• الأربعاء 21 إبريل 2021
  • 10:01 am

رئيس التحرير

أشرف مصباح

img
img
حوادث وقضايا
img img-responsive

إخلاء سبيل طالبي الثانوي زرعا قنبلة وهمية بمدرستهما بمركز الحامول

أمر المستشار أحمد السبع، مدير نيابة الحامول بكفر الشيخ، إخلاء سبيل الطالبين "محمد ر.م"، 16 عامًا، و"معاذ ع.ع"، 16 عامًا، الطالبين بالصف الأول الثانوي، بمدرسة الحامول الثانوية للبنين، بضمان محل إقامتهما، عقب القاء القبض عليهما إثر زرعهما "قنبلة وهمية" في فناء مدرستهما، خلال سير الامتحانات.وكشفت التحقيقات التي أجريت مع هذين الطالبين، بنيابة مركز الحامول، تحت إشراف المستشار أحمد عاشور المحامي العام لنيابة كفر الشيخ الكلية، من خلال أقوالهما، عن لجوءهما  لزرع "قنبلة وهمية"، بفناء المدرسة، كمحاولة جديدة منهما، تمكنهما من الغش في امتحان المواد الدراسية، غير قاصدين زرعها بغرض الضرر. وتبين من التجريات الأمنية، أن الطالبين ابتكرا حيلة تكوين قنبلة هيكلية "وهمية"، دسا بداخل مواسيرها، رمال، لإيهام الجميع أنها مواد متفجرة، حتى يستطيعان من خلالها الغش، في امتحانتهما الخاصة بالفصل الدراسي الأول، ولا توجد عليهم أي علامات تدل على وجود غرض سياسي، وراء زرعهما تلك القنبلة، ولم يسبق لهما اتهامهما في أي قضايا قبل ذلك.كان اللواء أحمد صالح، مدير أمن كفر الشيخ، تلقى من مأمور مركز شرطة الحامول، إخطارًا يفيد ببلاغ تلقاه من ناظر مدرسة الحامول الثانوية للبنين، بعثوره على جسم غريب، أمام البوابة الداخلية بالمدرسة، ما أدى إلى إثارة الذعر والخوف بين الطلاب، وأولياء أمورهم، في وقت تسير فيه امتحانات الفصل الدراسي الأول.انتقل خبراء المفرقعات، للتعامل مع الجسم الغريب، وتبين أن هذات الجسم عبارة عن 3 مواسير بلاستيك، 4/3 بوصة طول كل منها 30 سم، وملفوف عليها لاصق أسود اللون "شكرتون"، به 3 مكثفات قديمة صغيرة الحجم، و3 حجارة قلم قديمة يخرج منها أسلاك كهربائية، وبداخل المواسير رمال، لإيهام الجميع أنها مادة متفجرة، وبجوارها ورقة مدون فيها عبارة "هناك أثنان خفايا مثل هذا سيتم التفعيل اللاسلكى فى حال عدم الإخلاء قبل التاسعة صباحًا، وتبين أنها تخلو من أي مواد متفجرة.وجه اللواء أحمد صالح مدير أمن كفر الشيخ، بتشكيل فريق بحث جنائي، ترأسه العميد محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن، وضم العميد محمد عبد الوهاب، رئيس مباحث المديرية، بالأشتراك مع قطاع الأمن العام، لسرعة كشف غموض الحادث، وضبط مرتكبى الواقعة. أسفرت جهود فريق البحث، عن وراء تلك الواقعة الطالبين المذكورين، وبمواجهتهما، بما أسفرت عنه التحريات، عقب ضبطهما، أعترفا بإرتكابهما الواقعة، وذلك لإحداث حالة من الهرج، والمزاح، أثناء عقد الامتحانات، حتى يتمكنوا من الغش لحظة انشغال وخروج المراقبين، وأرشدا عن الأدوات المستخدمة فى الواقعة، بمنزل المتهم الأول.

img img-responsive

10 فبراير أولى جلسات محاكمة قاتل ضابط مرور كفر الشيخ

حددت محكمة جنايات كفر الشيخ "الدائرة الأولى"، برئاسة المستشار السيد عبد المطلب سرحان، رئيس المحكمة والدائرة، جلسة يوم السبت 10 فبراير المقبل، أولى محاكمة المدعو "يونس أحمد يونس البنا"، 24 عامًا، حاصل على بكالوريوس تجارة، ويقيم بقرية المنشأة الكبرى، دائرة مركز شرطة قلين، والمتهم بقتل النقيب "مصطفى سمير بدوي"، الضابط بإدارة مرور كفر الشيخ.وكان  المستشار أحمد عاشور، المحامي العام لنيابة كفر الشيخ الكلية، أحال هذه القضية، لمحكمة جنايات كفر الشيخ، موجهًا في أمر الإحالة، للمتهم المذكور، تهمة القتل العمد لضابط مرور كفر الشيخ، أثناء تأدية خدمته، وذلك في أحداث القضية رقم 15157 لسنة 2017، جنايات قسم أول شرطة كفر الشيخ، والمقيدة برقم 3555 لسنة 2017 كلي كفر الشيخ.وكشفت التحقيقات التي أجراها، محمود العشري، وكيل نيابة بندر كفر الشيخ، تحت إشراف المستشار محمد فايد، رئيس النيابة، مع المتهم المذكور، على  مدار 14 ساعة كاملة، في تلك القضية اعترافه تفصيليًا بإرتكابه الواقعة، وتضمنت أقواله أنه في صباح يوم أول أمس الخميس، 23 / 11 / 2017، حرر المجني عليه، ضابط المرور، النقيب مصطفى بدوي، مخالفة مرورية، للمتهم، قيمتها 150 جنيهًا، لقيادته سيارته بسرعة جنونية، تجاه طريق جامعة كفر الشيخ.وتبين من تحقيقات، وكيل نيابة بندر كفر الشيخ، أنه في مساء نفس يوم الخميس، وخلال تأدية ضابط، المرور المجني عليه، لعمله بشارع الخليفة المأمون، دائرة قسم أول شرطة كفر الشيخ، كان المتهم يستقل سيارة لانسر تحمل لوحات معدنية أرقام ل ف م 3895 ، يقودها "شعبان إ.ش"، أمين شرطة، بشرطة السياحة، بمدينة شرم الشيخ، وبرفقتهما شخص آخر يدعى "محمد ك.هـ"، 25 عامًا.وعندما اقترب المتهم ومرافقيه، خلال استقلالهم السيارة، لمحه يؤدي عمله، في الشارع المذكور، فأمر مرافقه أمين الشرطة، قائد السيارة، بالتوقف، ونزل منها، ودخل مع ضابط المرور المجني عليه، في مشادة كلامية، فحواها معاتبته لتحريره مخالفة مرورية، صبيحة يوم الواقعة، قام على أثرها، بسحب السلاح الميري، الخاص بالمجنى عليه، من جانبه، مشهرًا السلاح في وجه، وأطلق منه طلقة نارية استقرت، بمنطقة الصدر، من الجانب الأيسر، أودت بحياته.وخلال التحقيقات، استمع محمود العشري، وكيل نيابة بندر كفر الشيخ، لأقوال كل من العميد محمد الدفراوي، مدير إدارة مرور كفر الشيخ، والمقدم محمد حسن شمس، الضابط بإدارة مرور كفر الشيخ، والمواطن عبد الله فاروق محمد شاهين، أحد شهود العيان على واقعة مقتل ضابط المرور المجني عليه، والشخصين المرافقين للمتهم في السيارة اللانسر، لحظة وقوع الجريمة.

img
img img-responsive

نيابة الحامول تحتجزطالبا الثانوي بطلا واقعة "القنبلة الوهمية"

أمر المستشار أحمد السبع، مدير نيابة الحامول بكفر الشيخ، اليوم الجمعة، حجز الطالبين "محمد ر.م"، 16 عامًا، و"معاذ ع.ع"، 16 عامًا، الطالبين بالصف الأول الثانوي، بمدرسة الحامول الثانوية للبنين، على ذمة تحريات مباحث مركز شرطة الحامول، في واقعة وضعهما "قنبلة وهمية" في فناء مدرستهما، خلال سير الامتحانات.كان اللواء أحمد صالح، مدير أمن كفر الشيخ، تلقى من مأمور مركز شرطة الحامول، إخطارًا يفيد ببلاغ تلقاه من ناظر مدرسة الحامول الثانوية للبنين، بعثوره على جسم غريب، أمام البوابة الداخلية بالمدرسة، ما أدى إلى إثارة الذعر والخوف بين الطلاب، وأولياء أمورهم، في وقت تسير فيه امتحانات الفصل الدراسي الأول.انتقل خبراء المفرقعات، للتعامل مع الجسم الغريب، وتبين أن هذات الجسم عبارة عن 3 مواسير بلاستيك، 4/3 بوصة طول كل منها 30 سم، وملفوف عليها لاصق أسود اللون "شكرتون"، به 3 مكثفات قديمة صغيرة الحجم، و3 حجارة قلم قديمة يخرج منها أسلاك كهربائية، وبداخل المواسير رمال، لإيهام الجميع أنها مادة متفجرة، وبجوارها ورقة مدون فيها عبارة "هناك أثنان خفايا مثل هذا سيتم التفعيل اللاسلكى فى حال عدم الإخلاء قبل التاسعة صباحًا، وتبين أنها تخلو من أي مواد متفجرة.وجه اللواء أحمد صالح مدير أمن كفر الشيخ، بتشكيل فريق بحث جنائي، ترأسه العميد محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن، وضم العميد محمد عبد الوهاب، رئيس مباحث المديرية، بالأشتراك مع قطاع الأمن العام، لسرعة كشف غموض الحادث، وضبط مرتكبى الواقعة. أسفرت جهود فريق البحث، عن وراء تلك الواقعة الطالبين المذكورين، وبمواجهتهما، بما أسفرت عنه التحريات، عقب ضبطهما، أعترفا بإرتكابهما الواقعة، وذلك لإحداث حالة من الهرج، والمزاح، أثناء عقد الامتحانات، حتى يتمكنوا من الغش لحظة انشغال وخروج المراقبين، وأرشدا عن الأدوات المستخدمة فى الواقعة، بمنزل المتهم الأول.

img img-responsive

بعد حكم جنايات كفر الشيخ..تفاصيل قضية اختلاس مستلزمات طبية بمستشفى فوه المركزي

قضت محكمة جنايات كفر الشيخ "الدائرة الأولى"، اليوم الخميس، بمعاقبة "عاطف ع.ح.د"، 53 عامًا، مدير الشئون المالية بمستشفى فوه المركزي ويقيم بقرية إدفينا، التابعة لمركز رشيد بمحافظة البحيرة، وبراءة "محمد م.ح.ا"، 54 عامًا، أمين مخازن بنفس هذا المستشفى المركزي، عما أسند إليه، في واقعة اتهامهما باختلاس مستلزمات طبية.  صدر الحكم برئاسة المستشار بهاء الدين المري، رئيس المحكمة والدائرة، وعضوية المستشارين شريف قورة، ومحمد السيد عبده، وسكرتارية محمد رضا، في القضية رقم 5663 لسنة 2017 جنايات مركز شرطة فوه، والمقيدة برقم 1503 لسنة 2017 كلي كفر الشيخ، وبرقم 58 لسنة 2017 أموال عامة أستئناف طنطا.كشف أمر المستشار أيمن عبد الله أبوغزالة، المحامي العام لنيابة أستئناف طنطا للاموال العامة، بإحالة المذكورين، لمحكمة جنايات كفر الشيخ، أنهما في غضون عام 2016، وبصفتهما موظفين عامين، الأول مدير مشتريات، والثاني أمين مخازن، بمستشفى فوه المركزي، اختلسا مستلزمات طبية، قيمتها 102 الف جنيه، والتي وجدت في حيازتهما، بسبب وظيفتهما، وأضرا عمدًا بأموال ومصالح الجهة التي يعملان بها "مستشفى فوه المركزي"، بأرتكابهما تلك الجريمة.وتبين من أقوال الشهود في تلك القضية، وعددهم 13 شاهدًا، أنه جرى تشكيل لجنة برئاسة الشاهد الأول ويدعى محمد أحمد محمد محمد سحلول، 38 عامًا، مفتش مالي وإداري بمديرية الشئون الصحية بكفر الشيخ، وعضوية الشهود من الثاني حتي الحادي عشر، وذلك لفحص الشكوى المقدمة من إحدى الشركات المختصة للتجارة والتوريدات، بشأن توريد خيوط جراحية لمستشفى فوه المركزي.وأسفر فحص هذه اللجنة عن عثور أعضائها على تلك المهمات، والمستلزمات الطبية البالغ قيمتها 102 الف جنيه، بالغرفة الخاصة بالمتهم الأول، الصادر بحقه عقوبة السجن 3 سنوات، وحُرر عن ذلك محضر جرد بتاريخ 10 / 5 / 2016، ووفق ذلك سلمت إليه لحين ردها لهذه الشركة، وبإعادة الجرد لتسليمها لآخر تبين عدم تواجدها.وأوضحت شهادة الشاهدين الثاني عشر مصطفى محسن علي طايل، 59 عامًا، طبيب بشري سابق بمستشفي فوه المركزي، بأنها لا تخرج عن مضمون ما سبق، وأضاف في شهادته أن المتهم الثاني الصادر بحقه البراءة، وقع بما يفيد استلامه للخيوط الطبية، حال إخلاء طرف المتهم الأول لأداء فريضة الحج، فيما كشفت شهادة الشاهد الثالث عشر المقدم محمد عبد العزيز محمد هاشم، رئيس مباحث الأموال العامة بكفر الشيخ، عن صحة ما ورد بتقرير لجنة الفحص.وتبين من أوراق القضية، بشأن ملاحظة النيابة العامة ثبت بالصورة الضوئية لإيصال استلام مؤرخ 6 / 6 / 2016، استلام المتهم الثاني من الأول الخيوط الطبية المبينة بمحضر التسليم المؤرخ في 10 / 5 / 2016، وبسؤال المتهم الثاني الصادر بحقه البراءة بالتحقيقات، أنكر ما نسب إليه من اتهام، مضيفًا بأنه وقع على إيصال الأستلام المؤرخ 6 / 6 / 2016، دون علمه بما يحويه.

img img-responsive

نفوق 10 آلاف "كتكوت" في حريق بمزرعة دواجن بالحامول

  نشب حريق  بمزرعة دواجن بقرية "67المنصور" التابعة لمركز الحامول  في محافظة كفر الشيخ، اليوم الخميس ، ما أسفر عن نفوق 10 آلاف "كتكوت"، نتيجة حدوث ماس كهربائي.وتلقى اللواء  أحمد صالح،مدير أمن كفر الشيخ، إخطارا من العميد محمد عمار، مدير إدارة البحث الجنائى ، بنشوب حريق بمزرعة دواجن بقرية "67" غرب المنصور بالحامول ، وأمر بالدفع بقوات الحماية المدنية إلى مكان الحريق وتمت السيطرة عليه.ومن خلال المعاينة المبدئية، تبين نشوب حريق داخل مزرعة سبب ماس كهربائى من الدفايات الخاصة بالمزرعة مما أدى إلى نفوق الالاف من الدواجن  واشتعلت سريعا بسبب هبوب الرياح حتى قضت النيران على محتويات المزرعة كما قضت على الابواب والشبابيك والعروق الخشبية وسقف المزرعة وتمت السيطرة عليه وإخماده دون وقوع خسائر بشرية.وبسؤال مالك المزرعةأكد أن سبب الحريق حدوث ماس كهربائي بالمزرعة، مشيرًا إلى نفوق  الاف كتكوت، ولم يتهم أحدا بالتسبب في الحريق.وتحرر عن ذلك محضر  ندب خبراء الأدلة الجنائية، لمعاينة مكان الحريق، وإخطار الإدارة البيطرية بالحامول ، لاتخاذ الإجراءات اللازمة  وأخطرت النيابة العامة للتحقيق

img

حقوق النشر محفوظة لـ كفر الشيخ اليوم © 2017 - تم التصميم والتطوير بواسطة Starwebers company