• الأربعاء 19 يونيو 2019
  • 03:52 am

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
تقارير وتحقيقات
img img-responsive

3 متنزهات في كفر الشيخ قبلة المحتفلين بعيد الفطر

3 متنزهات هامة في محافظة كفر الشيخ، تعرف بأنها قبلة المواطنين للاحتفال بعيد الفطر المبارك، وفي أغلب المناسبات والأعياد، وهم "مصيف بلطيم، وحديقتي صنعاء بمدينة كفر الشيخ، والأسرة والطفولة بمدينة دسوق، والأخيرة سبب الأقبال عليها بشدة وقوعها على نهر النيل فرع رشيد.في مصيف بلطيم قال محمود الخطيب، مدير العلاقات العامة والإعلام بإدارة المصيف، في تصريحات خاصة لـ"كفر الشيخ اليوم"، إنه مع بداية يوم الوقفة أو في آخر يوم من رمضان يبدأ التوافد على مصيف بلطيم من جانب المواطنين من أبناء المحافظة، والمحافظات المجاورة، لقضاء عطلة عيد الفطر.ولفت إلى أنه ترتفع نسبة الإشغالات في مدينة المصيف إلى ثاني أيام العيد، بجانب هناك تنسيق مع العديد من الجهات المعنية استعدادًا لعيد الفطر المبارك.وأكد أنه جرى الدفع بـ 120 منقذًا و4 مشرفين للانتشارعلى الشواطئ الستة بالمصيف وهم :"الفنار، والنرجس، والزهراء، والسلام، والأمل، والفيروز، لمتابعة الزائرين، خلال استحمامهم في مياه البحر المتوسط، وكذا للتعامل مع أي حالات غرق قد تحدث.وفي السياق أعلنت إدارة حديقة صنعاء بمدينة كفر الشيخ، رفع حالة الطوارئ، ومنع الأجازات للعاملين بالحديقة، استعدادًا لعيد الفطر المبارك، كما شملت خطة استعدادات إدارة الحديقة التنسيق مع مديرية أمن كفر الشيخ، لأنتشار عناصر أمنية طوال فترة الاحتفالات بالعيد للتصدي لأي أعمال مخالفة تعكر صفو المحتفلين ومنع حالات التحرش، والمشاجرات التي تنتج عن الزحام.أما حديقة الأسرة والطفولة بمدينة دسوق التي تطل على نهر النيل فرع رشيد، فأكد مديرها المحاسب محمد شعبان، لـ"كفر الشيخ اليوم"، إن استعدادات إدارة الحديقة لعيد الفطر، فجرى مخاطبة قسم شرطة دسوق، بغرض تأمين المواطنين خلال احتفالاتهم بعيد الفطر المبارك، وكذا مخاطية شرطة المسطحات المائية، والأنقاذ النهري، لتأمين مرسى المراكب النيلية التي تقع على شاطئ الحديقة.

img img-responsive

القاها في مياه الترعة..حكاية طفلة حاول عمها قتلها بمدينة بيلا

واقعة شهدها حي المعمل بنطاق مدينة بيلا في كفر الشيخ، بقيام أحد الأشخاص بالقاء إبنة زوجته وعمها في نفس الوقت في مياه ترعة محاولًا التخلص منها لأدعاءه سوء سلوكها.التفاصيل عندما تلقى خط نجدة الطفل بلاغًا من أيمن ناصر، وكيل نيابة بيلا، وسجل البلاغ في خط نجدة الطفل برقم 156031 يفيد بقيام المدعو "ط.ع"، يقيم بمدينة بيلا، بمحاولة قتل الطفلة "ع.م"، 14 سنة، من خلال القائها في مياه إحدى الترع مدعيًا سوء سلوكها، بينما جرى إنقاذها بمعرفة الأهالي.وتبين من خلال فحص لجنة حماية الطفل بديوان عام محافظة كفر الشيخ، أن المشكو في حقه زوج أم الطفلة وعمها في نفس الوقت، وقيام والدتها وتعدى "ر.م.ر"، بتحرير بلاغ ضده بخصوص القاءه الطفلة في مياه الترعة حمل رقم 857 لسنة 2019 إداري قسم شرطة بيلا، فيما تقيم الطفلة حاليًا مع والدتها.وفي السياق قرر صبري عبد المنعم، منسق عام حماية الطفل في كفر الشيخ، تشكيل لجنة برئاسته، وتضم رجاء كمال غريب، مدير إدارة حماية الطفل بالوحدة المحلية لمركز ومدينة بيلا، والدكتورة ياسمين زقزوق، أخصائي نفسي باللجنة، وسميرة صقر، أخصائي اجتماعي بنفس اللجنة، وذلك لبحث البلاغ الوارد لخط نجدة الطفل بخصوص حالة الطفلة وما حدث لها. وقال منسق عام حمايةالطفل في كفر الشيخ، صبري عبد المنعم، في تصريحات خاصة لـ"كفر الشيخ اليوم"، إنه جرى توجيه أعضاء اللجنة المشكلة لبحث البلاغ الوارد لخط نجدة الطفل تمهيدًا لعرض تقرير على الدكتورة عزة عشماوي، رئيس المجلس القومي للطفولة والأمومة، وكذا لأتخاذ الإجراءات اللازمة نحو الواقعة التي مازالت محل تحقيق على الرغم من تصالح الأم مع العم المشكو في حقه.

img
img img-responsive

إياد وسلطان شابان بكفرالشيخ هزما البطالة بمصنع ايس كريم

لم ينتظراياد مصباح وسلطان محمد الشابان بمحافظة كفرالشيخ فى طابور العاطلين او ندب حظهما العاثر فى الحصول على وظيفة ميرى بعد توفير مبلغ مالى من عملهما وقاما باقامة مصنعاً للايس الكريم من الحليب الخالص بقرية ابوالعينين مركز دسوق بكفرالشيخ  وتشغيل 12 عاملا من الشباب ليعولوا اسرهم ويقضواعلى البطالة بالايس كريم واصرار الشباب على تحقيق الذات يقول ايادمصباح بدأت المشروع بحلم صغير انا وصديقى سلطان فجمعنا بعض الاموال من خلال عملنا وقمنابشراء ماكينات تصنيع الايس الكريم والثلاجات وسيارة  للتوزيع على مستوى محافظة كفرالشيخ وعدد من محافظات الجوار وهى البحيرة وبنها فى محافظة القليوبية والقاهرة والاسكندرية واضاف اياد اننا استطعنا من خلال التوزيع والعمل المستمر فى تحقيق سمعه طيبة وشهرة فى انتاج الايس كريم وحققنا ارباح جيدةواشار سلطان محمد سلطان ان المصنع يعمل على مدار ال24 ساعة لانتاج الايس الكريم من الحليب بنسبة 100 % من خلال فريق العمال الذى يضم 12 عاملا وصنايعى للايس كريم بالاضافة الى موردين الالبان من القرى لتصنيع الايس كريم ونساهم فى القضاء على البطالة من خلال تشغيل الشباب سواء فى العمل بالمصنع او فى بيع الايس كريم فى عدد من محافظات الجمهورية كما اننا نساعد فى شراء الالبان  من المزارعين فى القرية للمساهة فى الحالة الاقتصادية فى ريف كفرالشيخ والتشجيع على تربية الماشية 

img img-responsive

طالب بجامعة كفرالشيخ يصمم ماكيت لاستاد كرة قدم بورق الكوتشينة

نجح الطالب احمد الرفاعى بكلية الآداب جامعة كفر الشيخ، اليوم الثلاثاء، فى تصميم استاد كرة قدم متكامل، مستخدمًا في ذلك 22 الف ورقة  "كوتشينة" وأطلق عليه "الإستاد الأكبر".وأوضح بيان جامعة كفر الشيخ، أن الطالب أحمد رفاعي، صمم ونفذ الإستاد بأوراق الكوتشينة، على ارتفاع 63 سنتيمترا، وطول 230 وعرض 250 سنتيمترا، وعدد أوراق الكوتشينة التي استخدمها في التصميم بلغت 22 ألف ورقة وجرى تنفيذ التصميم خلال 12 يومًا.يذكر أن الطالب أحمد رفاعي، فاز بالمركز الرابع على مستوى العالم، للمبدعين، كما حصد المركز الأول على مستوى الوطن العربي، كما فاز بالمركز الثالث في أسبوع شباب الجامعات الثاني عشر، والذي استضافته جامعة كفر الشيخ فبراير الماضي.

img img-responsive

حريق مستشفى مطوبس.. كيف أنقذت شجاعة طبيب 15 طفلا من الموت

على مدار أوقات نشوب حريق بمستشفى مطوبس المركزي في كفر الشيخ، جسدت الواقعة ملحمة بطولية نفذها طبيب العناية المركزة، وممضرين وممرضات بقسم الحضان بالمستشفى، بإنقاذهم 15 طفلًا بالقسم، و7 حالات مرضية بقسم العناية المركزة، من الموت خلال نشوب الحريق.البداية وبحسب شهود عيان من موقع الحدث عندما شب حريق بالكابلات المغذية للتيار الكهربائي بجميع أنحاء واقسام مستشفى مطوبس المركزي، بسبب حدوث ماس كهربائي، ما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي، وأصيبت أقسام المستشفى بالشلل التام، فحدثت حالة من الرعب والخوف بين المرضى، وجعل اغلبهم يهرعون إلى خارج المستشفى. وفي وسط حالة الهرع التي انتابت الجميع داخل مستشفى مطوبس المركزي، رفض الدكتور محمد ياسين الحمامي، مشرف العناية المركزة بالمستشفى، وممرضات بقسم الحضانات، الفرار، وبدورهم قاموا بتحويل 15 طفلا كانوا يتلقون الخدمة الطبية بقسم الحضانات بالمستشفى، إلى سيارات الإسعاف التي حضرت للمستشفى.ونجح الطبيب والممرضات في إنقاذ أطفال القسم من الموت المحقق، بعد تحويلهم لمستشفيات أخرى خاصة، إثر توقف العمل بالقسم بسبب إنقطاع التيار الكهربائي، نتيجة حدوث الحريق، وعقب تحويل الأطفال إلى سيارات الأسعاف، توجه الطبيب نفسه إلى قسم العناية المركزة، وظل مع المرضى الذين عجزوا عن الفرار نظرًا لحالتهم الصحية، للاعتناء بحالتهم.جرى تحويل 8 حالات من الأطفال بقسم الحضانات، إلى مستشفى دار الطب التخصصي، و7 حالات أطفال أخرى إلى مركز الحمد التخصصي للاطفال والنساء، بمدينة مطوبس، ونقل حالتين من قسم العناية المركزة، كانتا على جهاز التنفس الصناعي، ومعهما حالة أخرى كان مقرر دخولها العناية المركزة، إلى مستشفى فوه المركزي.وقال محمد الشحات الصعيدي، أحد شهود العيان، من أهالي مدينة مطوبس، أن الأهالي الذين تجمعوا في المستشفى، نجحوا في إخماد الحريق مستخدمين الطفايات الخاصة بهم، فيما أحضر أحد أصحاب محال الفراشة ويدعى "عماد باكور"، المولد الكهربائي الخاص بعمله ليجرى توصيل التيار الكهربائي بقسم العناية المركزة محاولة لأنقاذ 5 مرضى بالقسم لم يجرى تحويلهم.وأضاف شاهد العيان لـ"كفر الشيخ اليوم"، أن سيارات الإسعاف ساهمت مع الطبيب والممرضات في إنقاذ حياة الأطفال من الموت المحقق عندما حضرت أعداد كبيرة من سيارات الإسعاف مسرعة وبدور مسعفيها نقلوا الأطفال إلى مستشفيات اخرى، وتبين أن سبب حدوث الحريق ماس كهربائي في الكابلات الكهربائية المغذية للمستشفى.وفي السياق أنتقلت لجنة من هندسة كهرباء مطوبس، إلى مستشفى مطوبس المركزي، وتمكنت اللجنة من إعادة توصيل التيار الكهربائي للمستشفى، بعد إصلاح العطل بسبب الماس الكهربائي في الكابل الرئيسي المغذي للتيار الكهربائي للمستشفى. وانتقل الدكتور طارق الشربيني، مدير عام إدارة الطب العلاجي، بمديرية الشئون الصحية في كفرالشيخ،والمحاسب فتحي الشرقاوي، والمحاسب علاء سلام، عضوي مجلس النواب، والنائب البرلماني السابق يوسف البدري، لمتابعة الحريق وآثار تداعياته.

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company