• الخميس 1 أكتوبر 2020
  • 06:26 am

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
حوادث وقضايا
img img-responsive

مصرع سائق جرار زراعي اثر انقلابة في ترعة بقرية دمرو في سيدي سالم

لقى سائق جرار زراعى مصرعه مساء اليوم الاحد إثر انقلابه في ترعة بأحد المزارع السمكية الكائنة بقرية دمرو بسيدى سالم وتم نقله الى مشرحة لمشرحة مستشفى سيدى سالم المركزى وصرحت النيابة بدفن الجثةوكان العميد  أحمد عادل   مأمور مركز شرطة سيدى سالم قد تلقى اخطارا من مستشفى سيدى سالم بمصرع  مصطفي عبد العليم الدرش فى حادث إنقلاب جرار زراعىوعلى الفورإنتقل معاون المباحث الى مشرحة المستشفى وبعد عمل التحريات الازمة حول الواقعة وصرحت النيابة بدفن الجثة لعدم وجود شبهة جنائية

img img-responsive

المباحث تكشف غموض سرقة 217 ألف جنيه من موظف الكهرباء في بيلا

يرتكب المجرمون..وقائع سرقة علي كل شكل ولون دون خشية،يدخلون عالم الجريمة من أوسع الأبواب،يفتحون صحيفتهم الجنائية بجرائم يندي لها الجبين،معتقدين خبر تحقيق أحلامهم عن الطريق الربح السريع،دون بذل أي مجهود وبهذه الخبطات يصبحون "أغنياء".جريمة اليوم مرتكبها تؤكد مدي الإجرام الفطري لديهما،حيث وصلت بهما الجرأة  في إرتكاب الواقعة التي تثير الدهشة،بعد أن خططا لتنفيذ جريمتهم،حيث كان إجتماعهما المصغر علي مقهي شعبي،وكان ثالثهما الشيطان،غير مبالين بفكرة أن تملأ جيوبهم بالمال الحرام.اتفقا المتهمان أن يسلما عقولهما لشياطنيهم ،حددا المتهمان كيفية تنفيذ جريمتهم عن طريق تتبع خط سير موظف شركة الكهرباء لسرقته والإستيلاء علي المبلغ المالي أثناء قيامه بإيداعه لدي خزينة أحد البنوك الواقعة بإحدي الشوارع الرئيسية بالمدينة بعد تأكدهما من خلوه من كاميرات المراقبة،وقاما بخطف الحقيبة الجلدية وبداخلها المبلغ المالي،ولاذوا بالفرار ظنًا منهما أنهما في مأمن بعيدًا عن أعين رجال الشرطة،إلا أن رجال المباحث كانوا لهما بالمرصاد.كشفت الأجهزة الأمنية بكفر الشيخ بالتنسيق مع مباحث بيلا ،لغز سرقة 217 ألف جنيه،من مندوب صرف بشركة شمال الدلتا للكهرباء فرع بيلا بمحافظة كفر الشيخ، أثناء توريده المبلغ إلي بنك مصر فرع بيلا ،حيث تبين أن وراء ارتكاب الواقعة أحد العاملين بشركة الكهرباء وصديقه لمرورهما بضائقة مالية مستخدمين توك توك لتنفيذ جريمتهم.تلقي اللواء سامح مسلم مدير أمن كفر الشيخ،إخطارًا،من اللواء أشرف ربيع مدير المباحث الجنائية بالمديرية، بورود بلاغ إلي قسم شرطة بيلا، من "أحمد.أ.م" ( موظف بشركة كهرباء الدلتا فرع بيلا ) مقيم بقرية الكراكات التابعة لمركز بيلا، بقيام مجهولين يستقلون دراجة نارية "توك توك " بدون لوحات معدنية، باعتراض طريقه، حال ذهابه لبنك مصر، فرع بيلا، لتوريد مبلغ 217 ألف جنيه ، وتمكنوا من الاستيلاء على المبلغ ولاذوا بالفرار.تم تشكيل فريق بحث جنائي برئاسة  العميد محمد عمار رئيس المباحث الجنائية بالمديرية،ضم العقيد توفيق جاد رئيس فرع البحث الجنائي بالحامول،والرائد عمرو الشراكي رئيس مباحث قسم بيلا،والنقيب ضياء راشد معاون مباحث بيلا،لسرعة ضبط الجناة وإعادة المبلغ المسروق .انتقل فريق البحث لمعاينة مكان واقعة السرقة والاستعانة بكاميرات المراقبة الخارجية لعدد من المحلات التجارية القريبة من الموقع.قام فريق البحث بإعداد خطة محكمة كان من أهم بنودها إعادة مناقشة المبلغ تفصيليا عن ظروف وملابسات الواقعة، وإجراء التحريات وصولاً لشهود رؤية وحصر وفحص خلافات وعلاقات المجني عليه لاستخلاص ما قد يرقى منها لأن يكون دافعاً لارتكاب الواقعة وتحديد خط سير المجني عليه قبل الواقعة في محاولة لتحديد شهود الرؤية.كما قام فريق البحث بحصر وفحص النوعيات الخطرة المشهور عنهم ارتكاب وقائع السرقات بالإكراه، وضبط ذيول التشكيلات العصابية، وتجنيد المصادر السرية للمد بالمعلومات والاستعانة بالتقنيات الحديثة. أسفرت جهود فريق البحث أثناء السير في إجراءات كشف حقيقة وملابسات الواقعة عن ضبط مرتكبي الواقعة،وهما الأول ويدعي "إبراهيم.ط.ع.س" 26عامًا، محصل بشركة كهرباء وسط الدلتا فرع بيلا،و الثاني " هاني.م.ع.م" 29عامًا سائق توك توك، مقيمان بمدينة بيلا ،نظرًا لمرورهما بضائقة مالية.كشفت تحريات فريق البحث أن المتهم الأول قرر عدم الذهاب إلي عمله وقت ارتكاب الواقعة،لابعاد الشبهات عنه،وعلمه بقيام المجني عليه بتوريد إيرادات الشركة الي البنك بصفة يومية،وكذلك معرفة خط سيره أثناء توجهه للبنك.كما تبين من التحريات أن المتهم الأول أتفق مع المتهم الثاني لسرقة المجني عليه  نظرًا لمرورهما بضائقة مالية،بإستخدام "توك توك" ملك المتهم الثاني،حيث قاما بتتبع المجني عليه عقب خروجه من شركة الكهرباء لتوريد المبالغ المالية للبنك،بهدف سرقته والإستيلاء علي الحقيبة الجلدية.وكشفت التحريات أن المتهمين أستوليا علي الحقيبة الجلدية وبداخلها المبلغ المالي،ولاذوا بالفرار وسط عدد من الشوارع غير مأهولة بالكاميرات حتي لايتم رصدهما من خلال كاميرات المراقبة،وتوجها إلي  أحدي الجراجات لاخفاء التوك توك ونزع كافة الأكسسوارت منه لإخفاء معالمه بعد وضعه في الجراج لمدة 24 ساعة.وتبين من التحريات قيام المتهمين بانفاق مبلغ قدره 2800 جنيه علي بعض ملذاتهما وقضاء بعض احتياجاتهما،وإخفاء باقي المبلغ لدي المتهم الثاني. عقب  تقنين الإجراءات وبأعداد الأكمنة اللازمة بأماكن ترددهما أمكن ضبطهما، بمحل سكنهما وبمواجهتهما، بما ورد من معلومات وما أسفرت عنه التحريات اعترفا بارتكابهما الواقعة بقصد السرقة لمرورهما بضائقة مالية،وفى سبيل ذلك اعدوا دراجة نارية " توك توك " لاستخدامهما في ارتكاب الواقعة،وتقاسمهما للمبلغ المالي، وبإرشادهما تم ضبط مبلغ 214 ألفا و800 جنيه بمنزل المتهم الثاني، وأضافا بصرف باقي المبلغ المتبقي على بعض ملذاتهما وقضاء بعض احتياجاتهما.وتحرر عن ذلك المحضر رقم 2361 جنح قسم شرطة بيلا لسنة 2017،وأخطرت النيابة العامة التي باشرت التحقيقات.

img
img img-responsive

" الخاين " استدرج صديقة وقتلة في كفر الشيخ

هوس تربية الحمام والحيوانات الأليفية يجتاح الكثير من الناس وخاصة الشباب ومن ضمنهم الشاب خالد رضا مرسي ابن قرية زراعية ميت علوان بمحافظة كفر الشيخ الذي اشتهر بتربية أنواع معينة من الحمام والكلاب حتي تحولت من الهواية إلي حرفة يبيع ويشتري حتي كانت نهايتة في هوايتة ، وتم العثور علي جثتة ، طافية بترعة ميت يزيد بمحافظة كفر الشيخ .تلقي العميد جمال سامون مأمور مركز شرطة كفر الشيخ إشارة تليفونية من شرطة النجدة بناءا علي اتصال من الأهالي بوجود جوال ( شيكارة بلاستيك ) بها جثة تظهر القدم خارجها بالقرب من كوبري دقت بترعة ميت يزيد .علي الفوور قام المأمور بإخطار اللواء سامح مسلم مساعد وزير الداخلية مدير أمن كفر الشيخ الذي كلف اللواء أشرف ربيع مدير المباحث الجنائية بفحص البلاغ والوصول لهوية المجني عليه وأسباب الوفاة وضبط المتهمين .قام اللواء أشرف ربيع مدير المباحث الجنائية بكفر الشيخ فورا بتشكيل فريق بحث جنائي يقودة العميد محمد عمار رئيس المباحث الجنائية بالمديرية ويضم الرائد محمد عبد العاطي رئيس مباحث مركز كفر الشيخ ومعاونيه وبالاشتراك مع المقدم أحمد سكران رئيس مباحث قسم أول كفر الشيخ وقاموا بتعيين  حراسة علي الجثة حتي وصل المستشار أحمد سعد وكيل نيابة مركزي كفر الشيخ والرياض بسكرتارية محمود الزواوي وتم استخراج الجثة ونقلها لمشرحة مستشفي كفر الشيخ العام وجاء تقرير الطبيب الشرعي أن الجثة لشاب يبلغ من العمر 15 عاما تقريبا وتوفي نتيجة إرتطام جبهتة بجسم صلب والجثمة بها كدمات في كافة أنحائها ولم تأثر المياه فيها لقصر فترة بقاؤها بها .في غضون ساعات توصل فريق المباحث الجنائية بإشراف اللواء أشرف ربيع مدير المباحث الجنائية لمعرفة هوية المجني عليه وتم استدعاء والدة الذي تعرف عليه في المشرحة .كان علي رجال المباحث معرفة ملابسات الحادث ووتحديد الجناه  ومن خلال فحص علاقات المجني عليه تبين أنه كان يهوي تربية الحمام والكلاب ومشهور عنه بيعهم ووشراؤهم وبسؤال والد المجني عليه قال في حوالي الساعة العاشرة مساءا تلقي ابني تليفون ونادي علي ابن عمه وقال له تعالي معي وخرج ولم أراه إلا في المشرحة وبسؤال إبن عم المجني عليه قال طلب مني خالد الذهاب معه إلي كوبري زراعية ميت علوان لمقابلة صديقة اسلام ليشتري حمام منه وبالفعل ركبنا الدراجة النارية " الموتوسيكل " ملك خالد  وانطلقنا حتي وصلنا الكوبري  ولم نجد أحد ووكان المكان مظلم وولم يمر عدة دقائق حتي تلقي خالد تليفون من صديقة اسلام وبعدها قام خالد بركوب الدراجة النارية وقال لي اركب وورجعنا الي البيت ،  ولم أري اسلام مرة أخري ،وبفحص رقم تليفون المجني عليه تبين صدق أقوال ابن عمه وأن اخر رقم وارد من شخص يدعي اسلام .و.م وتم استئذان النيابة العامة وتم القبض علي اسلام .و.م  وبمواجهتة بالتحريات اعترف بأنه وصديقاه مصطفي .م.ص  ومحمد .ص.ف اتفقا علي سرقة دراجتة النارية  " موتوسيكل " فتم القبض عليهما وتحرر المحضر رقم 5301 لسنة 2017 إداري مركز كفر الشيخ وتمت إحالتة للنيابة العامة .إعترافأمام المستشار هشام العياط والمستشار أحمد عماد عارف وكيلا نيابة مركزي كفر الشيخ والرياض بسكرتارية عصام معتوق ومحمد سمير وبرئاسة المستشار أحمد صقر رئيس نيابة مركز كفر الشيخ والمستشار أحمد عمارة رئيس النيابة الكلية وبإشراف المستشار أحمد عاشور المحامي العام لنيابات كفر الشيخوقف المتهم الأول إسلام .و.م يدلي بإعترافة فقال  أعلم مدي حب خالد صديقي للحمام والكلاب حيث يقوم بتربيتهم ويبيعهم ويشتريهم اتصلت به كي استدرجة وقلت له قابلني علي كوبري زراعية ميت علوان معي حمام مصلحه ( مسروق ) تعالي اشترية بسعر رخيص فوافق وكان معي صديقاي ونزلنا في الأرض الزراعية بعيدا عن الكوبري بحيث نراه ولا يرانا ولما وصل علي الكوبري ونزل رأينا معه شخص آخر فإتصلت به وقلت له عاوزك لوحدك الحمام مسروق ولا نريد شخص آخر يعلم فقال لي انه ابن عمي فطلبت منه أن يوصله البيت وويعود بسرعة وبالفعل عاد خالد بمفرده بعد 10 دقائق وقابلته وترجلنا ناحية الأرض الزراعية حتي وصلنا إلي مكان انتظار صديقاي وسلم خالد عليهما وكان صديقي محمد .ص .ف يمسك طوبه خلف بيده ظهره ثم قام بوضع زراعه متأبطا خالد وعلي غفلة قام بضرب خاد بالطوبه في جبهته فصرخ خالد وقمت أنا ومصطفي ومحمد بركله بالأرجل في كل أنحاء جسمه وكان يصرخ ويبكي ويقول " بالله عليكم مش عاوز أموت ، خذوا  الموتسيكل والفلوس واتركوني أعيش " فتوقفت عن ضربه وقلت لهم اتركوه هيموت في ايدينا فهددوني وركب محمد الموتسكل وعدي علي رقبة خالد الملقي ارضا حتي مات ووجدنا شيكارة بها سماد بلدي " روث الحيوانات " فأحضرها مصطفي ووضعنا بها خالد وحملناه والقيناه في ترعة ميت يزيد .أما المتهم الثاني مصطفي .م.ص 17 سنة قال كنت في بيتي وتلقيت اتصالا تليفونيا من اسلام صديقي وطلب مني الحضور للأشتراك في مصلحة بيع حمام مسروق فذهبت ولما حضر المشتري خالد قام اسلام بخنقة حتي مات ووضعناه في الشوال والقيناه في الترعة واخذنا الموتسيكل وانطلقنا كي نبيعة فذهبنا لتاجر موتوسيكلات فلم نجده ووجدنا مصطفي .ع.م الذي اشتري الموتسيكل بثلاثة آلاف جنيه ولم يكن معه نقود فأعطانا تليفون محمول بمبلغ 1500 جنية وفرد خرطوش بالباقيفتم القبض علي مصطفي .ع .م الذي أعترف أيضا بشراء الموتسيكل وكان يعلم أنه مسروق ولكنه كان لا يعلم بجريمة القتل فقامت النيابة بحبسهم 4 أيام احتياطيا بتهمة القتل العمد المقترن بسرقة مع مراعاة التجديد لهم في الميعاد القانوني .

img img-responsive

أهالى قرية أبوعيد بسيدى سالم يعثروا على طفلة داخل كرتونة

عثر أحد أهالى قرية أبوعيد التابعة للوحدة المحلية لقرية الحدادى بسيدى سالم،اليوم الجمعة على  طفلة حديثة الولادة داخل كرتونة ملقاه على طريق "أبوعيد _سيدى سالم" وتم نقل الطفلة إلى مستشفى سيدى سالم المركزى ، وذلك لسرعة إجراء الكشف الطبى عليها بسبب وجودها فى حالة صحية سيئة  وتم وضعها داخل حضان ، كما تم إبلاغ الجهات المعنية وتحرير محضر بالواقعة

img img-responsive

مصرع شرطى بالمعاش وإصابة أثنين فى حريق شقة بحى القنطرة بمدينة كفر الشيخ

لقى شرطى بالمعاش مصرعه، وأصيب أثنين أخرين، اليوم الجمعة، إثر اشتعال النيران، فى شقة الأول المتوفى، بحى القنطرة، بدائرة قسم أول شرطة كفر الشيخ.وكانت غرفة العمليات الرئيسية بهيئة الإسعاف بكفر الشيخ، برئاسة الدكتور أحمد الجنزورى، مدير الهيئة، تلقت بلاغًا من شرطة النجدة، باحتراق شقة بحى القنطرة، ووجود جثة ومصابين، ملك شرطى سابق بالمعاش.انتقل العميد محمد رميح مأمور قسم أول شرطة كفر الشيخ، والمقدم أحمد سكران، رئيس مباحث القسم، وسيارة من الحماية المدنية، و3 سيارات إسعاف، إلى موقع الحادث، كما انتقل فريق من الأدلة الجنائية لمعاينة آثار الحريق للوقوف على أسبابه.وبالفحص أسفر الحريق عن مصرع صاحب الشقة، "فرج م.ح.ا"، 70 سنة، شرطى بالمعاش، بحروق، واختناقات، وإصابة كل من "محمود م"، 35 سنة، بجرح متهتك بفروة الرأس، و"إبراهيم ت.ع"، 27 سنة، اشتباه كسر بالساق اليسرى، وجرى نقلهما لمستشفى كفر الشيخ العام، لتلقيهما العلاج اللازم.وكشف تقرير مفتش الصحة، بعد توقيع الكشف الطبى على المتوفى، تبين وفاته باختناقات، نتيجة استشاقه أدخنة الحريق، ولا توجد شبهة جنائية فى الوفاة، وجرى إيداعه بمشرحة مستشفى كفر الشيخ العام، تحت تصرف النيابة العامة.

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company