• السبت 19 سبتمبر 2020
  • 12:04 pm

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
حوادث وقضايا
img img-responsive

بعد قبول طعنه..جنايات كفر الشيخ تؤيد سجن تاجر مخدرات 10 سنوات

قضت محكمة جنايات كفر الشيخ "الدائرة الأولى"، اليوم الإثنين، بتأييد الحكم السابق الصادر بحق المدعو "محمد بسيوني إسماعيل عبد الله"، 33 عامًا، ويقيم بقرية كفر جعفر، دائرة مركز شرطة بسيون، بمحافظة الغربية، بسجنه 10 سنوات، وغرامة 100 الف جنيه، ومصادرة الأحراز المخدرات المضبوطة، بحوزة المتهم.صدر الحكم برئاسة المستشار بهاء الدين المري، رئيس المحكمة والدائرة، وعضوية المستشارين شريف قورة، ومحمد السيد عبده، وسكرتارية محمد رضا، وذلك في أحداث القضية رقم 24202 لسنة 2012، جنايات مركز شرطة سيدي سالم، والمقيدة برقم 1605 لسنة 2012 كلي كفر الشيخ.تعود أحداث الواقعة، إلى يوم 15 / 8 / 2012، بدائرة مركز شرطة سيدي سالم، بضبط المتهم، المذكور، وبحوزته مخدرات بقصد الاتجار، عبارة عن 10 لفافات، بلاستيك، بداخلها عشب أخضر، يشبه نبات البانجو، تزن 19 كيلو و975 جرام، و35 قطعة كبيرة الحجم، لمادة بنية داكنة، يشيه كونها مخدر الحشيش تزن 4 كيلو و240 جرام.وتضمنت قائمة أدلة الثبوت، بأن الشاهدين الأول، والثاني، الرائد خالد محمود مصطفى، رئيس مباحث مباحث مركز شرطة سيدي سالم، الأسبق، والنقيب محمد حجاب، معاون المباحث الأسبق، يشهدان بأن تحريات الأول السرية، أسفرت عن اتجار المتهم في المواد المخدرة، فاستصدر إذنًا من النيابة العامة بضبطه وتفتيشه، والسيارة قيادته، وانتقل برفقة الشاهد الثاني معاونه، لمكان تواجد المتحرى عنه، بضبطه وتفتيشه، والسيارة قيادته، وعثر بحوزته على المضبوطات السابق ذكرها.وكانت محكمة النقض، قضت بقبول طعن المتهم شكلًا، وفي الموضوع، على هذا الحكم الصادر قبل ذلك، بدائرة سابقة بمحكمة جنايات كفر الشيخ، حمل رقم 1054 لسنة 84 قضائية، وإعادة القضية إلى محكمة جنايات كفر الشيخ، لتحكم فيها من جديد أمام دائرة أخرى، وذلك بسبب الإخلال بحق الدفاع، تضمن عدم استماع المحكمة السابقة، لاحد شهود الإثبات، وتحدد الدائرة الأولى، لإجراء المحاكمة، من جديد، حتى أصدرت حكمها المذكور.

img img-responsive

"التهجير"و"الدية" ينهيان خصومة ثأرية بين عائلتين في كفر الشيخ

نجحت جهود الأجهزةالأمنية بكفر الشيخ،بالتنسيق مع لجنة المصالحات بالمحافظة،تحت إشراف العميد محمدعمار،مدير إدارة البحث الجنائي بكفر الشيخ،بتوجيهات اللواء أحمد صالح،مساعد الوزيرلأمن كفر الشيخ،في انهاء خصومة ثأرية بين عائلتي "السخاوي" و "زيدان"،في قرية الرصيف دائرة مركز الرياض،بتغريم عائلة القاتل 2 مليون جنيه،وتهجيرهم من قريتهم خلال مدة 6 أشهر.وقررت لجنة المصالحات العرفية التي ترأسها محمد حامد إسماعيل، عمدة قرية دخميس التابعة لمركز المحلة بالغربية، منع دخول عائلة "السخاوى" قرية الرصيف،مع إمهالهم 6 أشهر لبدء تنفيذ عملية التهجير من مركز الرياض.كما قررت اللجنة تكليف اللواء إبراهيم عوض، بتشكيل لجنة لتثمين الأراضي والمنازل الخاصة بعائلة "السخاوي"،لإتمام بيعهم في مدة أقصاها 3 أشهرحضر الجلسة، اللواء جمال سيمون، مساعد مدير أمن كفر الشيخ،والعميد رضا أحمد عبدالحميد، مدير إدارة الدفاع المدني بكفر الشيخ، والعقيد شريف العقدة، مفتش المباحث، والرائد  أحمد مطاوع، رئيس مباحث مركز الرياض، وقيادات المديرية وإدارة البحث الجنائي ولجنة من المحكمين في القضاء العرفي ورجال الدين، وأفراد العائلات ونحو ٥٠٠ شخص من أهالي القرية والقرى المجاورة ،وذلك بدار المناسبات بسخا بمدينة كفر الشيخ.وتم التوفيق والتصالح والتراضي بين الطرفين وأقروا جميعاً بالصلح النهائي بينهما وتعهد كل منهما بعدم التعرض للآخر،وعقب ذلك انصرف الجميع في هدوء دون مايخل بالأمن العام. وأكد مدير أمن كفرالشيخ، أن إنهاء الخصومة يأتي في إطار حرص المديرية على تكثيف الجهود الأمنية،والتواصل مع المواطنين، والسعي لإنهاء الخلافات والخصومات، خشية تطورها، وصولا إلى فرض أقصى درجات الأمن والاستقراروكانت مشاجرة وقعت بين عائلتي "السخاوي" و"زيدان"بقرية الرصيف بمركز الرياض في 18 أغسطس الماضي، بسبب الخلاف علي مصرف صرف بين مزارعهما السمكية،اسفرت عن مقتل أثنين من عائلة "زيدان" وهما : سامى إبراهيم زيدان، وصابر زيدان،نتيجة قيام أثنين من عائلة "السخاوي" باطلاق اعيرة نارية صوبهما أسفر عن مقتلهما،تمكنت الأجهزة الأمنية من القبض عليهما، وتحررلهما المحضر اللازم،وبعرضهما علي النيابة العامة قررت حبسهما علي ذمة التحقيقات

img
img img-responsive

ضبط 1404 زجاجة «خل» داخل مصنع بدون ترخيص في الحامول

تمكنت الوحدة المحلية لمركز ومدينة الحامول بمحافظة كفر الشيخ،اليوم الأحد،بالتعاون مع إدارات التموين والصحة،وقوة أمنية بمركز شرطة الحامول،من ضبط كميات كبيرة من الخل والأرز التمويني داخل مصنع لتعبئة الزيوت والخل بدون ترخيص، بدائرة مركز الحامول، وتم التحفظ على المضبوطات وتحرر المحضر اللازم ،وتولت النيابة العامة التحقيقات.وقالت المهندسة عايدة ماضي،رئيس مركز مدينة الحامول، إنه تم شن حملة تموينية لضبط الأسواق بمركز ومدينة الحامول، برئاسة فوقي حسين، نائب رئيس مركز ومدينة الحامول،ضمت علاء شادي،بالشئون القانونية بمجلس مدينة الحامول،وفرجاني مسعود، ورزق العدوي ،ورانيا جمال ،بإدارة تموين الحامول،والسعدني بدير ،مفتش أغذية بالادارة الصحية بالحامول، ترافقهم قوة أمنية من مركز شرطه الحامول .وأضافت "ماضي" أن الحملة أسفرت عن ضبط مصنع تعبئة زيت وخل الطعام ،يعمل بدون ترخيص،وتم ضبط 1404 زجاجة خل تزن 900 جرام للزجاجة الواحدة، بإجمالي 117 كرتونة،340 كيس أرز تموينى مدعم بإجمالي 17 باكتة،24 زجاجة زيت طعام،144 عبوة بهارات مُشكلة بإجمالي 12 كرتونة.كما تمكنت الحملة أيضًا من ضبط 300 عبوة فارغة لتعبئة الزيوت والخل داخل 30 شيكارة،600 باكتة كرتون داخل 20 كرتونة،وتم التحفظ علي المضبوطات،وتحرر المحضر اللازم،وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات

img img-responsive

تفاصيل قتل سائق التوك توك بكفرالشيخ لطالب وتركه عارياً

استيقظ أهالي قرية كفر عسكر علي أصوات وصراخ لأحد المواطنين وبأعلي صوته قتيل يا أهل القرية .. أسرع الأهالي ومن هول الصدمه الجمتهم وخيم الحزن عليهم وسكوت تام سيطر علي الحاضرين أمام جثة عارية من ملابسها ملقاه داخل أرض زراعية وبها الكثير من الطعنات علي الفور اتصل شيخ خفراء القرية برجال مباحث مركز كفر الشيخ .علي الفور انتقل العقيد عبد الحليم فايد مأمور مركز كفر الشيخ والرائد رامي شرف الدين رئيس المباحث والقوة المرافقة لهما للتأكد من صحة الواقعة وصدق البلاغ وتم نقل الجثة لمشرحة المستشفي العام بكفر الشيخعلي الفور تم اخطار اللواء أحمد صالح مساعد أول وزير الداخلية مدير أمن كفر الشيخ الذي أسرع بعمل اجتماع عاجل مع قيادات أمن المديرية برئاسة العميد محمد عمار مدير المباحث لوضع الخطة الأمنية لمعرفة ظروف وملابسات الجريمة والقبض علي المتهم .اشرف  العميد محمد عبد الوهاب رئيس المباحث الجنائية علي سير خطة العمل الامني  حتي توصل رجال مباحث كفر الشيخ إلي معرفة الشاب صاحب الجثة وهو فارس مدحت الباجوري 16 سنة مقيم بحي القنطرة البيضاء بمدينة كفر الشيخ وتم التعرف عليه من خلال مشاهدة والدتة له فإنهارت وسقطت علي الأرض .اشارت المعلومات التي توصل اليها العقيد محمد الصاوي مفتش مباحث المنطقة المركزية والتي أكدتها التحريات بأن الجاني هو اسماعيل . ع .ع 19 سنة سائق توك توك ومقيم بنفس القرية وزوجتة س. م 21 سنة .أسرع الرائد رامي شرف الدين رئيس المباحث بوضع التعليمات والانتشار السريع للقوة المرافقة من التوصل لمكان اختفاء القاتل وزوجته وإلقاء القبض عليهما وبمواجهتهما أمام رجال المباحث حاول القاتل في البداية مراوغة رجال الشرطة وإنكاره للجريمة وأنه ليس له علاقة بالقتيل حتي فوجئ بفيديو مصور له هو وزوجته.أمام أحد محلات المحمول بمدينة كفر الشيخ وبمواجهتهما بالشخص الذي اشتري منهما المحمول انهارت الزوجة واعترفت بكل الاحداث المأساوية خاصة أن زوجها أكد لها أن المحمول نتيجة ما سرقه في ذلك اليوم كي يصرف علي ملذاته ومزاجه وشراء الكيف واضافت أنها لا تعلم شيئا عن جريمة القتل .وهنا اعترف الزوج الجاني بجريمته التي ارتكبها فتحرر المحضر رقم 17473 جنايات مركز كفر الشيخ .وقف المتهم أما المستشاران محمد سامي عبد الغفار ومحمد عمار بسكرتارية عصام معتوق ومحمد سرور وبرئاسة المستشار علاء الخطيب رئيس نيابة مركزي كفر الشيخ والرياض وبإشراف المشتشار أمجد زايد رئيس النيابة الكلية والمستشار أحمد عاشور المحامي العام لنيابات كفر الشيخ يعترف بتفاصيل جريمتة قائلا أنه تعرف علي المجني عليه منذ فترة قريبة جدا حيث إنه جاء من مدينة 6 أكتوبر للإقامة مع خالتة بالقنطرة البيضاء وشاهدت معه محمول سامسونج غالي الثمن فوسوس الشيطان في عقلي لسرقته عن طريق المغافلة إلا أنني فشلت في ذلكيضيف المتهم أنه قرر استدراجه بالتوك توك خارج الحي واتخذت قراري بسرقة المحمول وأثناء السير طلبت منه محموله لإجراء مكالمة تليفونية وعندما طالبني بالمحمول خلصت عليه بالمطواه .يقول لقد انهلت عليه بطعنات متتالية إلا أنه قاومني بشدة فجن جنوني وخشيت منه ليقتلني فظللت أطعنه مرات كثيرة فسالت منه الدماء وسقط علي الأرض .يقول إنه لم يتخيل وجود كاميرات ترصد كل تحركاته وكانت الدليل لخيط الجريمة الذي قاد رجال المباحث لتكون نهايته  الإعدام بعد قتله لنفس بريئة لا ذنب لها ..أمر المستشار علاء الخطيب رئيس النيابة بحبسهما 4 أيام علي ذمة التحقيقات  بتهمة جناية القتل العمل مع سبق الاصرار والترصد مقترنة بجنحة سرقة للزوج وتهمة إخفاء أشياء متحصله من جريمة سرقة للزوجة ثم قام القاضي الجزئي بتجديد حبس الزوج 15 يوما أخري مع انتظار التقرير النهائي للطب الشرعي حيث أفاد التقرير الابتدائي إلي تلقي المجني عليه 145 طعنة بجميع أنحاء جسده منهما 5 طعنات نافذة .قال الشيخ علي قنديل زوج خالت المجني عليه أن فارس عاش يتيما فقد توفي والدة وعمره سنتان ولما بلغ 4 سنوات تزوجت والدته وتنكر أهل فارس له وحرموه من ميراث والدة بالوصية الواجبه لذلك عاش فارس مع خالتة الكبري بمدينة 6 أكتوبر وكان يحظي برعاية كاملة حتي أنهي تعليمة الإعدادي بمدينة 6 أكتوبر وانتقل لمدينة كفر الشيخ من أول العام الدراسي الحالي حيث التحق بالمدرسة الثانوية الفنية بكفر الشيخ وعاش مع جدته لإمه التي تعيش بمفردها بحي القنطرة البيضاء بكفر الشيخ وعمل سائق علي توك يملكه ابن خالته لمدة اسبوع فقط تلبية لرغبة أمه بأن يتفرغ للدراسة .قالت أم المجني عليه فارس لقد دخت السبع دوخات لغاية ما نقلت ملف فارس من إدارة 6 أكتوبر إلي مديرية التربية والتعليم بكفر الشيخ وفي اليوم الذي حصلت علي موافقة المحافظ ووكيل وزارة التربية والتعليم وتم قبول ملفه في المدرسة الثانوية التجارية بمدينة كفر الشيخ كان ملفه قد نقل إلي السماء فقد اذن الله بصعود روحه إلي السماء وأضافت  منه لله اللي القاتل فلقد حرمني من ابني لم اتخيل أن تكون نهاية ابني علي أيدي انسان معدوم الضمير والإنسانية كيف له ان يقتل ابني لقد تعذب ابني صارع الموت ولم يرحم المجرم توسلاته ظل يطعنه حتي وصلت الطعنات كما علمت من تقرير الطبيب الشرعي 145 طعنة ياه ياه يا قلب أمك ابني كان متمسك بالحياه كان شابا طموحا ولديه أمال وأحلام حرمه منها المجرم نار قلبي لن تهدأ إلا بإعدام القاتل وثقتي في الله وفي القضاء أن ينال القاتل عقابه ويشنق سأنتظر تلك اللحظة حتي تهدأ النيران المشتعلة في قلبي .يقول الحاج سليمان السماحي زوج خالة المجني عليه كنت أعامل فارس مثل باقي أولادي لطيبة أخلاقة واحساسة الشديد فكنت أحاول أتحدث معه كثيرا ً حتي يتعود علي التعامل مع أبناء خالتة يقول لقد طلب بأن يعمل سائق توك توك للإنفاق علي نفسه وتحت اصراره نفذنا طلبه فكانت النهاية ربنا يرحمه.

img img-responsive

شاب من كفرالشيخ يستدرج طفلة من محافظة البحيرة عن طريق "الفيس بوك "ويمارس معها الجنس بمنزله

إستدرج شاب يقيم بقرية ابو طبل مركز كفر الشيخ ويدعي " ا ر – 18 سنة " عاطل طفلة 15 سنة  وتدعى  " أ م أ " طالبة إعدادية مقيمة بإحدي قري مركز المحمودية محافظة البحيرة عبر تبادل محادثات الغرام  عبر الفيس بوك فخرجت من منزلها للذهاب الى المدرسة التى تبعد عن منزلها 500 متر ولم تعد  وبحثت أسرة الفتاه عنها على مدى 15 يوما دون جدوى فقاموا بتحرير محضر بمركز شرطة المحمودية باختفائها حمل رقم 5350 لسنة 2017 إداري مركز المحموديةوقتها ظهرت لهم معلومات عن وجودها مع حبيب القلب فى قرية بكفرالشيخ وتقدم عمها ويدعى " ر م ا – 59 سنة"، موظف مقيم بإحدى قرى مركز المحمودية ببلاغ لمأمور مركز شرطة كفر الشيخ وتم تكليف الرائد رامي عبدالصمد شرف الدين رئيس المباحث بالتحري في الواقعةوتبين منخلال التحريات  صحة الواقعة  وتم استدعاء " المشكو في حقه، والذي حضر بصحبة الفتاة، وبمناقشتها، اقرت بأنها تربطها علاقة عاطفية مع " المبلغ ضده "وقالت أنها  تعرفت علي الشاب  عن طريق " الفيس بوك" وأنها حضرت لمنزله واقامت معه خلال هذه الفترة، وقام بمعاشرتها معاشرة الأزواج برضاها، بعد وعده لها بالزواج.وبسؤال " المشكو في حقه " أقر بصحة الكلام، وأقر برغبته بالزواج منها؛ تحرر عن الواقعة المحضر رقم 18069 لسنة 2017 إداري مركز كفر الشيخ وتم أخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيق

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company