فيها حفلات رقص من جانب هؤلاء الساقطات بل ووصل الأمر لممارسة الفحشاء داخل مدرسة يشهد الجميع بكونها منارة للعلم.  واستطرد الحديث منه "محمد غازي أبو العينين"، شيخ المعهد الأزهري الإعدادي للقرية، وأحد أبناء القرية، موضحًا لـ"كفرالشيخ اليوم"، أن مسئولي الجمعية الزراعية لم يحركوا ساكنًا تجاه ما فعله البلطجي حيث كان يفرض سيطرته على الجميع ويثير حالة من الرعب بين الأهالي من خلال إطلاقه الكلاب التي كانت بحوزته عليهم وكذا التعدي عليهم بالأسلحة البيضاء لولا تدخل الشرطة والقت القبض عليه.الجهة الخلفية لمبنى مدرسة شالما البلد الإبتدائية القديمةوأشار إلى أن أهالي القرية ومنذ القاء القبض على البلطجي قرروا غلقها نهائيًا أمام أي ممارسات وأعمال خارجة عن القانون وأفتعال المحرمات بها من خلال سد بابها بالطوب الأبيض في ظل إهمال التربية والتعليم في كفرالشيخ وإدارة سيدي سالم التعليمية من تنفيذ قرار الإزالة الصادر لهذه المدرسة.وفي السياق أكد ياسر عبد الحي، من أهالي قرية شالما البلد التابعة لمركز سيدي سالم، لـ"كفرالشيخ اليوم"، أن مدرسة القرية الإبتدائية القديمة تخرج منها العديد من أصحاب المناصب والحاصلين على كبرى المؤهلات العليا حيث كانت المدرسة منارة للعلم وكل هدف أهالي القرية في الوقت الحالي تنفيذ قرار الإزالة من أجل إعادة بناؤها من جديد أو إعادة فتحها لتخدم أبناء أهالي القرية في مجالات أخرى. جانب من مبنى مدرسة شالما البلد الإبتدائية القديمةوطالب أهالي القرية بتدخل محافظ كفرالشيخ اللواء السيد نصر، بشأن تنفيذ قرار الإزالة الصادر لهذه المدرسة منذ 23 عامًا دون معرفة أسباب توقفه عن التنفيذ لغاية الوقت الحالي أو تحويلها في عدم إتمام عملية التنفيذ إلى حضانة أطفال أو دارًا لتحفيظ القرآن الكريم لأبناء القرية بدلًا من غلقها بهذا الوضع دون إستفادة الأهالي من منها.من جانب آخر حاول موقع "كفرالشيخ اليوم" التواصل مع الدكتورة بثينة كشك، وكيل وزارة التربية والتعليم في كفرالشيخ، ومحمد حسن شتا، مدير عام إدارة سيدي سالم التعليمية، للحصول منهم على رد بخصوص هذا الأمر ولكن حال الامر من عدم التواصل معهما لعدم الرد على هواتفهما.مدرسة شالما البلد الإبتدائية القديمة ويظهر بحوارها المعهد الإعدادي الأزهري

img img-responsive

بسبب أرتفاع المحروقات هذا مصير قوارب الصيد في قرية برج مغيزل

في مساحات بالساحل المطل بالبحر الأبيض المتوسط بقرية برج مغيزل التابعة لمركز مطوبس في كفرالشيخ، اصطفت قوارب الصيد متوقفة دون تشغيل إذ رفض أصحابها العمل بسبب زيادة أسعار المحروقات والتي أعلنتها الحكومة المصرية مؤخرًا في عيد الفطر الماضي تاركًا آثار التوقف العديد من الأسر في وضع سئ لكون مهنة الصيد مصدر رزقهم الوحيد.أزمة توقف قوارب الصيد عن العمل يسردها في البداية "جمعة الحَمار"، صاحب قارب صيد بقرية برج مغيزل، وقال لـ"كفرالشيخ اليوم"، إن أرتفاع أسعار المحروقات أصبح مشكلة يعاني منها الصيادين نظرًا لأستهلاك قوارب الصيد للسولار بكميات كبيرة حيث هناك قوارب مقدار تشغيلها بكمية 5 براميل يوميًا وقوارب أخرى مقدارها 6 براميل وكل برميل يحتوى على 200  لتر سولار.وأكد أن أن أي قارب صيد عندما يقلع للابحار يحمل على متنه لا يقل عن 18 صيادًا بحثًا عن رزق حلال في مياه البحر المتوسط  وكل صياد منهم خلفه أسرة تعتبر مصدر رزقهم الوحيد مهنة الصيد فيما تستمررحلة الصيد في البحر فترة لا تقل عن 20 يومًا ويحتاج القارب مالا يقل عن 100 برميل سولار تكاليفهم مابين 110 و120 الف جنيه في الرحلة الواحدة طبقًا للاسعار الحالية وهذا مايفوق إمكانيات أصحاب القوارب.وأوضح أن الحل في ذلك يعود إلى ضرورة دعم المحروقات للصيادين من خلال حصر قوارب الصيد المرخصة والمؤهلة لأعمال الصيد لرصد احتياجاتها من السولار تمهيدًا لدعمها بأسعار أقل من الأسعار المعروضة حاليًا لأصحاب تلك التراخيص وفي حالة احتياج صاحب القارب لأزيد من الكمية المقررة له يتحمل فارق أسعار الزيادة.ووفق "الحَمار"، تشتهر دول أوروبية وأفريقية بمهن الصيد مثل دول قبرص، واليونان، ومالطة، وإيطاليا، وايرلندا، والسنغال، وسيراليون، وموريتانيا، وغينيا بيساو، بدعم حكومتهم لهم في السولار حتى لا تتوقف عملية الصيد في تلك الدول نظرًا لوجود قطاع كبير من الصيادين فيها تعد مهنة الصيد مهنتهم ومصدر رزقهم الوحيد.وأشار أشرف نصار، صاحب قارب صيد، ورئيس صيادين، بقرية برج مغيزل، إلى أن العاملين بمهنة الصيد بقرية برج مغيزل تضرروا بشكل كبير بسبب عملية توقف عمل قوارب الصيد منذ عيد الفطر الماضي نتيجة أرتفاع أسعار المحروقات.ولفت نصار إلى أن التكلفة الحالية لأي قارب في رحلة صيد خاصة به لا تقل عن 170 الف جنيه يكون نصيب السولار 120 الفًا من هذا المبلغ بجانب مبلغ 10 الاف جنيه طعام و15 الفًا للثلج من أجل حفظ الأسماك، ومستلزمات أخرى للرحلة وللقارب، تقارب 25 الف جنيه، وهذا ما يفوق إمكانيات أصحاب القوارب حيث أن أي رحلة صيد لاتجمع مبلغ تكاليف الرحلة المذكور.وكشف محمد درويش، صياد، وصاحب قارب صيد، بنفس القرية، عن تعرض  أكثر  من 850 صيادًا بقرية برج مغيزل لمعاناه شديدة بسبب توقف قوارب الصيد عن عملها بسبب زيادة أسعار المحروقات موضحًا أن نفس المشكلة التي يعانيها صيادو قرية برج مغيزل يعاني منها ايضا صيادين آخرون في دمياط، والدقهلية، ورشيد، حتى أصبح مصير جميع من يعمل في مهنة الصيد الجلوس على المقاهي.وفي السياق قال خميس عرفة، أحد أهالي قرية برج مغيزل، لـ"كفرالشيخ اليوم"، إن أعضاء مجلس النواب أصبحوا الأمل الأخير للصيادين في حل أزمتهم التي يعانوا منها حاليًا وهي عملية توقف قواربهم عن العمل بسبب أرتفاع اسعار المحروقات حيث أن اكثر فئة تضرروا من أرتفاه هذه الأسعار هم الصيادين فلذلك يناشدونهم بضرورة التدخل لدى الحكومة المصرية من أجل دعم الوقود لهم من خلال تخصيص حصة تموينية لكل قارب بحسب استهلاكه منها.

img
img img-responsive

بالصور..الأولى على الجمهورية بالثانوي التجاري بنت سيدي سالم:"مكالمة نجاحي شعرت أنها مقلب كوميدي"

وسط جو من البهجة والسرور، أستقبلت أسرة الطالبة "الهام سعد إبراهيم شلبي"، 18 سنة، بمدرسة سيدي سالم الثانوية التجارية، بمحافظة كفرالشيخ، خبر تفوق أبنتهم وحصولها على المركز الأول على مستوى الجمهورية في التعليم الثانوي التجاري، بفرحة غامرة وإطلاق الزغاريد في كل جانب من منزل الأسرة."نائب الوزير كلمني وقاللي مبروك يا الهام إنتي الأولى على الجمهورية، في التعليم الثانوي التجاري، وبصراحة ماكنتش مصدقة" تقول الطالبة إلهام لـ"كفرالشيخ اليوم"، عند تلقيها أول إتصال تليفوني من نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني، الدكتور محمد مجاهد، يخبرها بحصولها على هذا المركز المتقدم.وأكدت الهام لـ"كفرالشيخ اليوم"، أنها بعد تلقيها تلك الكلمات من نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني، أصابها التوتر ولم تصدق ما قاله لها حتى ظنت أنها ربما يكون مقلبًا كوميديًا من أحد المعلمين بالمدرسة أراد المزاح معها عبر الهاتف،  حتى أسرعت إلى والديها وأخبرتهما بما قاله لها نائب الوزير، وظلت طوال هذا الوقت لم تصدق ما جاء بتلك المكالمة حتى تأكدت من إعلانها رسميًا من الوزارة، فسجدت لله شكرًا.وأعلنت عن رغبتها بالتحاقها للتعليم الجامعي، من الدراسة بكلية التجارة جامعة كفرالشيخ، وذلك بعد حصولها على المركز الأول على مستوى الجمهورية في دبلوم الثانوي التجاري بمجموعة 579 درجة من إجماي مجموع 580 درجة بنسبة 99.83 % نظرًا لعشقها وحبها للمواد التجارية. وفي ختام حديثها لـ"كفرالشيخ اليوم" تهدي هذا التفوق والنجاح الباهر الذي حققته في امتحانات دبلوم الثانوي التجاري، إلى والدها الفلاح البسيط والتي أعربت عن سعادتها خلال حديثها عن كونها إبنة رجل فلاح استطاع الوقوف بجوارها لتحقيق ماتريد فيما لفتت إلى أنها كانت متوقعة حصولها على هذا المركز المتقدم حتى تحقق.

img img-responsive

مواطن بدسوق في شكواه للنيابة الإدارية "تلاعب في نتيجة الإعدادية وهذا هو الدليل" ومسئول يرد

عقب إعلان مديرية التربية والتعليم في كفرالشيخ، اعتماد محافظ الإقليم اللواء السيد نصر، نتيجة الشهادة الإعدادية للعام الدراسي 2017 - 2018، تقدم مواطن يقيم بمدينة دسوق، بشكوى رسمية للنيابة الإدارية بكفرالشيخ، يتهم فيها قيادات المديرية بالتلاعب في نتيجة هذه الشهادة التعليمية، لوجود تناقض في أرقام الكنترول المختلفة مطالبًا بوقف هذه النتيجة.وأكد المواطن "طارق عبد النبي النجار"، في شكواه للنيابة الإدارية والتي حملت رقم 4581 بتاريخ الأحد 24 / 6 / 2018، أنه أثناء رصده نتيجة الشهادة الإعدادية بمحافظة كفرالشيخ، اكتشف خداع قيادات المديرية ممثلة في وكيلة الوزارة الدكتورة بثينة كشك، ورئيس لجنة النظام والمراقبة يوسف البسيوني، للرأي العام بتلك النتيجة.وأشار عبر شكواه إلى أن المديرية أعلنت نسبة النجاح في تلك الشهادة 90.04 % مدعين أن عدد الطلاب المتقدمين لامتحان هذه الشهادة بلغ 48 الفًا و458 طالب وطالبة وغاب منهم 328 طالب وحضر 48 الفًا و130 طالب فيما نجح منهم 43 طالب و335 طالب وطالبة وجرى اعتمادها من محافظ الإقليم اللواء السيد نصر على هذا النحو فيما جرى إعلان المديرية في وقت سابق نتيجة الفصل الدراسي الأول لهذه الشهادة أن نسبة النجاح فيها 82.18 %.وأوضح المواطن في شكواه للنيابة الإدارية في كفرالشيخ، أنه بتاريخ 12 / 6 / 2018 جرى عرض أرقام نتيجة مختلفة تمامًا عن أرقام النتيجة الأولى المذكورة للشهادة الإعدادية وفق مذكرة جرى تقديمها لمحافظ الإقليم اللواء السيد نصر، تتضمن عرض المديرية لدرجات القبول بمدارس الثانوية العامة والفنية على مستوى المحافظة ذُكر فيها أرقام مختلفة عن الأرقام المعلنة بالمواقع الاليكترونية الإخبارية.ووفق هذا المواطن في شكواه تبين أن المذكرة الأخيرة المعروضة على المحافظ الخاصة بدرجات القبول بالمدارس الثانوية والفنية، مذكور فيها أن عدد المتقدمين لامتحانات الإعدادية بلغ 49 الفًا و644 طالبًا وطالبة نجح منهم 40 الفًا و631 طالب ما يدعو الأمر بوجود تناقض تمًامًا للارقام الأولى المعلنة بالمواقع الأليكترونية.وفي السياق قال المواطن طارق النجار، صاحب هذه الشكوى، في تصريحات خاصة لـ"كفرالشيخ اليوم"، أن النتيجة الأولى والتى جرى اعتمادها من المحافظ بتاريخ 26 / 5 / 2018 وجرى نشرها في جميع المواقع الأليكترونية والصحف المحلية، هي 90.04 % بعدد متقدمين للامتحان 48 الفًا و458 طالب وطالبة، نجح منهم 43 الفًا و335 طالب وطالبة.وأضاف لـ"كفرالشيخ اليوم"، أن المذكرة الثانية التي قُدمت للمحافظ بتاريخ 12 / 6 / 2018 المتضمنة تنسيق درجة القبول للصف الأول بالثانوي العام والمدارس الفنية كانت 81.84%، بعدد متقدمين 49 الفًا و644 طالب وطالبة، ونجح منهم 40 الفًا و631 طالب وطالبة، أي بتلك الأرقام أنخفض منهم عدد الناجحين الفين و700 طالب.من جانب آخر قالت الدكتورة بثينة كشك، وكيل وزارة التربية والتعليم في كفرالشيخ، في تصريحات خاصة لـ"كفرالشيخ اليوم"، إن هذا المواطن صاحب الشكوى توجه للمديرية فعليًا والتقى بها وعرض عليها نفس ما يدعيه وهذا الأمر عار تمامًا من الصحة وجرى التوضيح له بوجود لبس في هذا الموضوع بالعديد من المستندات من خلال المسئولين المختصين عن الكنترول بذلك.وأضافت أن هذا المواطن عندما حضر للمديرية ومناقشة الأمر معه كان يبدى رأيه إن درجة القبول للالتحاق بالمدارس الثانوية العامة والفنية بدائرة المحافظة وبحسب تلك النسب المعلنة للنجاح في الشهادة الإعدادية 235 درجة وليست 225 درجة كما وافق عليها محافظ الإقليم اللواء السيد نصر، والرقم جرى الموافقة عليه وفق دراسة وخطة تكون في صالح العملية التعليمية لأبناء كفرالشيخ. 

img img-responsive

خبير تغذيه مصري من مدينة قلين يستغني عن استيراد القمح ويوفر 10 مليار جنيه سنويا بعد ابتكاره رغيف خبز من البطاطا وكسر الارز

 تحقيق: أشرف مصباح ويوسف المصريتوصل خبير التغذية بقسم بحوث الأغذية بسخا  وابن مدينة قلين بمحافظة كفرالشيخ  الدكتور “عزت محمد إبراهيم عابدين” إلى طريقة مبتكرة لإنتاج رغيف خبز من كسر الأرز  والبطاطا والشعير والقمح بنسب مختلفة من كل نوع ، وحصلا على براءة اختراع من مكتب براءات الاختراع.وتعتمد الطريقة الجديدة على جلتنة كمية صغيرة من دقيق الأرز مع الماء لتكوين عجينة صمغية مائعة ويضاف إليها بعد ذلك كمية كبيرة من دقيق الأرز غير المجلتن لتكوين عجينة سهلة التشكيل للرغيفوفي إطار هذا الاختراع تم تحديد أنسب الظروف باستخدام الرسم البياني الثلاثي الأبعاد وتحليلات استجابة السطح للتشكيل، ويتم إنتاج هذا الخبز بدون خمائر ويعتبر مقبولا لدى المستهلك ومناسبا لمرضى حساسية جلوتين القمح ويتميز بأنه اقتصادي وسريع التجهيز.وتساعد هذه الطريقة المبتكرة في حل العديد من المشاكل المرتبطة بإنتاج رغيف الخبز، حيث تعاني مصر من أزمة بسبب عدم القدرة على توفير القمح، وارتباط العادات الغذائية المصرية برغيف الخبز الذي يعد أساس المائدة.وتواجه الحكومة المصرية أكبر تحد على مدار خمسين عاما هي عمر أزمة القمح بمصر، حيث يصل إجمالي الاستهلاك السنوي إلى أكثر من 12 مليون طن، بينما حجم المنتج المحلي لا يزيد علي 7 ملايين طن، وهو ما يفرض على الحكومة استيراد نحو 50% من حجم الاستهلاك من الخارج.واعتادت الحكومة المصرية على تخصيص بند مستقل في الميزانية العامة للدولة لدعم رغيف الخبز بلغ نحو 15 مليار جنيه (نحو 3.3 مليار دولار)

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company