• السبت 19 سبتمبر 2020
  • 11:18 am

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
حوادث وقضايا
img img-responsive

قبل الامتحانات بساعات ..أول حالة انتحار لطالب ثانوي بسبب التوتر في بلطيم

أقبل طالب ثانوي، بمدينة بلطيم في كفرالشيخ، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، على الأنتحار، عن طريق شنق نفسه، داخل غرفة نومه، وذلك قبل امتحانات الثانوية العامة، بساعات.تلقى اللواء أحمد صالح، مدير أمن كفرالشيخ، إخطارًا، من العميد أيمن الخطيب، مأمور مركز شرطة البرلس، يفيد بتلقيه إشارة من مستشفى بلطيم المركزي، بوصول "ع..ع.ع"، 18 سنة، طالب، ثانوي، ويقيم بمنطقة الهضبة، دائرة المركز، للمستشفى، جثة هامدة، بدعوى من أهليته، تعرضه لسكتة قلبية، فيما يوجد شكوك لدى الأطباء، حول طريقة وفاته، وبانتداب مفتش الصحة، أفاد بوجود آثار خنق حول رقبته.أنتقل ضباط مباحث مركز شرطة البرلس، رفقة قوة من المركز، لمستشفى بلطيم المركزي، وبالتحري في الواقعة تبين، أن هذا الطالب، أقدم على الأنتحار، من خلال شنق نفسه، داخل غرفة نومه، نتيجة تعرضه لتوتر شديد، وضغوط من قبل أسرته، بضرورة إحراز درجات عالية، في امتحان الثانوية العامة.كما تبين أن هذا الطالب، استغل عدم وجود أسرته، حتى أقبل على الانتحار، من خلال تعليق نفسه، في غرفة نومه، وبعودتهم، اكتشفوا انتحاره مشنوقًا، من خلال تعليق نفسه، داخل غرفة نومه، فقاموا بإنزاله، وتوجهوا به لمستشفى بلطيم المركزي، محاولة لأسعافه، ومن خلال فحصه طبيًا، تأكد وفاته.حُرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة، وبالعرض على نيابة مركز البرلس، أمرت بانتداب الطبيب الشرعي، لتشريح جثمان الطالب، والتصريح بالدفن، عقب الأنتهاء من عملية التشريح.  

img img-responsive

لخلافه مع والده..انتحار نقاش شنقًا بشرفة منزله بمدينة كفرالشيخ

أمر المستشار محمد فايد، مدير نيابة بندر كفرالشيخ، اليوم الجمعة، تحت إشراف المستشار أحمد عاشور، المحامي العام لنيابة كفرالشيخ الكلية، بالتصريح بدفن "مصطفى .م.ع.ش"، 20 سنة، نقاش، ويقيم بحي ميت علوان، دائرة قسنم أول شرطة كفرالشيخ.تلقى اللواء أحمد صالح، مدير أمن كفرالشيخ، إخطارًا من العميد أحمد عبد السلام، مأمور قسم أول شرطة كفرالشيخ، يفيد بتلقيه إشارة من مستشفى كفرالشيخ العام، بوصول المتوفي المذكور، متوفيًا لدى وصوله المستشفى، نتيجة إدعاء شنق نفسه، بشرفة منزله، الكائن بحي ميت علوان، دائرة القسم.أسفرت تحريات المقدم محمد صادق، رئيس مباحث قسم أول شرطة كفرالشيخ، ومعاونيه النقيبين فؤاد الفقي، وجمال عبد الناصر، عن انتحار هذا الشاب المذكور، بسبب خلافات أسرية مع والده، حيث أقدم على الأنتحار، بشنق نفسه، بشرفة منزله، الكائن بمنطقة حي ميت علوان دائرة القسم، ولا توجد شبهة جنائية في وفاته، وبسؤال أهليته، أقروا بمضمون ما سبق.حُرر عن ذلك المحضر رقم 3564 لسنة 2018 إداري قسم أول شرطة كفرالشيخ، وبالعرض على النيابة العامة، أصدرت قرارها السابق.

img
img img-responsive

"تصادف وجوده في المكان" إبراهيم ضحية مشاجرة سائقين توكتوك بمركز كفرالشيخ

القت مباحث مركز شرطة كفرالشيخ، الأربعاء، القبض على سائق توكتوك، تسبب في مقتل سائق توكتوك آخر، تصادف وجوده، لحظة وقوع مشاجرة بين قاتله، وآخرين.تلقى اللواء أحمد صالح مدير أمن كفرالشيخ، إخطارًا من العميد عبد الحليم فايد، مأمور مركز شرطة كفرالشيخ، بتلقيه إشارة من مستشفى كفرالشيخ العام، بوصول المدعو "إبراهيم عبد الفتاح السيد عبدالله"، 33 سنة، سائق توكتوك، ويقيم بعزبة إسكندر، دائرة المركز، مصابًا بطلق ناري بالرقبة، وتوفي عقب وصوله المستشفى.وبفحص الواقعة، تبين حدوث مشاجرة بين كل من طرف أول:"رجب م.م."، 30 سنة، و"ضياء إ.س"، 20 سنة، وكلاهما سائقين توكتوك، ويقيمان بقرية مسير، دائرة مركز شرطة كفرالشيخ، وطرف ثان المدعو "السعيد ع.ا.ع"، 27 سنة، سائق توكتوك، ويقيم بعزبة المصلحة، دالئرة مركز شرطة كفرالشيخ، وذلك بسبب الخلاف على أولوية المرور.شكل العميد محمد عمار، مدير المباحث الجنائية، بمديرية أمن كفرالشيخ، فريق بحث جنائي، برئاسة العميد محمد عبد الوهاب، رئيس مباحث المديرية، ضم الرائد رامي شرف الدين، رئيس مباحث مركز شرطة كفرالشيخ، ومعاونيه، للوقوف على حقيقة الواقعة، وضبط المتسبب في مقتل المجني عليه، سائق التوكتوك المذكور.أسفرت جهود فريق البحث الجنائي، أن وراء الواقعة، الطرف الثاني، في المشاجرة، حيث أطلق عيار ناري، من سلاح خرطوش، كان بحوزته، خلال مشاجرته مع فردي الطرف الأول، فأصاب المجني عليه المذكور، والذي تصادف وجود بمكان المشاجرة، ما أدى إلى وفاته، فيما جرى ضبط فردي الطرف الأول، وبسؤالهما، أكدا ما جاء بالتحريات، ومضمون الفحص.وتمكن رئيس مباحث مركز شرطة كفرالشيخ، من ضبط السلاح الناري، المستخدم في الواقعة، وهو عبارة عن بندقية خرطوش، أجنبية الصنع، وذلك في خط سير المتهم، أثناء هروبه، عقب ارتكابه الواقعة، وبسؤال عم المتوفي المدعو "زكريا إبراهيم السيد عبد الله"، 74 سنة، فلاح، ويقيم بعزبة إسكندر، دائرة مركز شرطة كفرالشيخ، اتهم الطرف الثاني، بالتسبب في إصابة ابن شقيقه، والتي أودت بحياته.القي القبض على المتهم، الطرف الثاني في المشاجرة، والذي تسبب في وفاة المجني عليه، وجرى اقتياده إلى مركز شرطة كفرالشيخ، وبمواجهت، أقر بارتكاب الواقعة، وأن السلاح الناري المضبوط، هو المستخدم في إرتكاب الواقعة.حُرر عن ذلك المحضر رقم 7116 لسنة 2018 إداري مركز شرطة كفرالشيخ، وجاري العرض على النيابة العامة لتتولى التحقيق.

img img-responsive

ضبط عاطل وبحوزته 3 الاف قرص ترامادول بمدينة دسوق

ضبطت وحدة مباحث قسم شرطة بندر دسوق في كفرالشيخ، عاطل، وبحوزته كميات كبيرة من الأقراص المخدرة المحظور تداولها، خارج مظلة العلاج الطبي.تلقى اللواء أحمد صالح، مدير أمن كفرالشيخ، إخطارًا من العميد هشام مطر، مأمور قسم شرطة بندر دسوق، يفيد بضبط وحدة مباحث القسم، المدعو "ي.ص.ش"، 29 سنة، عاطل، ويقيم ببندر دسوق، دائرة القسم، وبحوزته، كميات كبيرة من أقراص الترامادول المخدرة، المحظور تداولها، خارج الإطار الطبي.وكانت معلومات وردت للمقدم هشام السمادوني، رئيس مباحث قسم شرطة بندر دسوق، ومعاونيه الرائد أحمد بسيوني، والنقباء أحمد الزيني، وأحمد حفظ الله، وحسن غانم، بقيام المذكور، بالأتجار في الأقراص المخدرة، من خلال الترويج على عملاءه، بنطاق محل إقامته، بدائرة القسم، وتلك الأقراص محظور تداولها، خارج الإطار الطبي.وأسفرت تحريات رئيس مباحث قسم شرطة بندر دسوق، والتي أجريت تحت إشراف العميد محمد عمار، مدير المباحث الجنائية، بمديرية أمن كفرالشيخ، والعميد محمد عبد الوهاب، رئيس مباحث المديرية، صحة ما ورد من معلومات.القى القبض على المتهم، وبحوزته 3 الاف و100 قرص ترامادول مخدر، ومبلغ مالي 6 الآف و500 جنيه، وهاتفي محمول، وجرى اقتياده لقسم شرطة بندر دسوق، وبمواجهته بالمضبوطات، أقر بحيازته الأقراص المخدرة للاتجار بها، والمبلغ المالي من متحصلات البيع، والهاتفين المحمول لتسهيل الأتصال على عملاءه.حُرر عن ذلك المحضر رقم 3529 لسنة 2018 جنايات قسم شرطة بندر دسوق، وجاري العرض على النيابة العامة لتتولى التحقيق.

img img-responsive

اتهمه بالسب والقذف..قصة شاب انتقد محافظ كفرالشيخ على الفيسبوك فكان مصيره الحبس

سيطرت حالة من الغضب، على أهالي مدينة بلطيم في كفرالشيخ، اليوم الخميس، بسبب صدور قرار، من نيابة البرلس الجزئية، بحبس أحد شباب هذه المدينة، إثر تقديم محافظ الأقليم اللواء السيد نصر، بلاغًا ضده، اتهمه فيه بسبه وقذفه، عبر صفحات موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".وكان محمد الشربيني، وكيل نيابة البرلس الجزئية، تحت إشراف المستشار محمود عويس، مدير النيابة، أمر، اليوم الخميس، بحبس "ياسر فؤاد العسقول"، ويقيم بمدينة بلطيم، 4 أيام على ذمة التحقيقات، من خلال المحضر رقم 9751 لسنة 2018 جنح مركز شرطة البرلس، الذي تقدم به محافظ كفرالشيخ، ضد هذا المواطن."مفيش حد فوق النقد"، كلمات قالها أشرف العسقول، إبن عم هذا الشاب الصادر بحقه، قرار الحبس، لـ"كفرالشيخ اليوم"، عقب صدور قرار نيابة مركز البرلس، بحبسه 4 أيام، بتهمة سب وقذف المحافظ، مضيفًا ان ابن عمه ليس من أخلاقه، أن يسب ويقذف على الملأ، وإنما يعرف عنه أنه دائم الأنتقاد، لأي مسئول.وقال إبن العم لـ"كفرالشيخ اليوم":"الصفحة الرسمية لإبن عمي موجودة على موقع التواصل الاجتماعي، وجميعها توجيه انتقادات للمسئولين، بسبب سوء الخدمات في المدينة، أو غيرها، دون سبع أو قذفه، لاي شخص مهما يكن، وجميع أهالي بلطيم يعرفون عنه ذلك، فهل مجرد انتقاد محافظ كفرالشيخ أصبح جريمة، فالجميع ليس فوق النقد"أما محمد موافي، أحد اهالي مدينة بلطيم، فأكد أن هناك حالة من الغضب، تسيطر على أهالي مدينة بلطيم، بعد صدور قرار نيابة البرلس، بحبس "ياسر العسقول"، لمجرد انتقاده للمحافظ، موضحًا أنها تهمة غريبة، أدهشت جميع الأهالي، وهي سب وقذف لمجرد الأنتقاد، وهم يعلمون أن هذا الشاب، لم يهين المحافظ، لمجرد انتقاده على سوء الخدمات.يذكر أن الشاب ياسر فؤاد العسقول، الصادر بحقه قرار الحبس 4 أيام، بتهمة سب وقذف محافظ كفرالشيخ اللواء السيد نصر، هو أحد الأهالي، أصحاب مبادرة توفير عجول حية، وذبحها في المجزر، وطرح لحومها للبيع على المواطنين، بسعر 100 جنيه للكيلو، في شادر لبيع اللحوم، لمحاربة الغلاء، من خلال توفير ثمن هذه العجول، على نفقتهم الخاصة.

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company