• الثلاثاء 24 نوفمبر 2020
  • 08:20 am

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
حوادث وقضايا
img img-responsive

ضبط 4 أسلحة نارية ومخدرات بحوزة مسجلين خطر بكفرالشيخ

تمكنت مباحث مديرية أمن كفرالشيخ  من ضبط عدد من المسجلين خطر وبحوزتهم4  اسلحة نارية ومخدرات فى حملة لضبط الهاربين من تنفيذ الاحكام والخارجين على القانون بدائرة المديرية  بناءا علي توجيهات اللواء فريد مصطفي مساعد الوزير لأمن كفرالشيخ واشراف  اللواء محمد عمار مدير إدارة البحث الجنائي  حيث تم  ضبط :  ج . ع. س ” سن ٢٥ عاطل ومقيم محلة أبوعلي مركز دسوق ( سبق إتهامه في القضية ٣٨٦٣/ ٢٠١٣م جنح قسم دسوق ” سلاح بدون ترخيص” ) بحوزته فرد خرطوش عيار ١٢مم  و٢٠٠ جرام لمخدر الحشيش بقصد الإتجار و١٢٠ جنية و هاتف تحرر عن ذلك المحضر رقم ٥٦٤/ ٢٠١٩ جنايات مركز دسوق. كما تم ضبط  م . إ . ا ” سن ٢٤ عاطل ومقيم بندر دسوق ( سبق إتهامه في عدد ٢ قضيه مابين : جريمة أحداث ، خطف أخرهم رقم ٢٣/ ٢٠١٧ جنح أحداث قسم دسوق ” جريمة احداث”) بحوزته ١٠٥ جرام لمخدر الهيروين بقصد الإتجار و٩٠ جنية و هاتف تحرر عن ذلك المحضر رقم ١٢٨/ ٢٠١٩ جنايات قسم دسوق ” عنصر خطر”. وضبط إ .ع . م ” سن ٣٠ سائق ومقيم الصافيه مركز دسوق بحوزته ١٥٠ جرام لمخدر البانجو بقصد الإتجار و ١٩٠ جنية تحرر عن ذلك المحضر رقم ٣٨٧/ ٢٠١٩ جنايات مركز دسوق. وضبط ر . ج. ع ” سن ٢٦ عامل ومقيم الأحمديه ، مركز الحامول بحوزته بندقية خرطوش عيار ١٢و ١ طلقه من ذات العيار بقصد الدفاع و ٧٥ جرام لمخدر الهيروين بقصد الإتجار و ١٢٠ جنية و هاتف تحرر عن ذلك المحضر رقم ٢٠/ ٢٠١٩ جنايات مركز الحامول. وضبط ب . خ .ا ” سن ٢٨ عاطل ومقيم ابيانه مركز مطوبس ( سبق إتهامه في القضية رقم ١٥٣٣٢/ ٢٠١٤م جنح مركز مطوبس ” سلاح بدون ترخيص”) بحوزته فرد خرطوش عيار ١٢ و ١٥٠ جرام لمخدر الحشيش بقصد الإتجار و ٧٥ جنية تحرر عن ذلك المحضر رقم ٢٦٢/ ٢٠١٩ جنايات مركز مطوبس. وضبط أ . ع . إ ” سن ٣٢ عاطل ومقيم ٤٩ الشهيد مركز الرياض ( سبق إتهامه في القضية رقم ٢٥٩٠٦/ ٢٠١٧ جنح مركز الرياض ” سرقة” ) بحوزته بندقية خرطوش عيار ١٢ بقصد الدفاع و ٦٠ جرام لمخدر الهيروين بقصد الإتجار و ٣٠٨٠ جنية و هاتف تحرر عن ذلك المحضر رقم ١٩٥/ ٢٠١٩ جنايات مركز الرياض عنصر خطر

img img-responsive

اعترف بخطوات ذبح زوجته وأطفاله الثلاثة..2 فبراير محاكمة طبيب كفرالشيخ أمام الجنايات

قررت محكمة استئناف طنطا، تحديد جلسة اليوم الأول من دور شهر فبراير للدائرة الأولى بمحكمة جنايات كفرالشيخ، الموافق السبت 2 فبراير 2019، لبدء محاكمة الطبيب "أحمد ع"، 42 سنة، والمتهم بقتل زوجته وأطفاله الثلاثة، ذبحًا بسكين، بمسكنهم الكائن بالطابق الخامس ببرج عمر عمر بن الخطاب رقم 4 ، بمنطفة الأبراج بحي سخا بمدينة كفرالشيخ.تًشكل الدائرة الأولى بمحكمة جنايات كفرالشيخ، التي تنظر محاكمة الطبيب من المستشار بهاء الدين المري، رئيس المحكمة والدائرة، وعضوية المستشارين شريف قورة، ومحمد الشرنوبي، وسكرتارية محمد رضا.تعود التفاصيل إلى يوم الإثنين يوم 31  ديسمبر 2018 أي في ليلة رأس السنة الجديدة، عندما تلقى اللواء فريد مصطفى مدير أمن كفرالشيخ، إخطارًا من اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن، بورود بلاغ لقسم شرطة أول كفرالشيخ، بعثور الطبيب المذكور، على زوجته، وأطفاله الثلاثة مذبوحين داخل شقتهم.وبعد التحفظ على الطبيب صاحب البلاغ بمعرفة رجال الشرطة، ومن خلال استجوابه بعدما أثيرت الشكوك حوله، أنهار أمام القيادات الأمنية من وزارة الداخلية، ومديرية أمن كفرالشيخ، ومباحث قسم أول، مقررًا إرتكابه الواقعة بوجود خلافات مع زوجته جعلته يفقد عقله ويتجرد من إنسانيته ولعب الشيطان برأسه ليتخلص من زوجته وأطفاله الثلاثة.والمجني عليهم هم الزوجة "منى م.ف.ا"، 38 سنة، طبيبة تحاليل، وأطفاله الثلاثة  "عبد الله"، 8 سنوات، و"عمر"، 6 سنوات، و"ليلى"، 4 سنوات، ويقيمون ببرج عمر بن الخطاب رقم 4 بمنطقة الأبراج بحي سخا بمدينة كفرالشيخ .وكان النائب العام لمستشار نبيل أحمد صادق، أمر بإحالة طبيب بكفر الشيخ إلى محكمة الجنايات بتهمة ذبح زوجته وأطفاله الثلاثة.وقالت النيابة العامة في بيان لها، إنها في يوم 31 ديسمبر الماضي، تلقت إخطارًا بوجود سيدة وأطفالها الثلاثة مذبوحين داخل السكن الخاص بهم.ودلت التحريات بشأن واقعة القتل أن زوج المجني عليها ووالد الأطفال ويدعى "أحمد عبدالله، وراء ارتكاب الحادث، وجرى ضبطه في 1 يناير 2019.واعترف المتهم "طبيب بشري بمديرية الصحة بكفر الشيخ" في التحقيقات بإرتكاب جريمة القتل لخلافات زوجية سابقة، وأنه عقد العزم وبيت النية على قتل زوجته المجني عليها وأعد لذلك في 6 أشهر "قفازًا وحبلًا ولاصقًا شفافًا وسكينًا" وعندما واتته الفرصة قرر تنفيذ جريمته.وقال المتهم إنه كبل يد وقدم زوجته المجني عليها، بلاصق وطوق عنقها بالحبل وطرحها أرضًا واستل السكين وأجهز عليها ونحرها حتى تأكد من وفاتها.وعن قتله لأطفاله، أعترف المتهم أنه دخل لحجرتهم عاقدا العزم على إزهاق أرواحهم معللًا بعدم وجود عائل لهم بعد وفاة زوجته فذبحهم.وأوضحت تحقيقات النيابة أن المتهم بعثر محتويات الشقة واستولى على بعض المشغولات الذهبية الخاصة بزوجته ليضفي على الواقعة طابع السرقة ومغادرته المسكن لإنهاء بعض الأعمال الخاصة به وأخفى المسروقات وسط بعض الحشائش وعاد لمسكنه وحاول إيهام حارس العقار والجيران بالعثور على جثث المجني عليهم قتلى.وكشف تقرير الصفة التشريحية عن إصابة الزوجة إصابة قطعية ذبحية بالعنق من أداة ذات نصل حاد والتي أودت بحياتها، وكذلك أطفال المجني عليها.

img
img img-responsive

"استدرجه لمسكنه عنوة"..15 سنة سجنًا لمتهم أعتدى جنسيًا على طفل بمركز قلين

قضت محكمة جنايات كفرالشيخ "الدائرة الثانية"، بمعاقبة المدعو "محمد ف.ع.ا"، 19 عامًا، عاطل، ويقيم بمركز قلين، بالسجن المشدد 15 عامًا، والزامه بالمصاريف الجنائية، لأتهامه بخطف طفلًا لم يبلغ 18 عامًا واعتدى عليه جنسيًا، محدثًا به عدة إصابات.صدر الحكم برئاسة المستشار السيد عبد المطلب سرحان، وعضوية المستشارين نادر محمد طاهر، نائب رئيس المحكمة، ومصطفى عبد الحفيظ أبو العلا، وسكرتارية محمد عبد الوهاب، وذلك في أحداث القضية رقم 15107 لسنة 2018 جنايات مركز شرطة قلين، والمقيدة برقم 2514 لسنة 2018 كلي كفرالشيخ.كشف أمر المستشار ياسر الرفاعي، المحامي العام لنيابة كفرالشيخ الكلية، عن إحالة المتهم المذكور إلى محكمة الجنايات بأتهامه بأنه في يوم 15 / 10 / 2018، بدائرة مركز شرطة قلين، خطف بالإكراه المجني عليه الطفل "ع.ع.إ"، 10 سنوات، ويقيم بنفس عنوان المتهم، بأن اقتاده عنوة وابعده عن بيته قاطعًا صلته بذويه واستغل حداثة سنه.وتبين من أمر الإحالة اقتران الجناية بأخرى أنه في ذات الزمان والمكان هتك عرض الطفل المجني عليه بالقوة بحسر عنه ملابسه وكمم فمه بملابسة أماكن حساسة في جسده وتعدى عليه جنسيًا محدثًا به الإصابات الواردة بالتقرير الطبي حيث ثبت إصابته بوجود سحجة بالرقبة، وسحجات متعددة بالظهر من أسفل، وسحجات طولية بالفخذ الأيمن من الخارج، وكدمة بالفخذ الأيمن.وتشهد والدة الطفل بأن نجلها المجني عليه أخبرها بأن المتهم استدرجه حال سيره بالطريق العام وأدخله عنوة داخل مسكنه وحسر عنه بنطاله وتعدى عليه جنسيًا محدثًا به الإصابات المذكورة في التقرير الطبي، حتى تمكن طفلها من الفرار منه، فيما شهد الرائد أحمد أبوعريضة، رئيس مباحث مركز شرطة قلين السابق، بصحة الواقعة وفق تحرياته السرية.

img img-responsive

أولا العم اعترفوا بالجريمة.. "أمن الدقهلية" يكشف غموض قتل طفلة بعد اغتصابها

كشفت الاجهزة الامنية بمديرية أمن الدقهلية غموض لغز العثور على جثة هامدة بعد ثلاث أسابيع من اختفائها واكتشاف جثتها مربوطة تنهش فيها الكلاب مقطوعة الأعضاء التناسلية، ومختفية بقرية 20 البقعة بمركز الستاموني بعد قيام ثلاث أشقاء أبناء عم والد الطفلة وزوجة أحدهم بمساعدة شخص آخر باختطافها والاعتداء عليها جنسيًا وقتلها.تعود الواقعة إلى أول الشهر الحالي عندما تلقى اللواء محمد حجي، مساعد وزير الداخلية لأمن الدقهلية، إخطارًا من اللواء محمد شرباش، مدير المباحث الجنائية، يُفيد بورود بلاغ للعقيد أحمد الحسيني، مأمور مركز شرطة الستاموني، من إبراهيم مصطفى إبراهيم عبدالله أبوالعلا، 38 سنة عامل زراعي، وصاحب محل مبيدات زراعية ومقيم بمنطقة 20 البقعة، باختفاء ابنته "فاطمة"، 12 سنة، تلميذة بالصف الرابع الابتدائي أثناء عودتها من درس خصوصي، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 9 لسنة 2019 إداري المركز.اتهم والد الطفلة ابن عمه زوج شقيقته السابق ويدعى عبدالله أبوالعلا عبدالله أبوالعلا، 34 سنة، عامل زراعي، ومقيم بذات العنوان أنه وراء اختطاف ابنته بسبب الخلاف بينه وبين طليقته "شقيقة المبلغ" على قطعة أرض كان قد نقل ملكيتها إليها، وجرى ضبطه وقتها ونفى قيامه باختطاف الطفلة وقررت النيابة إخلاء سبيله.وقادت الصدفة بعدها أحد الفلاحين بقرية 21 بمنطقة الحفير أثناء توجهه لأرضه لاحظ تجمعًا للكلاب الضالة وعندما توجه إليهم وجدهم ينهشون في جثة الطفلة مقيده وملقاة على بطنها ليبلغ على الفور مركز الشرطة، وبانتقال ضباط المباحث تبين أن الجثة للطفلة المبلغ باختفائها منذ أسبوعين.أمرت النيابة بنقل الجثمان إلى مستشفى المنصورة العام الجديد، وانتداب الطب الشرعي لبيان سبب الوفاة الذي بين تقريره المبدئي أن هناك آثار للخنق بجانب تقطع للأعضاء التناسلية للطفلة.جرى تشكيل فريق بحث برئاسة اللواء خالد عبدالحميد، وكيل مباحث وزارة الداخلية ، والعميد أحمد شوقي، رئيس المباحث الجنائية، والعقيد خالد القاضي رئيس فرع البحث بغرب الدقهلية، والرائد أحمد فتحي صالح، وكيل الفرع، والرائد محمد حماد، رئيس مباحث مركز شرطة الستاموني، لسرعة ضبط الجناة وفحص كل من لهم علاقة بالأسرة أو على خلاف معهم.أسفرت جهود فريق البحث إلى تورط كل من عبد الله أبو العلا عبد الله أبو العلا، 34 سنة عامل زراعي، وأشقائه "جودة"، 38 سنة، عامل زراعي، و"علي"، 40 سنة، وشهرته "عزوز"، ومقيمون جميعًا بـ20 البقعة، وأحمد السيد علي علي العشري، 20 سنة ،زوج ابنة شقيقة المتهم الأول ومقيم بقرية 30 بصار وسمسمة خالد فاروق علي، ربة منزل 19 سنة "زوجة المتهم الأول".فيما اتضح أن المتهم الأول كان متزوجا من ابنة عمه "شقيقة والد الطفلة" وطلقها منذ فترة وتزوج من المتهمة الأخيرة إلا أنه حاول في الفترة الأخيرة إجبار زوجته الأولى على التنازل عن قطعة أرض كان نقل ملكيتها إليها قبل الطلاق بسبب مروره بضائقة مالية هو وأشقاءه إلا أن نجل عمه "والد الطفلة" منعهم من ذلك فقاموا بالاتفاق فيما بينهم على اختطاف طفلته للانتقام منه وتهديده بالضغط على شقيقته للتنازل عن الأرض.واستعان المتهم الأول بالمتهم الرابع لإخفاء الطفلة لديه لحين مساومة والدها إلا أنه بعد القبض على زوجها وإخلاء سبيله وجدوا صعوبة في التفاوض مع الأب بعد إبلاغه الشرطة باختفاء ابنته فقرروا التخلص منها وقام المتهم الرابع باغتصاب الطفلة ثم خنقها وعندما خاف من اكتشاف أمره قام بتقطيع جزء من جسدها بمنطقة عضوها التناسلي لإخفاء جريمته باغتصابها.جرى إلقاء القبض على المتهمين جميعًا وبمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الواقعة وأرشدوا عن مكان السلاح المستخدم في تقطيع أجزاء من جثة الطفلة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم وجارٍ العرض على النيابة.

img img-responsive

طالب بمدرسة التجارة بكفرالشيخ يسحل معلمه أثناء الامتحان

حررت معلمة بمدرسة التجارة المشتركة بكفر الشيخ، محضر شرطة رقم 16 أحوال قسم أول كفر الشيخ، ضد طالب بالصف الاول الثانوي التجاري، لتسببه في اصابتها بجروح وكدمات بوجها ويديها، وقيامه بجرجتها بطرقة الطابق الثالث بالمدرسة.وكانت " عواطف محمد محمود – 31 سنة " مدرسة، تقوم بأعمال الملاحظة بلجنة مدرسة الثانوي التجاري بجوار نادي كفر الشيخ الرياضي، في مادة " الجغرافيا " حينما لاحظت قيام طالب بإخراج " كرباج حديدي، كان يخفيه في طيات ملابسه، لتهديد زميل له في نفس اللجنة، سبقا أن تشاجرا سويًا قبلها، فقامت بنزع الكرباج منه، طوال فترة الامتحان.وأضافت " المدرسة " في أقوالها في المحضر، أن الطالب في نهاية الامتحان وبعد القيام بتجميع اوراق الاجابة، سألها هل ستعطيني الكرباج ؟،فردت لا طبعًا، فاستدارت، ولكنها فوجئت بالطالب يغافلها ويقوم بنزع الكرباج عنوة من يديها حتي اصيبت في يدها ووقعت علي الأرض، وقام بجرها في طرقة الطابق الثالث، حتي السلم والتي اصطدمت بحاجز خرساني في وجهها منعها من السقوط من أعلي درجات السلم، أمام عدد من زميلاتها، ولاذ بالفرار خارج المدرسة.وطبقًا لأقوال المعلمة في المحضر، فأن الطالب يدعي " جمال ع إ – 17 سنة " من عزبة حسن قرية الشمارقة، مركز كفر الشيخ، وأنها قامت بالنهوض بمساعدة زميلاتها، واللاتي قمن بتوصيلها لغرفة مدير المدرسة، التي قصت عليه ما حدث، ولكنه لم تجد منه اهتمام ورد عليها " انا مش هعرف أعمل حاجة ليه إلا لما ييجي بكرة" مضيفة أنه لم يقم بالاتصال بالشرطة التي تبعد بضعة أمتار عن المدرسة " مركز شرطة كفر الشيخ – قسم اول كفر الشيخ " ولم يقم بالتوجه معها.ومن جانبها قالت الدكتورة بثينة كشك وكيل وزارة التربية والتعليم، أنها فور علمها بماحدث تم اتخاذ الإجراءات الادارية والقانونية حيال الواقعة، وإخطار الدكتور إسماعيل طه محافظ كفر الشيخ، الذي وجه بتوقيع أقصي عقاب والتحقيقات مستمرة

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company