• السبت 28 نوفمبر 2020
  • 01:19 pm

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
حوادث وقضايا
img img-responsive

مصرع شخص وإصابة 5 اخرين فى حادث على الطريق الدولى بكفرالشيخ

لقى شخص مصرعة وأصيب 5 اخرين اليوم الاحد فى حادث إنقلاب سيارة على الطريق الدولى الساحلى أمام قرية بلوش مركز بلطيم وتم نقل المصابين الى مستشفى بلطيم وتحرر المحضر الازموكان الدكتور احمد الجنزورى رئيس مرفق اسعاف كفرالشيخ قد تلقى اشارة بوقوع حادث انقلاب سيارة " تمناية" قادمة من مطار برج العرب يستقلها أحد العائدين من الخارج متوجها الى كفرسعد بمحافظة دمياط واسرته المكونه من 4 اشخاص وبسبب السرعة الجنونية انقلبت السيارة مما ادى الى مصرع قائدها واصابة الاخرين باصابات متفرقه بين كسور وقطع في الرأس والوجه وكدمات وسجاتوعلى الفور انتقلت 3 سيارات اسعاف لنقل المصابين والمتوفى الى مستشفى بلطيم حيث تبين إصابة أحد العائدين من الخارج و زوجته وابنه 22عاماً وأبنته 13 عاماً والبنت التانيه 7 سنوات   

img img-responsive

بالصور :الحماية المدنية تخمد حريقاً مروعاً فى بدروم عمارة الشرق بكفرالشيخ

تمكنت الحماية المدنية من إخماد حريق شب في بدروم عمارة الشرق للتأمين  الكائنة أمام مديرية أمن كفرالشيخ، اليوم السبت، دون معرفة الأسباب الحقيقية وراء ذلك.انتقلت 5 سيارات إطفاء إلى موقع الحريق محل البلاغ، وذلك محاولة للسيطرة على الحريق، فيما تبين أن تلك العمارة يقطن بها مديرية التموين، وقسم مباحث التموين، ونقابة المحامين، وعددا من العيادات الطبية، والمكاتب الإدارية وكان الحريق قد شب فى أحد محلات الاحذية والمخازن الكائنة اسفل العقار وانبعثت الادخنة التى غطت المكان مما أثار مخاوف السكان الذين فروا من مساكنهم بسبب حالات ضيق التنفس والخوف على الاطفال  يذكر أنه قد شب حريق مماثل فى نفس المكان العام الماضى وقال احد شهود العيان ان سكان العمارة يلقون بالقمامة فى البدروم المجاور للمخازن مما يؤدى الى اشتعالها ذاتيا ويؤدى الى وقوع الحرائق التى تكررت للمرة الثانية

img
img img-responsive

"الدهبي" سرق سيارة شرطة فالأمن القي القبض عليه وبحوزته 4 سيارات بدسوق

القت مباحث قسم شرطة دسوق في كفرالشيخ، بالتعاون مع المباحث الجنائية بمديرية أمن كفرالشيخ، برئاسة اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية القبض على مسجل خطر تخصص في سرقة السيارات من بينها سرقته لسيارة شرطة تابعة لمباحث التموين بكفرالشيخ.تلقى اللواء فريد مصطفى، مدير أمن كفرالشيخ، إخطارًا من العميد هشام مطر، مأمور قسم شرطة بندر دسوق، بتلقيه بلاغًا من سائق سيارة شرطة ملك مباحث التموين في كفرالشيخ، بسرقة مجهول للسيارة التي يقودها بدائرة القسم عبارة عن 2 كابينة ماركة شيفروليه موديل 2007.شكل اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن كفرالشيخ، فريق بحث جنائي ترأسه العميد عبد الفتاح المنشاوي، رئيس مباحث المديرية، وضم العقيد أيمن بكري، رئيس فرع البحث الجنائي لغرب كفرالشيخ، والرائد هشام السمادوني، رئيس مباحث قسم شرطة دسوق، ومعاونيه للوصول إلى مرتكب الواقعة.أسفرت تحريات فريق البحث الجنائي، أن وراء واقعة سرقة سيارة مباحث التموين، المدعو "حسن م.ب.ا"، 35 سنة، وعاطل، ويقيم بقرية درشابة، دائرة مركز شرطة الرحمانية، بمحافظة البحيرة، وله محل إقامة آخر بأبويوسف بمنطقة العجمى بمحافظة الإسكندرية، وبفحصه أمنيًا تبين أنه مسجل خطر تحت رقم 510 فئة "ب" سرقات عامة، وأتُهم قبل ذلك في عدد 26 قضية مابين سرقات ومخدرات من بينها سرقة وسائل نقل.شُكلت مأمورية تابعة لوحدة مباحث قسم شرطة بندر دسوق، ترأسها الرائد هشام السمادوني، رئيس مباحث القسم، وضمت معاونيه ضمن أعضاء فريق البحث الجنائي النقباء ماجد بشر، وفهمي الخطيب، وأحمد الزيني، وحسن غانم، وتوجهت ناحية عنوان المذكور، وجرى القبض عليه وأقتيد إلى قسم شرطة بندر دسوق.وبمواجهته بما أسفرت عنه التحريات أقر بإرتكابه واقعة سرقة سيارة مباحث التموين، وبتطوير مناقشته أعترف بإرتكابه وقائع سرقة سيارات أخرى تحمل لوحات معدنية أرقام 2796 ل أ د خضراء اللون ماركة شيفرولية في المحضر رقم 11557 لسنة 2018 جنح مركز شرطة قلين، بلاغ المدعو "تامر عبد الله عبد المطلب أبو سيف".والسيارة رقم 15564 نقل كفرالشيخ، في المحضر رقم 20611 لسنة 2018 جنح مركز شرطة دسوق، وجرى ضبطها بالصدفة في أحد الكمائن الأمنية بمدينة إدكو بمحافظة البحيرة، والسيارة رقم 921362 نقل الغربية، دبل كابينة، في المحضر رقم 12071 لسنة 2018 جنح مركز شرطة بسيون، بمحافظة الغربية، والسيارة رقم 925795 نقل الغربية، في المحضر رقم 13069 لسنة 2018 جنح مركز شرطة بسيون.وبإرشاده عن المسروقات جرى ضبطها بمعرفة ضباط مباحث قسم شرطة بندر دسوق، واصطحابها لوحدة مباحث القسم، تمهيدًا لأتخاذ الإجراءات القانونية حيالها وتسليم المسروقات لأصحابها.حرر عن ذلك المحضر رقم 6808 لسنة 2018 جنح قسم شرطة بندر دسوق، وجاري العرض على النيابة العامة لتتولى التحقيق.

img img-responsive

مصرع شابين غرقًا في نهر النيل بدسوق

لقى شابين مصرعهما غرقًا، اليوم الجمعة، بنهر النيل فرع رشيد، بنطاق مدينة دسوق في كفرالشيخ، وذلك أثناء استحمامهما في مياه النهر خلال قضائهما نزهة نيلية.تلقى اللواء فريد مصطفى، مدير أمن كفرالشيخ، إخطارًا من العميد هشام مطر، مأمور قسم شرطة بندر دسوق، بتليقيه بلاغًا من أهالي بمصرع كل من "محمود م.م.ع"، 30 سنة، و"عمر س.ع"، 25 سنة، طالبين بجامعة كفرالشيخ، غرقًا بنهر النيل فرع رشيد دائرة القسم، وذلك أثناء استحمامهما في مياه النهر.أنتقل المقدم هشام السمادوني، رئيس مباحث قسم شرطة بندر دسوق، رفقة النقيب ماجد بشر، معاون مباحث القسم، إلى مكان الواقعة محل البلاغ، وجرى إنتشال جثتي الشابين من مياه نهر النيل بمعرفة قوات الأنقاذ النهري، ونقلهما لمستشفى دسوق العام، وبتوقيع الكشف الطبي عليهما بمعرفة مفتش الصحة تبين أن أسباب وفاتهما اسفكسيا الغرق ولا توجد شبهة جنائية في وفاتهما.أسفرت تحريات رئيس مباحث قسم شرطة بندر دسوق، أن هذين الشابين خلال قضائهما فسحة نيلية بنهر النيل فرع رشيد، بنطاق دائرة القسم، رفقة آخرين، قررا السباحة في مياه النهر ما أدى إلى مصرعهما غرقًا، ولا توجد شبهة جنائية في وفاتهما وبسؤال مرافقيهما قررا مضمون ماجاء بالتحريات والجثتين في مشرحة مستشفى دسوق العام، تحت تصرف النيابة العامة.حُرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة، وجاري العرض على النيابة العامة لتتولى التحقيق معهما.

img img-responsive

براءة شخص من قتل عاطل أثناء التنقيب عن الآثار بمركز البرلس - (صور)

قضت محكمة جنايات كفرالشيخ "الدائرة الرابعة"، ببراءة "مدح أ.أ.ا"، ويقيم بمركز البرلس، من التهمة المنسوبة إليه بقتل "أحمد محمد مسعد عبد الجواد عبد العال"، 22 سنة، عاطل، ويقيم بقرية الكوم الأحمر، دائرة مركز شرطة البرلس، وذلك أثناء التنقيب عن الآثار، بمنزل صياد، وذلك بنطاق مركز البرلس.صدر الحكم برئاسة المستشار عبد الحي عبد الله العشماوي، رئيس المحكمة والدائرة، وعضوية المستشارين حسن علي أبوزهرة، ومدحت شرف، وسكرتارية أحمد غريب، وذلك في أحداث القضية رقم 27091 لسنة 2017 جنايات مركز شرطة البرلس، والمقيدة برقم 3097 لسنة 2017 كلي كفرالشيخ.الحفرة التي جرى فيها التنقيب عن الآثار وجرى الردم عليهاكشف أمر إحالة المستشار أحمد عاشور، المحامي العام لنيابة كفرالشيخ الكلية، للمتهم المذكور الصادر بحقه قرار البراءة، إلى محكمة الجنايات، بأتهامه بأنه في يوم 18 / 5 / 2017 علم بإرتكاب 3 متهمين في نفس القضية جناية قتل المجني عليه العاطل المذكورعمدًا من غير سبق إصرار ولا ترصد بأن قاموا بأعمال تنقيب لتجويف باطن الأرض بحثًا عن آثار.وتبين من أمر الإحالة أنه حال تواجد المجني عليه بذلك التجويف أهال المتهمين الثلاثة على المجنى عليه الرمال وواروه الثرى ثم أحكموا غلق فوهة ذلك التجويف للحيلولة دون نجاته قاصدين من ذلك قتله فأحدثوا إصاباته الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية التي أودت بحياته الأمر الذي أعان المتهم الصادر بحقه حكم البراءة المتهمين الثلاثة من الفرار من وجه القضاء بإخفاء أدلتها.المنزل الذي جرى فيه التنقيب عن الآثارويشهد النقيب محمد محمود البيلي، 28 سنة، معاون مباحث مركز شرطة البرلس، السابق، بأنه تحرياته السرية اسفرت عن قيام 3 متهمين بالأتفاق فيما بينهم مع المجني عليه على إجراء أعمال حفر بمسكن أحد المتهمين الثلاثة للتنقيب عن الآثار وحال تواجد المجني عليه داخل تجويف بباطن الأرض ناتج عن أعمال الحفر أهيلت عليه الرمال فوارى الثرى.وأوضح معاون مركز شرطة البرلس، في شهادته من خلال تحرياته السرية إلا أن المتهمين الثلاثة  استكملوا إهالة الرمال على المجنى عليه داخل التجويف وإحكام غلق فوهته للحيلولة دون نجاة المجني عليه خشية أفتضاح أمرهم فأحدثوا إصاباته التي أودت بحياته كما أن المتهم الرابع المذكور الصادر بحقه حكم البراءة علم بيقين المتهمين بإرتكابهم الواقعة إلا أنه أخفى أدلتها ولم يبلغ السلطات المختصة بها فور وقوعها.شرطي يحفر في الحفرة التي جرى فيها التنقيب عن الآثاروتبين من أوراق القضية أن تقرير الصفة التشريحية لجثمان المجني عليه العاطل المذكور، ثبت أن وفاته تعزي إلى إسفكسيا إنسداد المسالك الهوائية والضغط على الصدر والبطن ما أدى إلى حدوث ميكانيكية حركات الصدر والبطن أثناء التنفس فيما أبدت النيابة العامة ملاحظاتها في تلك القضية أعتراف المتهمين الثلاثة المرتكبين للواقعة من خلال تحقيقاتها بمضمون ما شهد به معاون مباحث مركز شرطة البرلس.وكان رجال مباحث مركز شرطة البرلس، برئاسة الرائد أحمد حجازي، رئيس مباحث مركز شرطة البرلس، وقتذاك، أثناء فحصهم حفرة التنقيب عن الآثار، تبين أنها حوالى واحد ونصف مترًا، وبعمق 3 ونصف مترًا، فيما قررت نيابة مركز البرلس، وقتها انتداب لجنة من الوحدة المحلية لمركز ومدينة بلطيم، وبرفقة معداتهم للتنقيب بمكان الحفرة لأنتشال جثة المتوفى.أثناء استمرار عمل الشرطي لأستخراج مخلفات الفحر من الحفرةيذكر أن المتهمين الثلاثة المرتكبين للواقعة ، وهم "صلاح أ.أ.ا"، 43 سنة، مبيض محارة، و"أحمد م.غ.ع.غ"، 43 سنة، صياد، و"ضياء م.م.م.ا"، 22 سنة، سائق توك توك، ويقيمون بمدينة برج البرلس، حصلوا على البراءة من محكمة جنايات كفرالشيخ بتاريخ 28 / 4 / 2018 الماضي من التهمة المنسوبة إليهم في نفس القضية بقتل العاطل المذكور والذي كان ينقب معهم عن الآثار.

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company