• الجمعة 25 سبتمبر 2020
  • 04:44 am

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
تقارير وتحقيقات
img img-responsive

"خذ مايكفيك واترك الباقي للغير"..حكاية شباب أبتكروا ثلاجة الخير في بيلا

في أحد شوارع مدينة بيلا بمحافظة كفرالشيخ، وبجوار احد محال مستلزمات الأدوية توجد حافظة طعام "ثلاجة" مغلفة ببنرات مدون بها عبارات "ثلاجة الخير" و"خذ مايكفيك وأترك الباقي للغير" وعليها بعض رسومات الأطعمة والمشروبات تقديم تلك الأطعمة لكل من يحتاجها."عملناها للخير..وكانت فكرة ونفذناها على أرض الواقع..والحمد لله مستريحيين ومبسوطين طالما إن فيه ناس مبسوطة واستفادوا منها"، بهذه الكلمات تحدث محمد الشوربجي"، صاحب محل مستلزمات طبية، بمدينة بيلا في محافظة كفرالشيخ، وأحد الشباب المساهمين في عمل ثلاجة الخير، لـ"كفرالشيخ اليوم"، متحدثًا عن باقي أفراد المجموعة المشاركة في هذا العمل الخيري راصدًا كيفية تنفيذه على أرض الواقع.ووفق الشوربجي هناك جروب على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" يسمى بـ "خليها على الله" الهدف منه عمل الخير وتنفيذها على أرض الواقع من خلال مجموعة من الشباب من أبناء مركز ومدينة بيلا قد وهبوا أنفسهم لعمل الخير طاعة لله تعالى وتنفيذًا لوصايا الدين الإسلامي ورسول الله صلى الله عليه وسلم بالوقوف بجانب كل ذي كرب وكل من يحتاج المساعدة.وأكد الشوربجي لـ"كفرالشيخ اليوم"، أنه خلال لقاء الجميع بطرح مناقشة على هذا الجروب الخيري، عبر تدوينه تتضمن ذلك في الجروب بشأن تنفيذ عمل خيري يستفيد منه الجميع حتى عرضت فتاة شابة من أعضاء الجروب بعمل "ثلاجة الخير" وتحتوي على الأطعمة لكل من يحتاج وغيره بمعني أن الأطعمة تكون للجميع ولا تقتصر على شخص ما بعينه بحيث من يقبل عليها يأخذ ما يكفيه ويترك باقي الطعام للغير.وأشار إلى أنه جرى تنفيذ الفكرة منذ حوالي 10 أيام وطوال هذه الأيام أصبح هذا العمل عبارة عن مشاركة من بعض الأهالي من خلال وضعهم الأطعمة في ثلاجة الخير عبارة عن أسماك ولحوم وغيرها وجميع الأطعمة يجرى وضعها في الثلاجة بنفس جودة الأطعمة التي يتناولها واضعها في منزله.وأكد أن هناك مستفيدون من هذا العمل الخيري على رأسهم أصحاب السبيل فمنهم سيدة كانت تبحث عن طعام وتوجهت لأحد المطاعم لتوفر طعامًا لها ففوجئت بإنتهاء العمل به وكان على وشك التشطيبات ومن خلال سيرها بالقرب من المطعم فوجئت بثلاجة الخير ففتحتها وتناولت ما يكفيها من طعام وذلك كان هو الغرض من عمل ثلاجة الخير.وقال الشوربجي في تصريحات خاصة لـ"كفرالشيخ اليوم"، إنهم كمجموعة شبابية طرحوا الآن تعميم تلك الفكرة على مستوى شوارع مدينة بيلا بوضع ثلاجة للخير في أماكن متعددة وتكون تحت مراقبة منعًا للعبث بها وذلك بعد نجاح التجربة الحالية واستفادة العديد منها وجاري مناقشة كيفية تنفيذ تعميمها.

img img-responsive

توجهت لأستلام منقولاتها ففوجئت بتكبيل نجلها الطفل بالجنزير بمركز كفرالشيخ

شهدت قرية منية مسير التابعة لمركز كفرالشيخ، اليوم الخميس، واقعة غريبة من نوعها إذ توجهت ربة منزل تقيم بنفس القرية، رفقة محاميها وقوة من الشرطة، لأستلام منقولاتها الزوجية وفق حكم قضائي، ففوجئت باستغاثة نجلها ورأت تكبيله بالجنزير من قدميه ومتصل بحديد النافذة بهدف شل حركته ما أدى إلى تحريرمحامي ربة المنزل بتحريرمحضر بالواقعة.وأكد إبراهيم إبراهيم غزالة، محام في في كفرالشيخ، في تصريحات خاصة لـ"كفرالشيخ اليوم"، أنه توجه رفقة أفراد من الشرطة وموكلته المدعوة "خضرة محمود عبد الحفيظ الغيتاوي"، لتنفيذ القرار رقم 1823 لسنة 2018 أسرة مركز كفرالشيخ، لأستلام منقولاتها من طليقها المدعو "السيد محمد أحمد الصعيدي"، من عش الزوجية السابق، ففوجئوا باستغاثة نجل موكلته قائلًا:"الحقيني يا ماما عايز حد يفكني".وقال غزالة لـ"كفرالشيخ اليوم"، إنه وفق استغاثة نجل موكلته تبين تكبيل نجلها الطفل والبالغ من العمر 12 عامًا، بالجنزير من قدميه وموصل طرف الجنزير بحديد النافذة حتى لا يتمكن من الحركة فيما عرض فيه رجال الشرطة الأمرعلى العميد عبد الحليم فايد، مأمورمركز شرطة كفرالشيخ، وبدوره أرسل قوة من من المركز وتمكنوا من فك قيود الطفل من الجنزير بعد فترة كبيرة لرفض جدة الطفل فك قيده قائلة لرجال الشرطة :"مالكمش دعوة إحنا أحرار".وأضاف أنه بناء على تلك الواقعة وتحريرالطفل من فك قيوده بالجنزير بمنزل والده الكائن بنفس القرية منية مسير، حررت والدة الطفل المحضر رقم 10402 لسنة 2018 إداري مركز شرطة كفرالشيخ متهمة والدة طليقها المدعوة "غالية ح.أ.غ"، 65 سنة، وطليقها المذكور بتعذيبه وتقييد حرية طفل وهذا الأمر منهي عنه في صريح القانون.في المقابل قال الطفل "محمد السيد الصعيدي"، 12 سنة، لـ"كفرالشيخ اليوم"، إن جدته ووالده دائمين التعدي عليه وتوثيقه بالجنزير بالشكل والوضع الذي اكتشفته والدته ورجال الشرطة لحظة توجههم لأستلام منقولات والدته من منزل والده والسبب في ذلك محاولة من والده وجدته لمنعه التوجه لمنزل أسرة والدته لرؤويتها حيث كان يتناول الطعام وهوموثق بتلك الطريقة.واتفق معه شقيقه محمود، وأوضح لـ"كفرالشيخ اليوم"، أن التعدي عليه من والدهما وصل إلى حد ضربهما بالشوم مطلقًا لهم أبشع أنواع السباب والشتائم، مشيرًا إلى أنه وثقوه هو الآخر قبل ذلك ولكنه رضخ لطلب والده وجدته بالتوجه والمغادرة لأي مكان وبسبب تصميم شقيقه بالخروج ومحاولته رؤوية والدته لجأ والده وجدته وتوثيقه بهذا الوضع وذلك ما قبل شهررمضان الماضي وكان يجرى فك قيوده من الجنزير في حالة تواجد والده والذي كان يعتبر خفيرًا عليه وليس بوالده.ومن جانب آخر قالت والدة هذين الطفلين "خضرة محمود عبد الحفيظ الغيتاوي"، 37 سنة، ربة منزل، وتقيم بقرية منية مسير، لـ"كفرالشيخ اليوم"، إن ما فعله طليقها ووالدته بطفلها ليس بغريب عليهما فهو كان الدائم التعدي عليها عندما كانت في منزل الزوجية وكذا والدته بطرق وحشية لا ترتقي لكونها زوجة لها حقوق وواجبات حتى تطورت الخلافات بينهما وانتهت بالأنفصال وكان الطليق ووالدته يمنعان طفليهما من الحضورللجلسات عندما رفعت دعوى الحصول على نفقة.وحاول مدير تحرير كفرالشيخ اليوم التواصل مع طليق تلك السيدة  ووالد الطفلين ولكن حال الأمر من عدم الوصول إليه نظرًا لعدم العثور عليه بعد تحرير محضر بتلك الواقعة وكذا القاء القبض على والدته المتهمة معه في نفس تلك الواقعة.

img
img img-responsive

بسبب 500 جنيه..البعض يذهب للمأذون مرتين "للطلاق وللزواج العرفي"- (فيديو وصور)

منذ شهور مضت أنتشر مؤخرًا ظاهرة الطلاق بين الزوجين وإجراء عقد زواج عرفي بينهما كنوع من التحايل على القانون من أجل الحصول على المعاش الخاص بالمطلقات كوسيلة لجذب دخل جديد يستطيع المساعدة على تحمل الأعباء المعيشية والنفقات الأسرية.من خلال حوار مفصل القاه مدير تحرير موقع"كفرالشيخ اليوم" في كفرالشيخ، مع الشيخ محمد عون، مأذون شرعي، وعضو جمعية المأذونين الشرعيين بجمهورية مصر العربية، المسجلة برقم 591 لسنة 1967 والمتحدث الرسمي باسم المأذونين والجمعية، كشف عن العديد من أسباب الطلاق التي أرتفعت مؤخرًا في مصر من بينها الأسباب الأقتصادية.في البداية أكد المتحدث الرسمي باسم جمعية المأذونين، الشيخ محمد عون، لـ"كفرالشيخ اليوم"، أن أكثر نسبة عامة بين حالات الطلاق تعود للاسباب الأقتصادية والتي من خلالها يلجأ الزوجين للتطليق بالتحايل على القانون مستغلين ثغراته من أجل الحصول على المعاش الحكومي الخاص بالمطلقات والذي يتراوح قيمته ما بين 500 إلى 600 جنيه وبعدها يعودان الزوجين مرة أخرى لبعضهما من خلال عقد عرفي.وقال خلال حواره مع مراسل "كفرالشيخ اليوم"، إن نسبة الطلاق المتعلق أسبابها من الناحية الأقتصادية أرتفعت بنسبة كبيرة في آخر عام ونصف وتحديدًا من بداية عام 2017 وإلى منتصف العام الحالي 2018 حيث تتراوح النسبة الخاصة من هذا النوع من الطلاق ما بين 35 و40 % عن السنوات الثلاث الماضية والتي وقتها كانت أسباب الطلاق فيها تتعلق بأمور أخرى غير السبب الأقتصادي.وأضاف أن تلك الأسباب جرى رصدها من خلال عمل كل مأذون لأن المأذون هو الوحيد الذي يجمع أسباب حالات الطلاق لأنه كلما يستقبل حالات طلاق بين زوجين يوجه سؤاله لهما عن أسباب الطلاق وفي خلال فترة العام ونصف الأخيرة  تبين أن أكثر أسباب الطلاق أمور تتعلق من الناحية الأقتصادية وهو الحصول على معاش المطلقات.وكشف المتحدث الرسمي باسم جمعية المأذونين الشرعيين الشيخ محمد عون، لـ"كفرالشيخ اليوم"، عن تلقيه 3 حالات طلاق في آخر 10 أيام مضت، جميعها تتعليق بأمور أقتصادية أصعبهم سيدة ترغب بالتطليق من زوجها نظرًا لمروره بحالة مرضية ولا يستطيع أن يعول وفي الوقت نفسه لا يكفي ما تحصل عليه من مقابل مادي نظير خدمتها في المنازل فلا توجد أي وسيلة أمامها سوى الحصول على معاش مطلقات وتعود لزوجها مرة أخرى بعقد عرفي.وأشار عون إلى أنه أنتشر في الآونة الأخيرة ما يسمى بسماسرة الزواج العرفي والطلاق من الجنسين رجالًا ونساءً من خلال مافيا معروف عنها إنعدام الضمير حيث يستغلون حاجات الأسر الفقيرة ويعرضون عليهم التطليق من أجل الحصول على قيمة المعاش الخاص بالمطلقات والتوجه بعد ذلك لبعض المحامين من أجل عقد زواج عرفي بينهما والمستفيد في النهاية السمسار من الزوجين صاحبا حالة الطلاق ومن المحامي الذي يحرر لهما العقد العرفي.وأكد خلال حواره لـ"كفرالشيخ اليوم"، أن هناك 4 محافظات ينتشر فيها نسب الطلاق المتعلقة بالأسباب الأقتصادية تأتي على رأسهم محافظة الجيزة، وخاصة في مراكزها المنتشر بها العشوائيات والأسر الفقيرة، ويليها بحسب التوالي القاهرة الكبرى، والفيوم، وكفرالشيخ والأخيرة لكونها مسقط رأسه رصد فيها معدلات عالية للغاية في الطلاق المسبب من الناحية الأقتصادية وتحرير عقود الزواج العرفي.ومن الناحية الدينية والشرعية في مثل هذه الأمور قال عون، إن دار الافتاء المصرية أعلنت قبل ذلك إن من يحصل على معاش مطلقات دون وجه حق يمثل هذه الطريقة وكما يتبين من أسباب حالات الطلاق الحالية المعروف أسبابها الاقتصادية فهو أمرًا محظورًا شرعًا ووجب الأبتعاد عنه لأن تلك الطريقة حيلولة لأخذ مال بغير حق.وأختتم حواره لـ"كفرالشيخ اليوم"، بتوجيه الدعوة لوزارة العدل بعقدها بروتوكول تعاون مع الإعلام، والشباب والرياضة، والثقافة، والأوقاف، الغرض من هذا البروتوكول نشر وبث حملات التوعية المختلفة وما يتعلق بها من النواحي الشرعية والدينية لمن يقبل على هذه الأمور من خلال وسائل الإعلام المختلفة، والندوات في مراكز الشباب وبيوت وقصور الثقافة، وخطب الجمعة، والدروس الدينية بالمساجد.

img img-responsive

قصفت الأسطول البريطاني وأكلتها "البارومة".. "طابية عرابي" في كفر الشيخ أصبحت "خُردة"

ضرب الاهمال ونسيان التاريخ  "طابية عرابي" الأثرية بمدينة مصيف بلطيم والتي كانت تستخدم كحصن ضد أي عدوان خارجي قادم عبر البحر."تاريخ الزعيم أحمد عرابي آخر ما تبقى منه شوية حديد خردة و أصبحت مرتعا للحيوانات الضالة والخارجين عن القانون نظرًا لوقوعها بين جبال البرلس وكذا في ظل عدم الأهتمام بها سواء من المحافظة أو من وزارة الآثار، كما أن المدافع التي كان يستخدمها الزعيم أحمد عرابي في التصدي لأسطول الاحتلال الأنجليزي عبر البحر الأبيض المتوسط أكلها الصدأ وأصبحت عبارة عن "حديد خردة" بحسب وضعها الحالي.الدكتور وليد البحيري، أستاذ الآثار الإسلامية، ووكيل كلية الآداب لشئون التعليم والطلاب بجامعة كفر الشيخ، أوضح أن المدافع الموجودة بمنطقة طابية عرابي، بمركز البرلس، والملقاه بوضعها الحالي في الرمال، يرجع تاريخها للعصر العثماني والأسرة العلوية "أسرة محمد علي"، حيث أنشئت منطقة الطابية نفسها بمركز البرلس في عهد صلاح الدين الإيوبي للتصدي للصليبيين.وأشار إلى أنه جرى تجديدها وإنشاؤها كحصن حربي أو نقطة حربية تقع على ساحل البحر الأبيض المتوسط في عهد الأسرة العلوية، حيث جرى استخدامها كحصن للدفاع عن مصر من المحتلين وقت ذاك نهاية بأيام نضال الزعيم الراحل أحمد عرابي والذي كان يستخدم تلك المنطقة أو المكان الموجود فيها المدافع الحربية الملقاة في الرمال للتصدي للجيش الإنجليزي.وقال خالد محمد، مفتش آثار بلطيم والبرلس الإسلامية بمحافظة كفر الشيخ، إن منطقة طابية عرابي موقعًا أثريًا مسجلًا في خريطة الآثار الإسلامية وتعد منطقة حفائر، حيث أجريت فيها أعمال حفائر بداية من عام 1992 إلى عام 2007، ومنذ هذا التاريخ توقفت تمامًا تلك الأعمال.وتابع أنه طوال المواسم المتتالية لأعمال الحفائر بتلك المنطقة جرى الكشف عن أساس غرفتين، ومجموعة من العملات المعدنية ترجع للعصور العثمانية، وبعض المدافع ومجموعة من الشوبك الفخارية "أدوات التدخين"، ومجموعة من الأزرار النحاسية خاصة بالجنود في هذا العصر.وأضاف أن المقتنيات التي جرى العثور عليها نقلت إلى المخازن المتحفية التابعة لوزارة الآثار كما أن تلك المنطقة ماهي إلا نقطة دفاع ثابتة استخدمها المحاربون القدماء في الدفاع عن مصر ضد الاحتلال الإنجليزي.وأكد أنه جرى مخاطبة وزارة الآثار المصرية لإجراء أعمال ترميم للمدافع والبقايا المعمارية واستئناف أعمال الحفائر بالمنطقة بعد توقف دام 11 عامًا

img img-responsive

ابن بلطيم حول ورشة اصلاح الكاوتش الى متحف لصناعة المقاعد من الكاوتش المستعمل

لم ينتظر على عبدالرحمن خريج مدرسة الصناعة ابن مدينة بلطيم بمحافظة كفرالشيخ  طابور الباحثين عن الوظائف والقابعين خلف الجدران بل اتخذ لنفسه موقعا فى الحياة بعدما اقام ورشة لاصلاح كاوتش السيارات" بنشرجى " هو وشقيقه ولم يكتف باصلاح كاوتش السيارات والقاء مخلفات الاصلاح من كاوتش قديم فى القمامة بل صنع تحفاً من الكاوتش بعدما قام بعمل مقاعد مريحة وجميله وغير تقليدية من الكاوتش  على عبدالرحمن قالل" كفرالشيخ اليوم"  جاءتنى الفكرة عندما كان يجلس الزبائن على الكاوتش القديم فى انتظار اصلاح سياراتهم فقمت بصناعة اول كرسى بعدها حاولت ان افكر خارج الصندوق بصناعة كراسى تليق بالزبائن وانا استخدم احبال ومسامير وعجل الثلاجات وخلافه لصناعة المقاعد والمقعد الواحد يكلفنى حوالى 300 جنيها من كاوتش قديم واحبال ومسامير وعجل وبويات من نوع معين واشار عبدالرحمن الى ان شقيقه وليد يساعدة فى صناعة المقاعد وهو يبيع المقاعد خاصة لمرضى البواسير وهواة الاناقة من اصحاب الورش وفى مصيف بلطيم وفى المنازل وهو مقعد عملى جدااااا ويعيش سنوات طويله وخاماته تساعد على الجلسة المريحة وأبدى على عبدالرحمن استعدادة لتجميل كورنيش بحيرة البرلس التى تقع فى نطاق مدينة بلطيم بالكاوتش الملون والذى يطوعه لعمل قصارى للزرع على الكورنيش وعمل اشكال ابداعية لتجميل المدينة واضاف على الى انه بعدان توسع فى تصنيع المقاعد اصبح قبلة لاصحاب ورش اصلاح الكاوتش لبيع الكاوتش القديم المستعمل لاعادة تصنيعه من جديد فى مقاعد مريحة 

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company