• الثلاثاء 26 يناير 2021
  • 11:25 pm

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
حوادث وقضايا
img img-responsive

مصرع أمين شرطة بكفرالشيخ فى حادث تصادم دراجته النارية بسيارة

 لقى أمين شرطة من قوة مركز شرطة كفرالشيخ مصرعه اليوم الاحد فى حادث تصادم دراجته النارية بسيارة أثناء ذهابه الى عملة من قريته اسحاقة الى مدينة كفرالشيخ وكان  اللواء سامح مسلم مدير أمن كفرالشيخ قد تلقى إخطارا من من مأمور مركز شرطة كفرالشيخ العميد جمال سامون بوقوع حادث تصادم دراجة نارية يقودها أمين الشرطة السيد م ا  من قرية اسحاقة بسيارةوتم نقله الى عمليات مستشفى كفرالشيخ لاجراء الاسعافات الازمة الا انه لفظ انفاسه الاخيرة داخل غرفة العملياتوتم تحرير المحضر الازم وصرحت النيابة بدفن الجثة

img img-responsive

السيطرة على حريق المجمع الإدارى وإصابة 6 ياختناقات بمدينة كفر الشيخ

سيطرت قوات الحماية المدنية بمديرية أمن كفر الشيخ، اليوم الأحد، على حريق برج المجمع الإدارى، المعروف بعمارة الشرق للتأمين بمديرية أمن كفر الشيخ، بعد فترة دامت 3 ساعات ونصف، فى عملية إطفاء الحريق.وأكد مساعد محافظ كفر الشيخ ورئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة كفر الشيخ المهندس سمير غباشى، فى تصريحات خاصة لـ"كفر الشيخ اليوم"، اليوم الأحد، أن الحريق أسفر عن إصابة 6 أشخاص باختنافات، بينهم 4 مصابين من رجال الحماية المدنية، إثر استنشاقهم الأدخنة الناتجة عن الحريق، وجرى التعامل معهم إسعافيا بموقع الحادث.وأشار مساعد محافظ كفر الشيخ، إلى أن الحريق شب بجراج المجمع الإدارى، وكان بداخله عدة سيارات، لولا رجال الحماية المدنية، واستجابتهم للبلاغ سريعا، لكان حدث مالا يحمد عقباه، وجرى التعامل مع الحريق، قبل أن تمتد النيران إلى تلك السيارات، موضحاً أن سبب الحريق عُقب سيجارة اشعل مخلفات قمامة، وصلت لإطارات سيارات متهالكة.وكانت غرفة العمليات الرئيسية بإدارة الحماية المدنية بمديرية أمن كفر الشيخ، تلقت بلاغاً من الوحدة المحلية لمركز ومدينة كفر الشيخ، وبعض من الأهالى، بملاحظتهم انبعاث أدخنة مكثفة، من جراج السيارات أسفل برج المجمع الإدارى، وأنتقلت 7 سيارات إطفاء، و4 سيارات إسعاف إلى موقع الحريق.يذكر أن البرج الذى وقع به الحريق، يضم مديرية التموين، وقسم مباحث التموين، ومعامل التحاليل الطبية، وعيادات للاطباء، ومكاتب للمحامين، كما تضم فى أسفلها مطاعم، وصيدليات، ومحال ملابس، وشركات سياحة، وموازيا لمديرتى الأمن، والتربية والتعليم، ومجمع المحاكم، ومن خلفه محطة قطار كفر الشيخ الرئيسية.

img
img img-responsive

حريق فى إحدى العمارات الكبرى بمدينة كفر الشيخ

شب حريق، اليوم الأحد،  فى غرفة بدروم، بإحدى العمارات الكبرى بمدينة كفر الشيخ، والمعروفة بعمارة الشرق او المجمع الإدارى، والموازية لمبنى مديرية أمن كفر الشيخ، ومحطة قطار السكة الحديد، ومجمع محاكم كفر الشيخ، ما أدى إلى إصابة المواطنين بالخوف والهرع.وكانت غرفة العمليات الرئيسية بإدارة الحماية المدنية التابعة لمديرية أمن كفر الشيخ، تلقت بلاغا من شرطة النجدة، ومجلس مدينة كفر الشيخ، عن بلاغ أهالى،  بنشوب حريق فى أسفل عمارة الشرق،الموازية لمبنى مديرية الأمن، إثر مشاهدتهم بانبعاث أدخنة مكثفة، دون معرفة أسباب نشوب الحريق.انتقلت 7 سيارات إطفاء، من الحماية المدنية، و12 سيارة إسعاف، محاولة للسيطرة على الحريق، من قبل سيارات الإطفاء، ونقل المصابين والتعامل معهم إسعافيا إن وجد من قبل الإسعاف، وسط تجمع العشرات من الأهالى، والتجار، والباعة. كما أنتقل المهندس سمير غباشى مساعد محافظ كفر الشيخ، ورئيس مركز ومدينة كفر الشيخ، لمتابعة الحريق، والوقوف على أسباب نشوبه.وأكد مساعد محافظ كفر الشيخ المهندس سمير غباشى، فى تصريحات خاصة لـ"كفر الشيخ اليوم" أنه جارى السيطرة على الحريق، بمعرفة سيارات الحماية المدنية، وتبين ظهور حالتي إغماء عاديتين، نتيجة استنشاقهما الأدخنة، وجرى التعامل معهما إسعافيا بموقع الحادث، موضحا أن الحريق شب بغرفة بدروم أسفل العمارة المذكورة، ولم يتبين بعد أسباب نشوبه، وشوف تجرى المعاينة اللازمة عقب التعامل معه للوقوف على أسبابه.يذكر أن العمارة التى وقع بها الحريق، تضم مديرية التموين، وقسم مباحث التموين، ومعامل التحاليل الطبية، وعيادات للاطباء، ومكاتب للمحامين، كما تضم فى أسفلها مطاعم، وصيدليات، ومحال ملابس، وشركات سياحة.

img img-responsive

ضبط حداد بمركز البرلس لإدارته ورشة لتصنيع الأسلحة النارية بدون ترخيص

ضبطت مباحث مركز شرطة البرلس بكفر الشيخ، اليوم السبت، بالتنسيق مع إدارة البحث الجنائى، وفرع الأمن العام، بمديرية الأمن، أحد الأشخاص، لإدارته ورشة لتصنيع الأسلحة النارية بدون ترخيص، والأتجار بها.كان اللواء سامح مسلم مدير أمن كفر الشيخ، تلقى إخطارا من مأمور مركز شرطة البرلس، بضبط المدعو "ر.م.م"، 47 سنة، حداد، ويقيم بناحية قرية الزهراء، دائرة المركز، لإدارته ورشة لتصنيع الأسلحة النارية، بدون ترخيص، وبهدف الأتجار بها، لتوزيعها على عملائه.وأسفرت التحريات التى أجراها الرائد محمد عبد العزيز رئيس مباحث مركز شرطة البرلس، تحت إشراف اللواء أشرف ربيع مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن كفر الشيخ، والعميد محمد عمار رئيس مباحث المديرية، صحة ما جاء من معلومات، بمزاولة المذكور لنشاط غير مشروع، بشأن إدارته ورشة لتصنيع الأسلحة.داهمت حملة أمنية من مباحث مركز شرطة البرلس، مكان الورشة المتحرى عنها، وضبطت الحملة 3 فرد خرطوش، و13 ماسورة حديد، وصاروخ كهربائى، وشتيور، و13 إبرة ضرب النار، و13 طارق سلاح، وكمية من المعدات الأخرى التى تستخدم فى التصنيع، وبمواجهة المذكور عقب القاء القبض عليه أقر حيازته للاسلحة بقصد الأتجار، والأدوات لاستخدامها فى التصنيع.حُرر عن ذلك المحضر رقم 7502 لسنة 2017 جنايات مركز شرطة البرلس، وجارى العرض على نيابة البرلس الجزئية لتتولى التحقيق.

img img-responsive

من يحمي الشرقاوي في كفر الشيخ ؟ !!

العلاقة بين الجيران  لها من القدسية ما جعلت الأديان السماوية توصي بها والشيء الذي يُلفتُ النّظر في الأحاديث النبوية الشريفة أنّ النبي عليه الصلاة والسلام ربَط الإيمان كلّهُ بإكرام الجار، بل نفى عن الذي لا يأمنُ جارهُ أذاه نفى عنه الإيمان  ومن حقوق الجار العيادة حين المرض والمواساة حين المصيبة والمعونة حين الحاجة، وكفّ الأذى .. وقضية اليوم  هي أن الجيران جلبوا المرض بإزائهم لجارهم ومن علي سرير المرض بالمستشفي  حيث انتقلت  "كفر الشيخ اليوم "  الي هناك لنعرف الحكاية من  محمد الشرقاوي 44 سنه سائق مقيم بقرية الشمارقه بمركز كفر الشيخ بمحافظة كفر الشيخ ..  قال بعد غربة 25 سنة بدولة ليبيا رجعت كي استقر في بلدي واعمل سائق في إحدي الشركات الخاصة بمدينة كفر الشيخ  واشتريت مساحة قيراطين ونصف وبنيت عليهم بيتا لي ولأسرتي حيث رزقني الله ببنت وولدين وكانت الأمور علي ما يرام ومنذ فترة من الزمن جاءت عائلة كبيرة  يشتروا بجواري أرضا للبناء عليها فرحبت بهم وبالفعل شيدوا عدة بيوت حيث أن عددهم كبير وبعد فترة بسيطة من قدومهم بدأت المشاكل تعرف طريقنا حيث أرادوا عمل شارع بالقوة من ملكي ونظرا ً لأني من محافظة المنوفية وجاء أبي منذ زمن بعيد وسكن بتلك القرية ولكن ما زلت أحس بالغربة وأدرك ذلك جيراني جيدا فزادوا من بغيهم ولأي سبب يهجمون علي ابني الطالب في الصف الثالث الإعدادي بالضرب ومنذ عدة شهور اخذوا عروق خشبية ملكي من أمام بيتي ليلا ً فحررت محضر ضدهم ولآن مخبر مباحث مركز كفر الشيخ عن قرية الشمارقه  صديق لهم وبينهما مصالح مشتركة فضاع حقي بالتحريات وحفظ المحضر وقامت الدنيا ولم تقعد حيث أنني تجرأت وحررت ضدهم محضرا بمركز الشرطة منذ أسبوع أحضروا عدة أعمدة كهرباء وأرادوا زرع أحداهم في ملكي ولم يكن بالبيت غير زوجتي الكفيفة وابنتي الحامل في شهرها الخامس وابني الطالب في الصف الثالث الإعدادي ولما قالوا لهم كدا حرام تعدوا عليهم بالضرب فذهب أبنائي وزوجتي الكفيفة لمركز شرطة كفر الشيخ وحرروا محضرا ولما علمت رجعت من عملي وقلت لهم اتقوا الله وأنا سأذهب اشتكي في الوحدة المحلية والزراعة والكهرباء دخل علي خمسة رجال وانهالوا بعصيهم فكسروا زراعي ولم يحميني غير ابن جاري وزوجة جاري الحاج حسن عبد العاطي حتى حضرت سيارة شرطة النجدة وحملوني لمركز الشرطة ومنه للمستشفي حيث دخلت غرفة العمليات مرتين لتركيب شرائح ومسامير في ذراعي الأيمن والأيسر كما ترون واطلب من جريدة " الجمهورية " توصيل صوتي للواء وزير الداخلية واللواء محافظ كفر الشيخ واللواء مدير أمن كفر الشيخ لحماتي من بطش جيراني وأخذ حقي بالقانون حيث حتى تلك اللحظة لم يتم القبض علي الجناة لصداقتهم لمخبر القرية وعمدتها فهل هذا عدل ؟!! .تقول الحاجة سامية عبد العزيز زوجة المجني عليه أنا سيدة كفيفة ولم يرحم جيراني عجزي وكف بصري وجذبوني من شعري وطرحوني علي الأرض وظلوا يركلوني بأرجلهم ويسبوني بألفاظ قبيحة فمن يحميني وزوجي وأبنائنا من ظلم جيراننا الذين لم يراعوا حق الجار ومشاركة الجار في المسرات والأفراح ومُواساتهُ في المصائب والأحزان والمعونة حين الحاجة، وكفّ الأذى ..فعلي العكس أصبحنا في قلق وتوتر وعدم الشعور بالأمن والأمان في بيتنا  .. فهل هناك مسئول يتقي الله فينا ؟!!                                                                                        

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company