• السبت 25 سبتمبر 2021
  • 10:39 pm

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
حوادث وقضايا
img img-responsive

مصرع ربة منزل أسفل عجلات قطار في دسوق

لقيت ربة منزل مصرعها، اليوم السبت، إثر انزلاق قدماها أسفل عجلات القطار القائم من محطة قطار قلين والمتجه إلى محطة دسوق.تلقى العميد خالد إبراهيم، مأمور قسم شرطة النقل والمواصلات في كفر الشيخ، إشارة من نقطة محطة قطار دسوق، بورود بلاغ من خدمات إحدى القطارات،  بمصرع المدعوة"أ.ج"، 35 سنة، ربة منزل وتقيم بقرية شباس الشهداء التابعة لمركز دسوق، أسفل عجلات القطار بمحطة قطار قرية جماجمون.بالأنتقال والفحص تبين أن ربة المنزل المذكورة، كانت تستقل القطار رقم 465 القائم من محطة قطار قلين والمتجه إلى محطة دسوق، وسقطت أسفل عجلات القطار بمحطة قطار قرية جماجمون، أثناء نزولها من القطار فأنزلقت قدماها وتوفيت في الحال، وبسؤال زوجها المدعو "د.ع"، 45 سنة، عامل زراعي، ويقيم بقرية شباس الشهداء، دائرة مركز دسوق، لا يتهم أحدًا بالتسبب في وفاتها.جرى نقل جثة المتوفية إلى مشرحة مستشفى دسوق العام، وبانتداب مفتش الصحة لتوقيع الكشف الطبي عليها تبين من تقريره تعرضها لتهتك بالساق اليمنى وقطع بالقدم اليسرى وقطع بالذراع الأيمن وتهتك بالزراع الأيسر وتهتك بالصدر الأيمن ووجود جروح بالجانب السفلي وجرح نافذ من الجانب الأيسر من البطن.تحرر عن ذلك المحضر رقم 4 / 333 لسنة 2019 أحوال نقطة محطة قطار دسوق، وجاري العرض على النيابة العامة لتتولى التحقيق.

img img-responsive

العثور على جثة شاب طافية على سطح مياه ترعة ميت يزيد

عثر عدد من الاهالى على جثة لشاب طافية على سطح مياه ترعة ميت يزيد امام الكوبرى الازرق بمدينة كفرالشيخ  ويرتدى كامل ملابسه وعلى الفور انتقل رجال مباحث مركز كفرالشيخ الى مكان البلاغ وتم انتشال الجثة ونقلها بواسطة الاسعاف الى مشرحة مستشفى كفرالشيخ العام تحت تصرف النيابةوكان اللواء فريد مصطفى مدير امن كفرالشيخ تلقى اخطارا من اللواء محمد عمار مدير ادارة البحث الجنائى امس الجمعة بغرق سائق تاكسى فى ترعة ميت يزيد بكفرالشيخ أثناء غسيل التاكسى  وقام  رجال الانقاذ النهرى بتمشيط الترعة للبحث عن الجثة من امس وحتى اليوم حتى عثر عليه الاهالى حيث تبين ان الجثة لشاب فى العقد الثالث ويدعى محمود ا م سائق تاكسى ومقيم بقرية منشأة عباس مركز سيدى سالم مبلغ بغرقه أثناء قيامه بغسيل التاكسى على كوبرى مسير وعند قيامه باحضار الماء من الترعه انزلقت قدماه ولم يستطع الخروج من المياه ليلفظ انفاسه الاخيرةوتحرر المحضر الازم وجارى العرض على النيابة العامة لاتخاذ الازم

img
img img-responsive

عثرا عليهما في الحمام..طعام ملوث ينهي حياة شخصين بمركز بيلا

لقى صاحب مزرعة دواجن وفلاح بمركز بيلا في كفر الشيخ، مصرعهما، إثر تسممهما نتيجة تناولهما طعام ملوث بمبيد حشري داخل المزرعة.تعود التفاصيل عندما تلقى اللواء فريد مصطفى، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن، بتلقي مركز شرطة بيلا بلاغًا من أهالي عزبة السبارته التابعة لقرية الجرايدة  دائرة المركز ، بعثورهم على جثتين داخل مزرعة دواجن بزمام العزبة.أنتقل الرائد هيثم الهياتمي، رئيس مباحث مركز شرطة بيلا، ومعاونيه،  إلى مكان الواقعة محل  البلاغ، وبالفحص تبين وجود جثتى كل من "أحمد.س.أ.ج"، 27 سنة، صاحب مزرعة دواجن، وإبن خالته " رجب.ا.م.ز"، 27 سنة، فلاح ويقيمان بقرية الجرايدة  دائرة المركز، داخل دورة مياه المزرعة مرتديان كامل ملابسهما.كما تبين وجود آثار قئ بجوارهما وبقايا طعام على منضدة بالمزرعة، وثبت نزول مادة رغوية من الفم ولا توجد بهما ثمة إصابات ظاهرية. وبانتداب مفتش الصحة لتوقيع الكشف الطبي على الجثتين بمعرفة مفتش الصحة أفاد بأنه لايوجد إصابات ظاهرية بالجثتين، مع نزول رغوة من الفم والأنف، ووجود آثار قئ بجوار جثة الثاني، ويشتبه أن سبب الوفاة هو تناولهما مادة سامة باللمس أو الأستنشاق أو الشرب، ولا توجد شبهة جنائية.وبسؤال عم المتوفي الأول صاحب المزرعة ويدعي "صبري.م.ا" 55 سنة، موظف بمحكمة بلقاس، ووالد الثاني "الشحات.م.ز" 51 سنة، فلاح ويقيمان بقرية الجرايدة، دائرة المركز، قررا أن المذكورين تناولا أطعمة عليها آثار مبيد حشري الخاص بتطهير المزرعة قبل بداية العمل بها ولا يشتبها في وفاتهما جنائيًا أو يتهما أحدًا بالتسبب في وفاتهما.وتحرر عن ذلك المحضر رقم 3806 لسنة 2019 إداري مركز شرطة بيلا، وبالعرض على النيابة العامة صرحت بدفن الجثتين.

img img-responsive

فلاح وزوجته في الحامول يقتلان شقيقه بسبب خلافات الجيرة

شهدت أحدي قري مركز الحامول بمحافظة كفر الشيخ، جريمة قتل بشعة راح ضحيتها فلاح، على يد شقيقه الأكبر وزوجته، عقب اعتدائهما عليه لوجود خلافات أسرية بينهما، بسبب الجيرة، وتم نقله إلى مستشفى الحامول المركزي، ومنه إلى مستشفى الطوارئ بالمنصورة، لكنه توفى عقب وصوله المستشفى متأثرًا بإصابته.وتلقى اللواء فريد مصطفي، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من اللواء محمد عمار، مدير إدارة البحث الجنائي، بتلقي مأمور مركز شرطة الحامول، إشارة من مستشفى الحامول المركزي، بوصول " زكي.ا.م.ح" 35 سنة، فلاح، ومقيم بعزبة الدياسطي بدائرة المركز، مصابا بجرح قطعي بالرأس واشتباه كسر بقاع الجمجمة ، وتم تحويله لمستشفي الطوارئ بالمنصورة لإستكمال علاجه، إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة داخل المستشفي متأثرًا بإصابته.على الفور انتقل ضباط مباحث المركز لمكان الواقع، وبسرال والدته "بهية.م.ع.إ" 70 سنة، ربة منزل، ومقيمة بذات الناحية، اتهمت كلا من : شقيقه " رزق.ا.م.ح" 45 سنة، عامل بمنطقة كفر الشيخ الأزهرية، وزوجته "مني.م.ع.م" 30 سنة، ربة منزل، ويقيمان بذات الناحية، بالإعتداء علي نجلها "المتوفي" بالضرب وإحداث إصابته التي أودت بحياته، لخلافات عائلية بسبب الجيرة.وتم التحفظ على الجثة بمشرحة مستشفى الطوارئ بالمنصورة، وتمكن ضباط وحدة مباحث مركز الحامول من ضبط المتهمين، وبمواجهتهما اعترفا بارتكابهم الواقعة،لنفس السبب.

img img-responsive

حكاية ضابط شرطة توفى بعد يومين من زفافه

توفي الرائد عبد الوهاب الخولي رئيس مباحث مركز شرطة بسيون  بالغربية اليوم الثلاثاء إثر أزمة قلبية بمنزله بمدينة زفتى.تلقى اللواء طارق حسونة مساعد وزير الداخلية مدير أمن الغربية إخطارا من مأمور مركز شرطة بسيون بوفاة رئيس مباحث القسم إثر أزمة قلبية أثناء راحته داخل منزلة تم نقله للمستشفي العام التي أكدت وفاته وتم التصريح بالدفن. وأعلنت مديرية أمن الغربية أنه تم تشييع جثمان "الخولي" عقب صلاة العصر بمسقط رأسه في قرية شبراملس مركز زفتى بحضور قياداتها.يذكر أن رئيس مباحث بسيون  أقام حفل زفافه بإحدى القاعات بمحافظة الغربية وسط فرحة كبيرة من أهله وأصدقائه وقيادات الداخلية السبت الماضي.  نقلا عن جريدة فيتو 

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company