• الأحد 25 أكتوبر 2020
  • 09:19 am

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
حوادث وقضايا
img img-responsive

مصرع شخصين وإصابة ثالث في انهيار مبني بقرية فى الحامول بكفر الشيخ

لقي شخصان مصرعهما،بينما أصيب آخر،إثر انهيار صهريج مائي قديم من الإسمنت عليهم، بمحطة لحوم  نمرة "4 "بقرية المجازالشرقي التابعة لمركز الحامول ، بمحافظة كفر الشيخ ،أثناء جلوسهم أسفل المبني المنهار. وكان اللواء أحمد صالح،مدير أمن كفر الشيخ،قد تلقي إخطارا من العميد محمد عمار،مدير إدارة البحث الجنائي،يفيد بورود بلاغ بانهيار صهريج مائي قديم من الإسمنت بقرية المجاز الشرقي بمركز الحامول ووجود مصابين ومتوفين. علي الفور انتقلت سيارات الشرطة وقوات الحماية المدنية والإسعاف إلى موقع الحادث،وتم عمل كردون أمني حول الصهريج المنهار،وتمكنت قوات الحماية المدنية من استخراج 3 أشخاص من تحت الأنقاض،وتبين مصرع كل من:زكريا محمد السعيد أبو العينين،وشهرته "آدهم" 28سنة،ترزي،ومحمدالسيد فضل عبد الواحد،18سنة،ميكانيكي ،ومقيمان بقرية المجاز الشرقي بمركز الحامول، بينما أصيب عبد الرحيم مسعد أحمد محمد ،22 سنة،سائق،ومقيم بذات العنوان.بالفحص تبين انهيارخزان أسمنتي قديم عبارة عن غرفة أسمنتية يقع علي مساحة 6 م في 6 م تقريبًا،ومقام علي أعمدة خرسانية قديمة متهالكة،بإرتفاع 2متر عن سطح الأرض وآيلة للسقوط،ومملوك للمدعو "ح.ع.خ" صاحب مصنع اعلاف،ومقيم بمدينة بيلا.وكشفت التحريات وسؤال والدا المتوفيين وهما "السيد.ف.ع" 63 سنة،و"محمد.ا.أ" 60 سنة،ومقيمان بذات العنوان،أقرا بأنهما حال جلوس نجليهما أسفل المبني،انهار عليهما مما أدي لوفاتهما في الحال،ولم يتهما أحد بالتسبب في وفاتهما او الاشتباه في وفاتهما جنائيًاوبسؤال والد المصاب " عبد الرحيم" 45 سنة،مؤذن،ومقيم بذات العنوان،أقر بأنه حال مرور نجله أمام المبني،سقطت أجزاء منه عليه،أسفرت عن إصابته،ولم يتهم أحد بالتسبب في إصابة نجله أو الإشتباه في إصابته جنائيًا.وبانتداب مفتش الصحة لتوقيع الكشف الطبي علي المتوفيين،أفاد بأن سبب وفاتهما نزيف داخلي بالمخ،ولاتوجد شبهة جنائية حول وفاتهما.تم نقل الجثتين لمشرحة مستشفي الحامول المركزي،ونقل المصاب لمستشفي المنصورة الجامعي،وفرض طوق أمني في المنطقة لرفع الأنقاض. تحرر المحضر2161 إداري مركز الحامول لسنة 2018،وأخطرت النيابة التي باشرت التحقيق

img img-responsive

حبس صاحب وحارس الجراج المحترق بمركز مطوبس

أمر المستشار أحمد مكاوي، مدير نيابة مطوبس بكفر الشيخ، بأمانة سر هواري عبد المنعم، سكرتير التحقيق، حبس "ياسين ع.ح"، صاحب جراج، بمدينة مطوبس، و"أحمد م.ح"، حارس الجراج، 4 ايام على ذمة التحقيقات، ويراعى التجديد لهما في الميعاد القانوني، لإهمالهما في واقعة احتراق جراج ملك الأول، بمنطقة أرض حمودة دائرة مركز شرطة مطوبس.كما أمر مدير نيابة مطوبس، باستعجال تقرير خبراء الأدلة الجنائية، بمديرية أمن كفر الشيخ، للوقوف على أسباب وقوع الحريق بهذا الجراج، وذلك بعد ثبوت تحقيقات النيابة، أن هذا الجراج، يخلو من السلامة المهنية، وبدون ترخيص، ويفتقد العناصر اللازمة، لإقامة مثل هذا النشاط، وحررت الوحدة المحلية لمركز ومدينة مطوبس، لمالكه، محضر إقامة نشاط بدون ترخيص، قبل ذلك.وفي السياق أكد مصدر أمني بمديرية أمن كفر الشيخ، والذي رفض الأفصاح عن اسمه، في تصريحات خاصة لـ"كفر الشيخ اليوم" ، أن حارس الجراج، خلال سؤاله في الواقعة، أقر بحدوث ماس كهربائي، من توكتوك كان داخل الجراج، ما أدى إلى اشتعال النيران فيه، وامتدت إلى باقي السيارات، ومركبات التوكتوك، موضحًا المصدر أن الأسباب الحقيقية، وراء نشوب الحريق، سوف يكشفها خبراء الأدلة الجنائية. وكانت منطقة أرض حمودة بدائرة مركز شرطة مطوبس، شهدت احتراق جراج سيارات خاص، أول أمس الثلاثاء، ما أدى إلى التهام النيران لعدد 26 سيارة متنوعة، و29 توكتوك، و2 تروسيكل، ودراجة بخارية واحدة، وانهيار تام لصاج الجراج، نتيجة قوة النيران، وجرى اخمادها بمعرفة رجال الحماية المدنية، باستخدام 7 سيارات إطفاء.

img
img img-responsive

أهالي قرية 17 بالحامول .. "الجن " يطاردنا والشرطة تساندنا الجن حرق الشقة ولكنه لم يستطيع حرق ايه من القرآن معجزة

حالة من الهلع والفزع انتابت أهالي الحامول بكفر الشيخ نتيجة اندلاع الحرائق فجأة ودون مقدمات .. لدرجة أنهم في حالة هي أقرب للجنون خاصة أن مصدر تلك الحرائق التي باتت تؤرقهم غير معلوم الجهة .. مما جعل الأهالي يفرون بأسرهم تاركين منازلهم والجمل بما حمل من حجم تلك الحرائق .. منهم من اضطر للإقامة في الشوارع ليل نهار مفترشين ادواتهم متحملين برد الليل وظلمتة .. باحثين عن حلول للخروج من تلك الأزمة التي اصبحت حديث أهالي كفر الشيخ لدرجة أن كثيرا من المواطنين يترددون علي مكان تلك الحرائق التي تخرج السنة النيران منها دون اطفائها .انتقلنا لتلك القرية التي تبعد عن مدينة الحامول مسافة 10 كيلو مترات ويقيم فيها ما يقرب من ثلاثة آلاف مواطن ..  حالة من الصمت الرهيب هو عنوان شوارع القرية .. حالة الدخان تزكم انوف الناس مما ضاق صدورهم من اثار تلك الحرائق أدوات المنازل ومتعلقات الأهالي في شوارع القرية .. حالة من الحزن والألم تسيطر علي وجوه الضحايا وتري الكثير منهم في حالة من الذهول .. سيارات الاسعاف والاطفاء تنتشر في ارجاء القرية في محاولة انقاذ ما يمكن انقاذه من الانتقال السريع من قبل مديرية أمن كفر الشيخ وفي مقدمتها اللواء أحمد صالح مساعد أول الوزير لأمن المحافظة والقيادات الأمنية بالمديرية لمعرفة ظروف والاسباب الدافعة بالاضافة المهندسة عايدة ماضي رئيس مركز ومدينة الحامول والمهندس مدحت كامل رئيس الوحدة المحلية لقرية الابعادية لمساعدة الأهالي .تم رصد  المأساة من خلال لقاءات الضحايا حيث أكد صاحب أول بيت بدأ فيه مسلسل الحريق الحاج السيد ابو الفتوح ابو شعيشع يقول احنا بيت عيلة ويوم الجمعة نتجمع دائما بعد صلاة الجمعة كالعادة وقرب اذان العصر كانت الكارثة نيران تشتعل بإحدي الشقق رغم عدم وجود أحد بداخلها وأطفأنا النيران  .. أضاف أن الكارثة استمرت في اليوم الثالي وفي نفس التوقيت عصرا وانتقلت من منزل لأخر مما أصاب أهالي القرية بذهول ومحاولاتهم الفرار من هذا الجحيم .الجان قال فتوح محمد فتوح اصابنا الرعب من الاحتراق المتكرر للشقق فخشينا علي شقة ابننا عريس جديد متزوج منذ عام فأخرجنا الاثاث والمفروشات فوق السطوح وافترشنا تحتهم قش الارز وفجأة اشتعلت النيران في المفروشات والاثاث فأحرقت العفش بالكامل في ثلاث دقائق فقط ومن العجيب وبقدرة لا إله إلا الله لم يحترق قش الأرز المفروش تحت الاثاث والمفروشات فتأكدنا أنه فعل جان .قال جمال عبد المنعم محمد علي  شقة ابني حسني  المتزوج منذ أقل من عام بالدور الثاني من منزل الاسرة وكان هو وزوجتة يجلسون معنا في الدور الارضي بيت العيلة فسمعنا صراخ الجيران فخرجنا فوجدنا دخان كثيف يخرج من الشبابيك وفي دقائق معدودة لا تزيد عن عشر دقائق احترقت بالكامل من اثاث ومفروشات واجهزة كهربائية تفحمت تماما وتصدعت الجدران فسقط من عليها الدهان والمحارة ولم يجدي معها الترميم بل يجب هدمها وهي حديثة البناء والتشطيب ومازلت مدين للسباك والكهربائي والنقاش واحنا ناس غلابة جدا تقول الحاجة زغلولة نصر حماد احترقت الشقة ومفاتيح الكهرباء وتوصيلات الكهرباء سليمة فالحريق بعيدا عن كونه ماس كهربائي وإنما بفعل جان وعوضنا علي الله وكل اللي بنطلبه من ربنا انه يزيح عننا الهم والغم من أجل أن يعود ابنائي الصغار للبيت ونرجع نتجمع في بيتنا بدل نوم الشارع وعند الجيران لم نعد نمتلك من حطام الدنيا شيئا وينتابني الحزن كلما يأتي المساء فلم نستطيع النوم بالليل  . تقول عواطف جمال عبد المنعم شقة شقيقي كلها احترقت بالكامل تفحم العفش تماما وبقي تابلوه به آية قرانية بداية سورة "  يس " فسبحان الله ..اضافت نجاة عبد الناصر صاحبة الشقة المحترقة كل شيء راح لا فرش ولا اثاث ولا شئ لم يمهلنا القدر أن نفرح فلم يمر علي زواجي العام ولم نعرف من الذي اشعل النيران هل هو انس أم جان . قال فتوح محمد الصيفي وأحمد ابراهيم الصيفي ومحمد فتوح الصيفي نتقدم بخالص الشكر للواء أحمد صالح مدير أمن كفر الشيخ والعميد محمد عمار مدير المباحث الجنائية والعميد محمد عبد الوهاب رئيس مباحث المديرية  والعقيد حسام نبيه مأمور مركز الحامول والعقيد توفيق جاد رئيس مباحث فرقة الحامول والنقيب محمد حسن رئيس النقطة ورجال المطافي والاسعاف والمهندسة عايده ماضي رئيس المدينة والمهندس مدحت كامل رئيس قرية الابعادية ورجال الأوقاف علي جهودهم العظيمة في الوقوف بجانبنا ليلا ونهارا ليبثوا في قلوبنا السكينة ونفوسنا الطمأنية والهدوء حتي قلنا أن الدنيا فعلا بخير "  فالجن يطاردنا والشرطة تساندنا " والشكر موصول للنائب السابق عصام عبد الغفار الذي اثبت فعلا أنه رجل المواقف  . قالت المهندسه عايدة ماضي رئيس مركز ومدينة الحامول قد لا يتصور العقل ما يحكيه أهالي القرية ولكنها الحقيقة حتي الآن ونحن في انتظار تقرير المعمل الجنائي وتحريات المباحث الجنائية بكفر الشيخ لتحديد أسباب اشتعال الحرائق بمنازل قرية 17 وأضافت فور علمي كلفت الزميل احمد جبارة نائب رئيس المركز والمدينة والزميل مدحت كامل رئيس قرية الأبعادية للانتقال إلي القرية وتقديم المساعدات والدعم ثم انتقلت لأهالي القرية واستمعت لمطالبهم وهناك مطالب تم حلها فورا ومطالب اخري يتم العمل علي حلها بالتنسيق مع الجهات الأخري سواء مديرية الطرق أو مديرية الري أو هيئة الطرق والكباري أو مديرية الصحة ونعرض الأمر أولا بأول علي اللواء السيد نصر محافظ كفر الشيخ الذي يتابع بإهتمام بالغ ووجهني إلي تلبية كل مطالب الأهالي ولن ندخر جهداً في تقديم أي خدمات أو مساعدات لأهالينا في قرية 17 بصفة خاصة وأهالي مركز ومدينة الحامول بصفة عامة . قال مدحت كامل رئيس قرية الأبعادية نفذنا تعليمات المهندسة عايدة ماضي رئيس المركز والمدينة بالتواجد مع الأهالي وتلبية مطالبهم حيث تابعت مديرية التضامن الاجتماعي بكفر الشيخ والذي اتي إلي القرية وقام بحصر الحالات المتضررة تمهيدا لتعويضهم .قال السيد عبد الله مدير إدارة التضامن الاجتماعي بالحامول لقد حصرنا الضحايا عشر حالات وتم صرف لهم مبلغ 50 ألف جنيه بواقع 5 ألاف جنيه لكل حالة .عصام عبد الغفار النائب السابق لدائرة مركز الحامول قال فور علمي بمصيبة اختراق البيوت بقرية 17 اتصلت بزميلي النائب السابق علاء حسانين المتخصص في اخماد الحرائق التي تندلع بدون اسباب وبالفعل حضر الينا وانتقلنا معه بمرافقة قيادات مديرية أمن كفر الشيخ إلي بيوت الضحايا وقرأ الشيخ علاء القرأن واعلن أن النيران ستقف بنسبة 70 % ثم جاء مرة أخري بعد اسبوع وبفضل الله وحوله وقوته وحده اخمت تلك النيران حيث وضع الله سره في الشيخ علاء حسانين والحمد لله من قبل ومن بعد هو القادر علي كل شئ

img img-responsive

ضبط 7 طن سكر تمويني بمركز سيدي سالم

تمكنت حملة لفريق المتابعة التموينية بمكتب اللواء السيد نصر محافظ كفر الشيخ بالإشتراك مع مديرية تموين كفر الشيخ من ضبط 7 طن سكر تمويني مخصص للبطاقات التموينية بمخزن غير مرخص لأحد الأشخاص بمدينة سيدي سالم ولا توجد أي تعاقدات بينه وبين السلع التموينية لتعبئة السكر التمويني فتم التحفظ علي الكمية بمخازن شركة الجملة للسلع التموينية بمدينة سيدي سالم وتحرر المحضر رقم 102 جنح أمن دولة بمركز سيدي سالم لسنة 2018 الجدير بالذكر أن الحملة تكونت من عبد الفتاح محمد علي وكيل مكتب المتابعة التموينة بمكتب المحافظ وخالد غزالة مفتش أول المتابعة التموينية ومرشدي عليوه رئيس قسم الرقابة التموينية بسيدي سالم وابراهيم الطربلي مفتش أول الرقابة التموينية  بإشراف المحاسب مصباح الشيخ مدير عام المتابعة التموينية بمكتب محافظ كفر الشيخ

img img-responsive

احتجاز صاحب الجراج المنكوب والحارس على ذمة التحريات بمركز مطوبس

أمر المستشار أحمد مكاوي، مدير نيابة مطوبس بكفر الشيخ، اليوم الثلاثاء، بأمانة سر هواري عبد المنعم، سكرتير التحقيق، حجز "ياسين ع.ح"، صاحب جراج، بمدينة مطوبس، و"أحمد م.ح"، حارس الجراج، على ذمة التحريات.كما أمر مدير نيابة مطوبس، طلب تحريات الرائد محمد زعلوك، رئيس مباحث مركز شرطة مطوبس، حول الواقعة وظروفها وملابساتها، واستعجال تقرير خبراء الأدلة الجنائية، بمديرية أمن كفر الشيخ، لبيان أسباب نشوب الحريق.وكانت مدينة مطوبس، شهدت اليوم الثلاثاء، اندلاع حريق مروع، داخل جراج سيارات، بمنطقة أرض حمودة، بدائرة مركز شرطة مطوبس، دون معرفة الأسباب، ما أدى إلى التهام النيران لعدد 26 سيارة، و29 توكتوك، ودراجة بخارية، و2 تروسيكل.انتقل محمد ناجي، وكيل نيابة مطوبس، إلى موقع الحادث، برفقة هواري عبد المنعم سكرتير التحقيق، لإجاء المعاينة، في الجراج، وتبين من خلال معاينة النيابة، وجود تلفيات كاملة بالجراج، البالغ مساحته ما بين 30 و40 مترًا، وفي السيارات ومركبات التكتوك المذكور عددها.شكل العميد محمد عمار، مدير المباحث الجنائية، بمديرية أمن كفر الشيخ، فريق بحث جنائي، ترأسه العميد محمد عبد الوهاب، رئيس مباحث المديرية، وضم العميد عبد الفتاح المنشاوي، رئيس فرع البحث الجنائي لغرب كفر الشيخ، والرائد محمد زعلوك رئيس مباحث مركز شرطة مطوبس، للوصول إلى أسباب نشوب الحريق.وأكد مصدر أمني بمديرية أمن كفر الشيخ، والذي رفض الأفصاح عن اسمه، في تصريحات خاصة لـ"كفر الشيخ"، أن حارس الجراج، خلال سؤاله في الواقعة، أقر بحدوث ماس كهربائي، من توكتوك كان داخل الجراج، ما أدى إلى اشتعال النيران فيه، وامتدت إلى باقي السيارات، ومركبات التوكتوك، موضحًا المصدر أن الأسباب الحقيقية، وراء نشوب الحريق، سوف يكشفها خبراء الأدلة الجنائية.

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company