• السبت 26 سبتمبر 2020
  • 09:31 pm

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
حوادث وقضايا
img img-responsive

قتلها قبل ولادتها بساعات..إحالة قاتل حاملة القرآن لجنايات كفر الشيخ

أحال المستشار ياسر الرفاعي، المحامي العام لنيابة كفر الشيخ الكلية "شعبان م.ج.ع"، 39 سنة، نجار مسلح، إلى محكمة جنايات كفر الشيخ، التابعة لمحكمة استئناف طنطا، لمعاقبة المتهم، لأتهامه بقتل "صابرين مبارك يوسف حسين مبارك"، والملقبة بحاملة القرآن، عمدًا بغير سبق إصرار أو ترصد.كشف أمر إحالة المتهم لمحكمة جنايات كفر الشيخ، عن دخوله مسكن المجني عليها متسلقًا إلى نافذة مسكنها وعندما تنبهت له وهمت بالأستغاثة توجها صوبها معتديًا عليها بالضرب بيده وأخرج من جيب بنطاله أداة "مفتاح شقة"، وطعنها في رقبتها فسقطت على الأرض فأحضر خمارها وجثم فوقها وأوثقة على عنقها بنية إزهاق روحها، حتى تحقق ما أراد غرضه بقتلها.وتبين من أمر الإحالة أن القصد من الجناية تسهيل أرتكاب جنحة سرقة مصوغاتها الذهبية بحسب ما جرى تدوينة في أوراق التحقيقات الخاصة بالقضية، وذلك بانتزاع مصاغها الذهبي عقب تأكده من إزهاقه لروحها حتى لاذ بالفرار من مكان الواقعة، كما يواجه المتهم احرازه أداة "مفتاح" استخدمه في الأعتداء على الأخرين في الجريمة التي حدثت.وأوضحت أوراق القضية من خلال أقوال أهلية المجني عليها الملقبة بحاملة القرآن أنها قُتلت قبل ولادتها بساعات حيث كان ممهد لها إجراء عملية ولادة بمدينة كفر الشيخ في الثامنة من صباح يوم مقتلها 12 / 6 / 2018، حيث وقعت الجريمة فجر يوم وفاتها.تعود أحداث الواقعة إلى يوم 12 / 6 / 2018، عندما تلقت الأجهزة الأمنية في كفر الشيخ، بلاغًا من المدعو "حامد عبد الحميد مغازي"،  56 سنة، عامل بالمعهد الدينى الأزهري، ويقيم بعزبة الشيلان التابعة لقرية المرابعين، دائرة المركز، بإكتشاف وفاة زوجة نجله، "محمد"، 32 سنة، ويعمل بالخارج، وبها بعض الإصابات.بالأنتقال والفحص تبين من معاينة رجال المباحث للجثة أن بها إصابات عبارة عن "كدمة أسفل العين اليسري وطعنة بالرقبة من الناحية اليمني وآثار سحجات حول الرقبة"، وبمعاينة  شقتها تبين سلامة الباب الرئيسي للشقة ونوافذها وعدم وجود آثار عنف بمداخل ونوافذ الشقة، وعدم وجود أي بعثرة بمحتوياتها.وأسفرت جهود فريق البحث الجنائي، برئاسة اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن، وضم الرائد رامي شرف الدين، رئيس مباحث مركز شرطة كفر الشيخ، إلى أن مرتكب الواقعة المدعو " شعبان م.ج.ع"، 37 سنة، نجار مسلح، ويقيم بنفس عنوان المجني عليها، حيث القي القبض عليه من خلال تقنين الإجراءات واستئذان النيابة العامة بشأن ذلك وأقر بإرتكابه الواقعة بقصد السرقة. وثبت من تحريات فريق البحث الجنائي علم المتهم بإقامه المجني عليها بمفردها بالمسكن واحتفاظها بالمصوغات الذهبية  حيث عقد العزم وبيت النية علي التخلص منها بالقتل بقصد الاستيلاء على مصوغاتها الذهبية عبارة عن 2 غويشة ذهبية وقرط ذهبي.

img img-responsive

ضبطهما يمارسان الرزيلة..عامل يطعن شقيقته وعشيقها بمركز كفر الشيخ

شهدت قرية محلة القصب التابعة لمركز كفر الشيخ، واقعة قتل عاطل على يد جاره العامل بسبب ضبط الأخير للمجني عليه في وضع مخل مع شقيقته بمنزله الكائن بنفس القرية.تعود التفاصيل عندما تلقى اللواء فريد مصطفى، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارا من اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن، بتلقي مركز شرطة كفر الشيخ، بلاغا بوقوع حادث قتل عاطل على يد جاره العامل، وإصابته شقيقته بسلاح أبيض "مطواه".أنتقل الرائد رامي شرف الدين، رئيس مباحث مركز شرطة كفر الشيخ، رفقة النقيب علي سعد، معاون مباحث المركز، إلى قرية محلة القصب، محل البلاغ، وبالفحص تبين قيام المدعو "أ.م"، 21 سنة، عامل، ويقيم بقرية محلة القصب، دائرة المركز، بطعن المدعو "ا.ح"، 34 سنة، عاطل، ويقيم بنفس القرية، وشقيقته وتدعى "أ.م"، 24 سنة.وتبين من تحريات رئيس مباحث مركز شرطة كفر الشيخ، ومعاونيه، تحت إشراف اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن كفر الشيخ، والعميد عبد الفتاح المنشاوي، رئيس مباحث المديرية، أن المتهم المذكور ضبط شقيقته والعاطل جارهما، في وضع مخل أثناء ممارستهما الرزيلة، فوق سطح منزل المتهم، ما أدى إلى قيامه بطعنهما بسلاح أبيض "مطواه".جرى نقل المجني عليها الثانية شقيقة المتهم إلى مستشفى كفر الشيخ العام، لتلقيها العلاج اللازم، لإصابتها بجروح نتيجة طعنها،  بينما جرى إيداع جثة العاطل المجني عليه الأول، في مشرحة نفس المستشفى، تحت تصرف النيابة.ألقى القبض على العامل المتهم، وأقتيد إلى مركز شرطة كفر  الشيخ، وبمواجهته بما جاء في مضمون التحريات، أقر بإرتكابه الواقعة بعد ضبط شقيقته والمتوفي، في وضع مخل أثناء ممارستهما الرزيلة فوق سطح منزل الأسرة، الكائن بقرية محلة القصب، وأرشد عن السلاح الأبيض "مطواه"، المستخدم في الواقعة.تحرر عن ذلك المحضر رقم 2425 لسنة 2019 جنح مركز شرطة كفر الشيخ، وجاري العرض على النيابة العامة لتتولى التحقيق.

img
img img-responsive

ضبط 4480 علبة سجائر مجهولة المصدر بمركزالبرلس

تمكنت مباحث التموين بكفر الشيخ،برئاسة المقدم محمد دومة،رئيس مباحثالتموين، من ضبط 4480 علبة سجائر مختلفة الأنواع والأحجام مجهولة المصدر بدائرة مركزالبرلس.كان اللواء فريدمصطفي،مدير أمن كفر الشيخ، تلقى إخطارًا من اللواء محمد عمار،مدير إدارة البحثالجنائي،يفيد بتمكن مباحث التموين برئاسة المقدم محمد دومة،من ضبط "أ.ع.ش" تاجر،ومقيم دائرة البرلس ، وبحوزته 4480 علبة سجائر مختلفة الأنواعوالأحجام مجهولة المصدر.وتبين من الفحص أنالمضبوطات مهربة جمركيًا،وتم التحفظ عليها بمعرفة الجهات المختصة،وتحرر المحضر وتم تحرير المحضر رقم 123جنح مركز البرلس لسنة2019،وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقا

img img-responsive

بأسلحة بيضاء وشوم..تفاصيل سحل 6 متهمين لحداد في مركز دسوق

نجح رجال مباحث مركز شرطة دسوق في كفر الشيخ، السبت، بالتنسيق مع إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن كفر الشيخ، وفرع البحث الجنائي لغرب كفر الشيخ، في القاء القبض على 6 أشخاص ثبت تورطهم في سحل حداد بحقل زراعي بنطاق قرية الكوم الكبير التابعة لمركز دسوق، وذلك في إطار متابعة رجال المباحث للواقعة ورصد مرتكبيها.تلقى اللواء فريد مصطفى، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن، بضبط وحدة مباحث المركز، 6 أشخاص ثبت تورطهم في واقعة التعدي على المدعو "أحمد أشرف أحمد فؤاد"، 23 سنة، حداد، ويقيم بحي المنشية، دائرة قسم شرطة بندر دسوق، وسحله بحقل زراعي، بنطاق قرية الكوم الكبير، دائرة المركز. وأتهم المجني عليه المدعو "حسام ع"، 26 سنة، ويقيم بقرية الكوم الكبير، دائرة مركز شرطة دسوق، بالتعدي عليه محدثًا به الإصابات الواردة في التقرير الطبي. رقم 3055 بإصابته بجرح قطعي بفروة الرأس طوله 10 سنتميترًا وجرح ردي بفروة الرأس طواله حوالي 2 سنتميترًا وكدمة بفروة الرأس وجرح قطعي بالظهر طوله حوالي 5 سنتميترًا، وجرى تحويله لمستشفى دمنهور التعليمي.وفي إطار متابعة الواقعة بعد وصول المجني عليه إلى مستشفى دسوق العام مصابًا بعدة جروح وكدمات، في المحضر رقم 6188 لسنة 2019 جنح مركز شرطة دسوق.وردت معلومات للمقدم عمرو علام، رئيس مباحث مركز شرطة دسوق، بوجود مقطع فيديو يرصد تعدي مجموعة من الأشخاص على المجني عليه بالضرب وسحله بحقل زراعي، مستخدمين الأسلحة البيضاء، والشوم.شكل اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن كفر الشيخ، فريق بحث جنائي، ترأسه العميد عبد الفتاح المنشاوي، رئيس مباحث المديرية، وضم العقيد أيمن بكري، رئيس فرع البحث الجنائي لغرب كفر الشيخ، والمقدم عمرو علام، رئيس مباحث مركز شرطة دسوق، معاونيه للوصول إلى مرتكبي واقعة سحل الحداد المجني عليه.توصل فريق البحث الجنائي في خلال 24 ساعة، إلى أن وراء الواقعة 6 أشخاص بعدما جرى رصدهم بمقطع الفيديو وهم :"حسام ع"، 26 سنة، حاصل على دبلوم زراعي، و"منتصر م."، 40 سنة، عامل زراعي، و"عطية م"، 38 سنة، عامل زراعي، و"معتز س"، 22 سنة، حاصل على دبلوم صناعي، و"عامر ي"، 17 سنة، طالب، و"محمد س"، 15 سنة،طالب إعدادي، ويقيمون بقرية الكوم الكبير، دائرة مركز شرطة دسوق.كما أسفرت تحريات المقدم عمرو علام، رئيس مباحث مركز شرطة دسوق، عن قيام المتهمين الستة بالتنكيل وسحل المجني عليه امام المارة داخل حقل زراعي بقرية الكوم الكبير، دائرة المركز، وبحوزتهم أسلحة بيضاء، وشوم، أستخدموها في الواقعة، وذلك بسبب خلافات بين المجني عليه المذكور، والمتهم الأول بسبب خلاف الجيرة على تربية المجني عليه للكلاب.وعقب تقنين الإجراءات شُكلت حملة أمنية من مباحث مركز شرطة دسوق، ترأسها رئيس مباحث مركز شرطة دسوق، وضمت النقباء خيري الشرقاوي، ومحمد خلف، وعبد الله عدلي، وأسامة كمال، لالقاء القبض على المتهمين الستة، وجرى أقتيادهم غلى مركز شرطة دسوق، وبمواجهتهم بما اسفرت عنه التحريات أنكروا في بداية الامر، وبمواجهتهم بمقطع الفيديو اقروا بغرتكاب الواقعة.

img img-responsive

ضابطان بمركز شرطة دسوق يسددان 17 الف جنيه عن غارم

لعبت الصدفة وحدها دورًا كبيرًا في إنهاء ضابطي شرطة بمركز شرطة دسوق في كفر الشيخ، ديون مستحقة على أحد المواطنين، أصيب بحروق شديدة، إثر محاولته الأنتحار بسبب خلافات عائلية مع زوجته.التفاصيل عندما أنتقل العميد سعد سليط، مأمور مركز شرطة دسوق، رفقة المقدم عمرو علام، رئيس مباحث المركز، إلى مستشفى دسوق العام، لمتابعة بلاغ وصول المواطن "أ.ع"، 31 سنة، حداد، ويقيم بإحدى قرى مركز دسوق، مصابًا بحروق شديدة، ليتبين أنه أقبل على إشعال النيران في جسده بسبب خلافات عائلية مع زوجته.وبعيدًا عن أحداث الواقعة نفسها والتي بسببها حاول الحداد الأنتحار، من خلال إشعاله النيران في جسده، رصد مأمور المركز، ورئيس المباحث، عن طريق الصدفة، وجود ديون مستحقة عليه، قيمتها حوالي 17 الف جنيه، واجب سدادها لأحد تجار الخردة، وبسببها كان وقع على إيصالين أمانة لصالح صاحب الدين.قرر العميد سعد سليط، مأمور مركز شرطة دسوق، والمقدم عمرو علام، رئيس مباحث المركز، إنهاء الديون المستحقة على الحداد، وتبين أن قيمتها 17 الف جنيه حيث جرى أستدعاء التاجر لتحصيل أمواله، وذلك لإنهاء الديون المستحقة على الحداد المصاب بالحروق.وتلقى اللواء فريد مصطفى، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية، بمديرية الأمن، بتلقي مركز شرطة دسوق، إشارة من مستشفى دسوق العام، بوصول المدعو "أ.ع"، 31 سنة، حداد، ويقيم بإحدى قرى مركز دسوق، مصابًا بحروق شديدة.تبين من التقرير الطبي الخاص به عقب توقيع الكشف الطبي عليه، إصابته بحروق شديدة من الدرجات الأولى والثانية والثالثة بجميع أجزاء الجسم بنسبة حوالي 40 %، وجرى تحويله لقسم الحروق بمستشفى كفر الشيخ العام لتلقيه العلاج اللازم هناك.كما تبين من فحص رجال الشرطة أنه حاول الأنتحار  من خلال إشعاله النيران في جسده، نظرا لمعاناته بحالة أكتئاب شديدة على خلفية وجود خلافات عائلية بينه وزوجته، ولا توجد شبهة جنائية في الواقعة.

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company